النتائج 1 إلى 9 من 9
  1. #1
    كبار الشخصيات

    رقم العضوية: 21875
    تاريخ التسجيل : 24 - 10 - 2007
    الدولة: الّسعُوديَه < إومَـآ
    المشاركات: 7,535
    الجنس : فتاة
    العمل : طآلبه
    الهوايه : الّمُلآكمَـة
    التقييم: 41222
    تم شكره 2,328 مرة في 1,149 مشاركة
    SMS:

    لآ إلَه إلآ أنتْ سُبحَآنَكْ إنّي كنتُ مِنْ الظَآلمِينْ ..

    [ يبدُو أننا فقدنَا قُدرتنا علىَ معرفة الإتجاة السلِيمْ ]


    السلامُ عليكُمْ ورحمة الله وبركَاتة




    هذه رسالة قوية في مجتمعنا الحديث

    يبدو أننا فقدنا قدرتنا على معرفة الإتجاه السليم

    أراد أحد المتفوقين أكاديميا من الشباب أن يتقدم لمنصب إداري في شركة كبرى.

    وقد نجح في أول مقابلة شخصية له, حيث قام مدير الشركة الذي يجري المقابلات بالانتهاء من آخر مقابلة

    واتخاذ آخر قرار.

    وجد مدير الشركة من خلال الاطلاع على السيرة الذاتية للشاب أنه متفوق أكاديميا بشكل كامل

    منذ أن كان في الثانوية العامة وحتى التخرج من الجامعة,

    لم يخفق أبدا !

    سال المدير هذا الشاب المتفوق: "هل حصلت على أية منحة دراسية أثناء تعليمك؟" أجاب الشاب "أبدا"

    فسأله المدير "هل كان أبوك هو الذي يدفع كل رسوم دراستك؟" فأجاب الشاب:

    "أبي توفي عندما كنت بالسنة الأولى من عمري, إنها أمي التي تكفلت بكل مصاريف دراستي".

    فسأله المدير:" وأين عملت أمك؟" فأجاب الشاب:" أمي كانت تغسل الثياب للناس"

    حينها طلب منه المدير أن يريه كفيه, فأراه إياهما

    فإذا هما كفين ناعمتين ورقيقتين.

    فسأله المدير:"هل ساعدت والدتك في غسيل الملابس قط؟" أجاب الشاب:" أبدا, أمي كانت دائما تريدني أن أذاكر

    وأقرأ المزيد من الكتب, بالإضافة إلى أنها تغسل أسرع مني بكثير على أية حال !"

    فقال له المدير:" لي عندك طلب صغير.. وهو أن تغسل يدي والدتك حالما تذهب إليها, ثم عد للقائي غدا صباحا"

    حينها شعر الشاب أن فرصته لنيل الوظيفة أصبحت وشيكه

    وبالفعل عندما ذهب للمنزل طلب من والدته أن تدعه يغسل يديها وأظهر لها تفاؤله بنيل الوظيفة

    الأم شعرت بالسعادة لهذا الخبر, لكنها أحست بالغرابة والمشاعر المختلطه لطلبه, ومع ذلك سلمته يديها.

    بدأ الشاب بغسل يدي والدته ببطء , وكانت دموعه تتساقط لمنظرهما.

    كانت المرة الأولى التي يلاحظ فيها كم كانت يديها مجعدتين, كما أنه لاحظ فيهما بعض

    الكدمات التي كانت تجعل الأم تنتفض حين يلامسها الماء !

    كانت هذه المرة الأولى التي يدرك فيها الشاب أن هاتين الكفين هما اللتان كانتا تغسلان الثياب كل يوم

    ليتمكن هو من دفع رسوم دراسته.

    وأن الكدمات في يديها هي الثمن الذي دفعته لتخرجه وتفوقه العلمي ومستقبله.

    بعد انتهائه من غسل يدي والدته, قام الشاب بهدوء بغسل كل ما تبقى من ملابس عنها.

    تلك الليلة قضاها الشاب مع أمه في حديث طويل.

    وفي الصباح التالي توجه الشاب لمكتب مدير الشركة والدموع تملأ عينيه, فسأله المدير:

    "هل لك أن تخبرني ماذا فعلت وماذا تعلمت البارحه في المنزل؟"

    فأجاب الشاب: "لقد غسلت يدي والدتي وقمت أيضا بغسيل كل الثياب المتبقية عنها"

    فسأله المدير عن شعوره بصدق وأمانه, فأجاب الشاب:

    " أولا: أدركت معنى العرفان بالجميل, فلولا أمي وتضحيتها لم أكن ما أنا عليه الآن من التفوق.

    ثانيا: بالقيام بنفس العمل الذي كانت تقوم به, أدركت كم هو شاق ومجهد القيام ببعض الأعمال.

    ثالثا: أدركت أهمية وقيمة العائلة."

    عندها قال المدير:

    "هذا ما كنت أبحث عنه في المدير الذي سأمنحه هذه الوظيفه, أن يكون شخصا يقدر مساعدة الآخرين

    والذي لا يجعل المال هدفه الوحيد من عمله... لقد تم توظيفك يا بني"

    فيما بعد, قام هذا الشاب بالعمل بجد ونشاط وحظي باحترام جميع مساعديه.

    كل الموظفين عملوا بتفان كفريق, وحققت الشركة نجاحا باهرا.

    " الّـــــــــدرس "

    الطفل الذي تتم حمايته وتدليله وتعويده على الحصول على كل ما يريد,

    ينشأ على (عقلية الاستحقاق) ويضع نفسه ورغباته قبل كل شيء.

    سينشأ جاهلا بجهد أبويه, وحين ينخرط في قطاع العمل والوظيفة فإنه يتوقع من الجميع أن يستمع إليه.

    وحين يتولى الإدارة فإنه لن يشعر بمعاناة موظفيه ويعتاد على لوم الآخرين لأي فشل يواجهه.

    هذا النوع من الناس والذي قد يكون متفوقا أكاديميا ويحقق نجاحات لا بأس بها,

    إلا أنه يفتقد الإحساس بالإنجاز,

    بل تراه متذمرا ومليئا بالكراهية ويقاتل من أجل المزيد من النجاحات.

    إذا كان هذا النوع من الأولاد نربي, فماذا نقصد؟ هل نحن نحميهم أم ندمرهم؟

    من الممكن أن تجعل إبنك يعيش في بيت كبير, يأكل طعاما فاخرا, يتعلم البيانو,

    يشاهد البرامج التلفزيونية من خلال شاشة عرض كبيره.

    ولكن عندما تقوم بقص الزرع, رجاء دعه يجرب ذلك أيضا.

    عندما ينتهي من الأكل, دعه يغسل طبقه مع إخوته.

    ليس لأنك لا تستطيع دفع تكاليف خادمة, ولكن لأنك تريد أن تحب أولادك بطريقة صحيحة.

    لأنك تريدهم أن يدركوا أنهم - بالرغم من ثروة آبائهم - سيأتي عليهم اليوم الذي تشيب فيه شعورهم

    تماما كما حدث لأم ذلك الشاب.

    والأهم من ذلك أن يتعلم أبناءك العرفان بالجميل, ويجربوا صعوبة العمل, ويدركوا

    أهمية العمل مع الآخرين حتى يستمتع الجميع بالإنجاز.


  2. 7 أعضاء قالوا شكراً لـ شقـَآوَهـ على المشاركة المفيدة:

    !. єℓмżη..!! (07-02-2011), خجـــوله (07-02-2011), بعيد ! (07-02-2011), رنيم المشاعر (08-02-2011), شغ‘ـب (07-02-2011), ســــونــا (07-02-2011), زهرة البراري (07-02-2011)

  3. #2
    مَُراقِبَةْ
    ![ المُنْتَـدَيَاتُ العَامَـةْ ]!
    !! ويـــــوي !!

    رقم العضوية: 16153
    تاريخ التسجيل : 13 - 04 - 2007
    الدولة: KSA
    المشاركات: 16,505
    الجنس : فتاة
    العمل : ^_^
    التقييم: 47330
    تم شكره 4,514 مرة في 1,673 مشاركة





    هذه القصه مــــــــــــــــــــرهـ عجبتني فوق ما تتصورين
    شي خطيـــــــــــــــــر الحركة اللي سواها المدير
    تدرين يا شقاوة
    آميالله يحفظها تعيش في مبداء آخدم نفسك بـ/نفسك
    و الشغالات المحطوطات للبيت مو عشان تشيل وراك أشيائك
    وهـ/الشي ساعدنا إذا سافرت الشغالات ولا إذا حنا سافرنا نقدر نمارس حياتنا بدون تضجر
    و صار عندنا أحساس بـ/المسؤولية
    في المقابل قريبتي ترفض رفض شدشد آن أي واحد من عيالها يشيل كاس يشرب فيه
    و دائماً تقل ولييه جايبه شغالات شوفي بـ/سنه سافرو شغالاتها بـ/نفس الوقت
    أنقطعت عن العالم لآن مافي أحد يساعدها
    جد جد جــــــــــد التربية مو شي بسيط و يازين اللي يتفنن في إعطائها


  4. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ !!.. الـ هآشمية ..!! على المشاركة المفيدة:

    !. єℓмżη..!! (07-02-2011), زهرة البراري (07-02-2011), شقـَآوَهـ (07-02-2011)

  5. #3
    .. ريفيه ..

    رقم العضوية: 16074
    تاريخ التسجيل : 11 - 04 - 2007
    الدولة: ,
    المشاركات: 3,927
    الجنس : فتاة
    العمل : : )
    التقييم: 14676
    تم شكره 783 مرة في 295 مشاركة

    .


    مثل ماقالت ويوي
    الأم هي الأساس في رسم المبادئ في حياتنا ..
    ومن هذا المبدأ دائماً نوجه أي تصرف يبدر من أيه طفل لأمه ..


    قصه في غاية الجمال والحكم ..
    شكراً ياشق شق

    .

    ,

    .

  6. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ زهرة البراري على المشاركة المفيدة:

    !!.. الـ هآشمية ..!! (07-02-2011), !. єℓмżη..!! (07-02-2011), شقـَآوَهـ (07-02-2011)

  7. #4
    برنس نشيط

    رقم العضوية: 41295
    تاريخ التسجيل : 22 - 06 - 2010
    الدولة: جــــده
    المشاركات: 208
    الجنس : فتاة
    العمل : طالبه
    التقييم: 3151
    تم شكره 190 مرة في 123 مشاركة





    أهنيــ هالشاب صراحه على والدتو صنعت منو رجل

    يــا حظو ويا حظ امو فيه... : )

    هالمنطق في التربيه أحبو كثير اللي يتبني على اساس كيف تعلم ابنك يعتمد على نفسو

    امـــا مبدأ الدلال شفنــا نتايجـــو ..!!


    شقاوه : )





  8. 3 أعضاء قالوا شكراً لـ ســــونــا على المشاركة المفيدة:

    !!.. الـ هآشمية ..!! (07-02-2011), !. єℓмżη..!! (07-02-2011), شقـَآوَهـ (07-02-2011)

  9. #5
    روح عابرة

    رقم العضوية: 42638
    تاريخ التسجيل : 04 - 09 - 2010
    الدولة: بقعة زيت
    المشاركات: 1,406
    الجنس : فتاة
    العمل : ..
    التقييم: 23810
    تم شكره 1,937 مرة في 728 مشاركة

    *
    *
    قصة في قمة الروعه شقاوة
    وبالفعل كثير مواقف تبين للناس ان تحمل مسؤولية النفس فكل شيء يعلم الاحترام والتقدير
    فلو كانت الناس بهالتفكير وهالتربية راح تسقط من مجتمعاتنا وايد صفات شينه
    وتماسكهم ببعض راح يقوى


    شقاوة
    دائما ما تنتقين الأروع والأرقى
    ربي يرضى عليج
    التعديل الأخير تم بواسطة !. єℓмżη..!! ; 07-02-2011 الساعة 03:09PM

  10. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ !. єℓмżη..!! على المشاركة المفيدة:


  11. #6
    مُشرفَة قِسم رِيشَة مُبدِع
    ابجدية ناعمة

    رقم العضوية: 43143
    تاريخ التسجيل : 07 - 10 - 2010
    الدولة: جارة القمر
    المشاركات: 1,548
    الجنس : فتاة
    العمل : لايوجد
    التقييم: 27254
    تم شكره 1,772 مرة في 711 مشاركة


    .


    في الاعوام السابقة كان الابن فعلا يربى على المسئوليه والاعتماد عل النفس وكانت الام وإن كانت عامله تضع نصب عينيها ابنائها في قائمة الاهتمامات ..

    لي قريبه احترمها كثيرا بالرغم من وجود من يخدمها وبالرغم من دخلهم المادي الجيد إلا أنها ربت ابنائها على الاعتما على النفس وأن الرزق بعد التوكل على الله تعال لابد من السعي إليه ، فنشأ ابنائها على هذا المبدئ بالرغم من سنهم الصغير مبدئيا إلا
    انهم في طور تأسيس صحيح الاكبر ابن 23 سنه يعد لزواجه الان والاصغر منه على نهجه
    كذلك ..
    خوفي من الاجيال القادمة والتي يظل الطفل طفلا حتى بعد سن العشرين ..


    بارك الله فيك غاليتي شقاوة طرح مميز جدا
    التعديل الأخير تم بواسطة sajaya ; 07-02-2011 الساعة 03:22PM

  12. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ sajaya على المشاركة المفيدة:

    !!.. الـ هآشمية ..!! (07-02-2011), شقـَآوَهـ (07-02-2011)

  13. #7
    S.S

    رقم العضوية: 40813
    تاريخ التسجيل : 20 - 05 - 2010
    الدولة: على ارض الله
    المشاركات: 170
    الجنس : فتاة
    العمل : ... :)
    التقييم: 1552
    تم شكره 171 مرة في 94 مشاركة




    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    قصة جنااان ..


    الطفل الإتكالي رح يكون إنسان أناني
    وما يعرف اللي له واللي عليه
    مهما بذلو أهلو جهد .. محا يقدر
    المفروض يشارك في الجهد .. علشان يحس بقيمتو


    الشغاله تخدم ولها أعمالها
    بس في أعمال إنتا لازم تقوم فيها
    وغالباً ماتكون بسيطة وما تتجاوز غرفة الشخص



    ياليت الكل يفهم و يستفيد
    يديكـِ العافية شقاوة ..






  14. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ شغ‘ـب على المشاركة المفيدة:

    !!.. الـ هآشمية ..!! (07-02-2011), شقـَآوَهـ (07-02-2011)

  15. #8
    كبار الشخصيات

    رقم العضوية: 21875
    تاريخ التسجيل : 24 - 10 - 2007
    الدولة: الّسعُوديَه < إومَـآ
    المشاركات: 7,535
    الجنس : فتاة
    العمل : طآلبه
    التقييم: 41222
    تم شكره 2,328 مرة في 1,149 مشاركة

    الّهَاشميَّة ، زهرَة البرَارِي ، سُونـَا ، الّمِـزنْ ، سجَايـَا ، شَغ ـبْ
    شُكراً لتواجدُكمْ ومُداخلاتكُمْ التِي اثرََت الموضوُعْ
    نوّرتُمْ


  16. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ شقـَآوَهـ على المشاركة المفيدة:


  17. #9
    Eve

    رقم العضوية: 30580
    تاريخ التسجيل : 10 - 09 - 2008
    الدولة: بين آطلال الرياض }~
    المشاركات: 4,345
    الجنس : فتاة
    العمل : طالبة
    التقييم: 26601
    تم شكره 1,846 مرة في 966 مشاركة




    ''./

    طرحَ مميزَ
    وُحضوُر راقىَ كَعادتكَ
    فلهـاذاأوُقفتَ سآحـآت أفكَـاريَ
    لكَن أحتـآر قلبيَ فيمآ يكَتبَ لكَ
    فكَتبَ احتراميَ وُتقديريَ لكَ وُ لجمآل طرحكَ
    دمتَ بحبَ وُسعآده...

    ''./

  18. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ رنيم المشاعر على المشاركة المفيدة:

    شقـَآوَهـ (08-02-2011)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •