النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    [ مُنقطَع الـ ح ـلم ! ]

    رقم العضوية: 6135
    تاريخ التسجيل : 14 - 05 - 2005
    الدولة: مكان ما في هذا العال
    المشاركات: 207
    الجنس : ذكر
    العمل : اتنفس !
    التقييم: 165
    تم شكره 12 مرة في 4 مشاركة

    " عَـ آخر تراب الفـقـد " !




    { ْ . . . أمَّا قبلَ }



    :
    :


    ولايزالُ كما هُو ..
    يتوسَّد قطعاً من ثياب الراحلين ..
    ثم يمضِي :
    ........... وحيداً !


    ::::
    ::::





    @@ ( 1 ) @@
    ---------



    !
    !


    السـ 10 : 11 ـاعـة مساءً


    ماتْ زيـاد ..
    حزمَ الحلم على ظهر ملامِح ..
    وجهِه الطاهر ..
    ..... و رحَل !
    رحَل
    كـ"ضوء" ..
    يسحبُ خلفه كلَ شيء ..
    غادر سريعاً ..
    ليتركني لـ"فقّد" جائر ..
    وغربةُ ثكلى :
    بـ"تفاصيل" لا تبارح
    .... الذاكـره (!)



    يـ زيـاد :
    مايقول الموت رحمه ..
    الاّ واحد :
    م نسى من الفقدّ
    أسمه ..
    ماطرز الحرمان
    جرحه..
    مانهتك بـ الحزن
    طهره
    وأختنق فرحه
    في جلابيب الحداد !


    يـ زيـاد :
    مايقول الموت رحمه ..
    الاّواحد:
    يرفل بِـ جمعه عياله
    م سرقه الموت بسمه
    م بعثر الشوق حاله
    ماتوارى فالمشاهد
    ولا ترامى فالسهاد !






    @@ ( 2 ) @@
    ---------



    !
    !


    آآآآه يِ زياد ..
    ترى أي عمرٍ سنتسوله من الآخرين ..
    كي ندثر به عري أيامنا بدونك ؟
    ترى أي فرحٍ قد تُحَدِّثُهُ نفسه ..
    أن يطرق بابنا بعد رحيلك ؟
    وهل بعدك فرحٌ (؟)



    وي َ قلبي يكفيني ..
    لا تحـتري "ورعك" ..
    متأخر تجيني ..
    ولـ غيابي يَ "سرعـك" ..
    آقـلـكّ :
    ضايقه فيني
    وتـ .. قـلّي :
    يـ ...... "وسعـك" !





    @@ ( 3 ) @@
    ---------



    !
    !


    ياااااااااالله ..
    ترى أي حزنٍ قد يعصف بنا ..
    عندما نتلفت ..
    ولا..... نراهم فـــــــ الجوار !


    .
    .
    .



    وآه يـ .. زيااااااد :
    تعبت أنزح ..
    من أوسع
    مساحاتي امتدادي ..
    لـ أضيق
    مساحات إلسهاد ..
    وأناااادي :
    حلمك النازح ..
    فالعتيم :
    من الـزوايا ..
    واالسقيم :
    من المطااارح ..
    وأناااادي
    يـ .. زيااااد ..
    يـ .. زيااااااد ..
    مابقى فينا بقايا ..
    ولأبقى للفرح مينا ..
    إلاّ ورحـيـبـه .:
    ضااااق فينا !

    أناااااادي ..
    يـ .. زيااااااد ..
    ويـــــ رتـدّ ..
    صوتي المنبح ..
    فـ زوري ..
    صدااااااا ..
    يـبببدّد ..
    في مدايا مدااايا ..
    وفـ حظوري حظوري ..
    أنااااادي ..
    ومااااااترد ..
    وماااااااااااااااترد !







    @@ ( 4 ) @@
    ---------



    !
    !


    ومازلنا نصر :
    ع ترك الأبواب مشرعه ..
    لـ راحلون ..
    لا يأتون أبداً !


    .
    .


