الأمير نواف بن فيصل









تابع الرئيس العام لرعاية الشباب الأمير نواف بن فيصل حالة منسوبي مكتب الرئاسة العامة لرعاية الشباب بمحافظة جدة والمراجعين للمكتب الذين تعرضوا لبعض الأضرار في ممتلكاتهم الخاصة أثناء تأديتهم عملهم بالمكتب نتيجة للسيول التي دهمت محافظة جدة أول من أمس.. حيث تابع سموه عمليات الاإخلاء التي قامت بها وحدات من الدفاع المدني والتي تمت بحمد الله بسلام.
ووجه بتقديم مساعدة مجزية عاجلة لموظفي ومراجعي مكتب الرئاسة الذين احتجزتهم السيول لمساعدتهم على تلافي الأضرار التي لحقت بهم أثناء تواجدهم بالمكتب، كما وجه بتشكيل لجنة لمتابعة وحصر الأضرار التي لحقت بالمنشآت الرياضية التابعة للرئاسة العامة لرعاية الشباب ومقار الأندية بمحافظة جدة ورفع تقرير بشأنها.



جزاه الله خير,,والله يعين اهالي جده