    متهـاااااااااااااااالك ..
    وع مــرمـى :
    من مـدايـنـه الـحـزيـنـه ..
    وضـيـهـا الـحـالـك ..
    فــــــــــــــــ عـيـنــه ..
    تترااااااااامى ..
    من مـرااار الـفـقــدّ ..
    ولـوعـه الـغـربـه / الـفـجـيّعـه..
    فـ الـغـالـب :
    روحـه الــذبـلا ..
    من مـتـاعـب إفــ مـتـاعـب..
    ومن وجـيّـعـه إفــ وجـيّـعـه !




    @@ ( 5 ) @@
    ---------



    !
    !




    بعد اربع ايام من وفاته فجاءه
    يقف امامي (سلطان) أبن الرابعه
    فقط ليخبرني : بأن (زياد) بَـحْ !
    حضنته ..
    و ... بكيت !



    @@ ( 6 ) @@
    ---------



    !
    !


    لا سقف
    لـ هذا "الحنين"
    يـِ .."زياد"
    ... لا سقف
    حيث "الالم" المفتوح
    ع كل " الإنكسارات" !





    من فرقتك لـ اليوم ..
    كم صارلي صاحي
    خـذني بـ ارتمي يانوم ..
    طفيّت مصباحي
    ومـ عدت أقدرر ..
    ومـ عدت أقدرر ..
    تعبت أحصد إمالي :
    جفااااف ..
    من الأخـضر
    إلى الأصفر ..
    تعبت أخااااف ..
    تعبت تفوز
    وانا اخسرر (!)




    @@ ( 7 ) @@
    ---------



    !
    !


    و تَتبآدرالى َعيـنَي :
    بَقـايا ذَكرياتٌ و صـُور ..
    مُوحِيـّاً حُزنـها بـ فَقَد ..
    ... وأختنقُـ ـبي !



    وآه يـ طيوفه ..
    تـعبت اتصفـّـح :
    ب اضيق مساحات امتدادي
    طله الفقد الرحيبه ..
    وصبحي الباهت ..
    في مغيبه ..
    ومـ أشوفه
    مـ أشوووفه !




    @@ ( 8 ) @@
    ---------


    !
    !


    وذهب دون ان يخبرني بأن الأشياء الجميله
    لا تتكرر سوى مرة واحدة في الحياة ..
    فـ كان هو العمر الذي وصلني أجمله ..
    متأخراً ..... عـ ـمـ ـر!




    وآه
    يِـ صوره اليوم الرتيبه ..
    بشروأشجار وبـيوت ..
    ولهفه ..
    تَمليّ تموت بـ الساعه ..
    أحَدْ ذابل :
    من الوقفه ..
    وأحَدْ ميت :
    من أوجاعه !




    @@ ( 9 ) @@
    ---------





    !
    !


    هو الذاهب الذي لا يعود ..
    وأنا المنتظر الذي لا يمل
    .... الإنتظار !

    مــ ..رتجي ..
    يرمي من ورى الشباك :
    صبحه الدامس ..
    إماني واحلام
    ونوارس ..
    ومــ ...تجـي
    .... مــ ...تجـي !



    { أما بعد }



    للعابرين من هنا :
    أدعوا لِـ زياد بالرَّحمة والمغفرة ..
    اما البُكاء فنحن نتكفل به !


    .
    .
    يتبع (!)







  2. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ بدر البلادي على المشاركة المفيدة:

    N a W a F (01-06-2015), عَزف منفرد (26-04-2015)

  3. #2
    [ مُنقطَع الـ ح ـلم ! ]

    رقم العضوية: 6135
    تاريخ التسجيل : 14 - 05 - 2005
    الدولة: مكان ما في هذا العال
    المشاركات: 207
    الجنس : ذكر
    العمل : اتنفس !
    التقييم: 165
    تم شكره 12 مرة في 4 مشاركة

    رد: " عَـ آخر تراب الفـقـد " !





    { مدخل . . . }



    ومـِ زلت :
    هنااااااااااااااااااااااااااك ..
    حيث بعثره الزوايا الخلفيه ..
    وسراب الـ واقع الـمـ تـ ..ـحرك ..
    لا شيء يمكن المراهنه على ثباته وثوابته ..
    باستثناء حظوري ...... وغيابه !








    @@ ( 15 ) @@
    ---------





    الساعة 6:00 صباحاً
    لحظات وينطلقون الطلاب إلى مدارسهم ..
    في اولى ايام الفصل الثاني ي ااالله ..
    ترى كيف سيستقبل فصل خامسه (ب) ..
    صباح يوم لا يشرق فيه " زياد " !
    .
    .
    .
    .



    يـ زيـاد :
    مايقول الموت رحمه ..
    الاّ واحد :
    م نسى من الفقدّ
    أسمه ..
    ماطرز الحرمان
    جرحه..
    مانهتك بـ الحزن
    طهره
    وأختنق فرحه
    في جلابيب الحداد !


    يـ زيـاد :
    مايقول الموت رحمه ..
    الاّواحد:
    يرفل بِـ جمعه عياله
    م سرقه الموت بسمه
    م بعثر الشوق حاله
    ماتوارى فالمشاهد
    ولا ترامى فالسهاد !








    @@ ( 16 ) @@
    ---------



    وذهب دون ان يخبرني بأن الأشياء الجميله
    لا تتكرر سوى مرة واحدة في الحياة ..
    فـ كان هو العمر الذي وصلني أجمله ..
    متأخراً ..... عـ ـمـ ـر !


    .
    .
    .
    .
    .



    وآه
    يِـ صوره اليوم الرتيبه ..
    بشروأشجار وبـيوت ..
    ولهفه ..
    تَمليّ تموت بـ الساعه ..
    أحَدْ ذابل :
    من الوقفه ..
    وأحَدْ ميت :
    من أوجاعه !






    @@ ( 17 ) @@
    ---------



    ياااااااااالله ..
    ترى أي حزنٍ قد يعصف بنا ..
    عندما نتلفت ..
    ولا..... نراهم فـــــــ الجوار !


    .
    .
    .


    وآه يـ .. زيااااااد :
    تعبت أنزح ..
    من أوسع
    مساحاتي امتدادي ..
    لـ أضيق
    مساحات إلسهاد ..
    وأناااادي :
    حلمك النازح ..
    فالعتيم :
    من الـزوايا ..
    واالسقيم :
    من المطااارح ..
    وأناااادي
    يـ .. زيااااد ..
    يـ .. زيااااااد ..
    مابقى فينا بقايا ..
    ولأبقى للفرح مينا ..
    إلاّ ورحـيـبـه .:
    ضااااق فينا !

    أناااااادي ..
    يـ .. زيااااااد ..
    ويـــــ رتـدّ ..
    صوتي المنبح ..
    فـ زوري ..
    صدااااااا ..
    يـبببدّد ..
    في مدايا مدااايا ..
    وفـ حظوري حظوري ..
    أنااااادي ..
    ومااااااترد ..
    وماااااااااااااااترد !





    @@ ( 18 ) @@
    ---------



    ومازلنا نصر :
    ع ترك الأبواب مشرعه ..
    لـ راحلون ..
    لا يأتون أبداً !
    .
    .


    متهـاااااااااااااااالك ..
    وع مــرمـى :
    من مـدايـنـه الـحـزيـنـه ..
    وضـيـهـا الـحـالـك ..
    فــــــــــــــــ عـيـنــه ..
    تترااااااااامى ..
    من مـرااار الـفـقــدّ ..
    ولـوعـه الـغـربـه / الـفـجـيّعـه..
    فـ الـغـالـب :
    روحـه الــذبـلا ..
    من مـتـاعـب إفــ مـتـاعـب..
    ومن وجـيّـعـه إفــ وجـيّـعـه !







    @@ ( 19 ) @@
    ---------



    هي إغفاءة عينٍ ..
    يِــ.. زياد :
    ونعود لِـ جوارك ..
    هي إغفاءة عينٍ ..
    لا .. أكثر !
    .
    .
    .


    إشتقتُكلك ..
    .... و ربي







    { تَسْجِيلُ خُـرُوجٍ }






    وقَد ماتْ "زيادْ" !
    فقط ..
    يِ أنتُم رجوتُكم ..
    لا تنسوهُ مِنْ صالح دُعائِكم ..
    لاتكتُبوا شيئاً فقط ..
    ارفعوا أكفّكم للسماءِ وأكرموه ..
    بالدّعاءِ له، بالرَّحمة والمغفرة ..
    .
    .


    رحم الله موتانا وموتا المسلمين




  4. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ بدر البلادي على المشاركة المفيدة:

    N a W a F (01-06-2015)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •