النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1
    لست أدري ...!

    رقم العضوية: 16808
    تاريخ التسجيل : 27 - 04 - 2007
    الدولة: بُعد آخر ...
    المشاركات: 6,120
    الجنس : فتاة
    العمل : مُعتزله ...!
    الهوايه : عُزلة ... و حِداد ...!
    التقييم: 8484
    تم شكره 858 مرة في 460 مشاركة
    SMS:

    لا شريك في الألم ...

    مصير المجتمع من عدوى القراءة ...!


    بسم الله الرحمن الرحيم







    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






    القراءة داء أو دواء ...؟ لن أجيب حتى أكون موضوعية أكثر ... لا يزال هناك من يظن أن القراءة داء و تخاريف للعقل و قد تؤدي إلى التهلكه من حيث تطويرها الانسان و هذا الشبح يظهر لامرئ اعتاد على الانقياد وراء حديث المجتمع ...! يظن أن التغير من زاوية حياته و رؤية بصيرته ستصاب بنازلة لن يستطيع حلها من تلك الأفكار التي لامست إدراكه ...! و هذا هو التطير بحد ذاته ... ومن يقول أنها دواء فإنه لا يعلم حقاً كم مقدار الادمان الذي سيصاب به عقله حتى لا يكتفي وقت الكفايه ...! صيحة القراءة اجتاحت المجتمع بشكل خاطف و بشكل عام القراءة تمد الفرد بالثقافة و لكن الثقافة لا تعني أنه قد وصل إلى المطلوب إلا حين تبدأ آثار تلك القراءة على عالمه ... أوه ذلك يقرأ كتاب و لكن هل يعتبر القراءة فن أو تقليد أو مجاراة فقط ...؟ هناك الكثير ممن يُخدعون حينما يرون من يقرأ و لكن هل نعلم ماهية القراءة بالنسبة للقارئ نفسه ...؟ لا يغرنكم جمال اليد حين تلامس الورق و لا يخدعكم منظر الكتب المكدسة عند الآخرين فبعضهم مجرد ذاكرة للأرشيف تحفظ المكتوب دون صنعه ... و بعضهم يهوى جمع التراث لـ يحسم عُمر اللوفر بالانتهاء دون أن يعرف مذاق الحرف أو وجهة العقل ...! لكن السؤال المهم هنا لما و كيف اجتاحت الثقافة هوس عقول هذا الجيل ...؟ و هل هو حقيقي أم مجرد انقلاب زمني على سابق الجهل في المجتمع ...؟ و ما هو مستقبل هذا الجيل وما بعده من بعد هذه القراءة ...؟ و هل هذا الانفتاح الفكري سبب في أن نعيد عصور الظلام الوسطى فـ ينسى المجتمع الدين ليبدأ بالاهتمام بالفلسفة و الأدب و العلم دون أن يأخذ الأولوية و الأساس من دينه قبل الانخراط في العلوم الأخرى ...؟


  2. 6 أعضاء قالوا شكراً لـ الجافيه على المشاركة المفيدة:

    !. خ ــآلــد .! (12-02-2011), لؤلؤًا منثورًا (01-02-2011), مِيم (31-01-2011), القَيصَر (24-01-2011), شغ‘ـب (31-01-2011), إبتِسَامَة ❥ (08-02-2011)

  3. #2
    لا ينحني لغير الله

    رقم العضوية: 27681
    تاريخ التسجيل : 24 - 04 - 2008
    الدولة: في عين اللي يكرهني
    العمر: 33
    المشاركات: 5,119
    الجنس : شاب
    العمل : معلم
    التقييم: 19198
    تم شكره 1,650 مرة في 709 مشاركة

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


    مما لا شكّ فيه أن القراءة بحد ذاتها عمل إيجابي ولكن ينبغي على القاري أن يكون ملماً بكافة العلوم والمعارف وأن لا يحصر نفسه في موضوع معين ويغفل الموضوعات الأخرى
    قراءة ومعرفة الأمور الدينية متطلّب أساسي لكل قارئ مع ما يناسبه من الأمور الأخرى


    الجافية شكراً لفكرك العالي ومواضيعك الهادفة

  4. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ القَيصَر على المشاركة المفيدة:

    مِيم (31-01-2011), إبتِسَامَة ❥ (13-02-2011)

  5. #3
    { هوائي...

    رقم العضوية: 24636
    تاريخ التسجيل : 13 - 02 - 2008
    الدولة: صليب في صدر العذراء
    المشاركات: 802
    الجنس : شاب
    العمل : بحاراً في بحر القاحل .../!
    التقييم: 9753
    تم شكره 860 مرة في 344 مشاركة

    لن أُناظر على القارئين
    ولكن أنا أقرأ لـِ/ أُمتع نفسي
    أكثر مما يعتقدهُ الآخر
    ولا أفكر يوم من الأيام أنني أقرأ من أجل
    المظاهر ..!!

  6. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ منفي من الحرف على المشاركة المفيدة:

    مِيم (31-01-2011), إبتِسَامَة ❥ (13-02-2011)

  7. #4
    لست أدري ...!

    رقم العضوية: 16808
    تاريخ التسجيل : 27 - 04 - 2007
    الدولة: بُعد آخر ...
    المشاركات: 6,120
    الجنس : فتاة
    العمل : مُعتزله ...!
    التقييم: 8484
    تم شكره 858 مرة في 460 مشاركة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Relaax مشاهدة المشاركة
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


    مما لا شكّ فيه أن القراءة بحد ذاتها عمل إيجابي ولكن ينبغي على القاري أن يكون ملماً بكافة العلوم والمعارف وأن لا يحصر نفسه في موضوع معين ويغفل الموضوعات الأخرى
    قراءة ومعرفة الأمور الدينية متطلّب أساسي لكل قارئ مع ما يناسبه من الأمور الأخرى


    الجافية شكراً لفكرك العالي ومواضيعك الهادفة
    و حتى يكتمل العمل الايجابي عليه أن يُخطط بشكل صحيح منذ البداية وهو ما أُشير عليه في معرفة الدين كـ أساس للنفس و الفكر ...

    جم الشكر ...

  8. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ الجافيه على المشاركة المفيدة:

    مِيم (31-01-2011), إبتِسَامَة ❥ (13-02-2011)

  9. #5
    لست أدري ...!

    رقم العضوية: 16808
    تاريخ التسجيل : 27 - 04 - 2007
    الدولة: بُعد آخر ...
    المشاركات: 6,120
    الجنس : فتاة
    العمل : مُعتزله ...!
    التقييم: 8484
    تم شكره 858 مرة في 460 مشاركة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منفي من الحرف مشاهدة المشاركة
    لن أُناظر على القارئين
    ولكن أنا أقرأ لـِ/ أُمتع نفسي
    أكثر مما يعتقدهُ الآخر
    ولا أفكر يوم من الأيام أنني أقرأ من أجل
    المظاهر ..!!
    قد تكون كذلك وكما تقول ... لكن النظر إلى قضية سبب قراءة المرء هو ما يحيل الموضوع إلى دائرة التساؤل الذي يساعد على تصحيح ما ينبغي تقويمه أو محوه و ليس من أجل هو يقرأ أو انا أقرأ ...! فـ مثلاً لما لم يكن قبل هذا الجيل شغف على احتواء الكتب و الاقبال عليها مثل الآن ...؟

  10. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ الجافيه على المشاركة المفيدة:

    مِيم (31-01-2011), إبتِسَامَة ❥ (13-02-2011)

  11. #6
    كبار الشخصيات

    رقم العضوية: 24200
    تاريخ التسجيل : 02 - 02 - 2008
    الدولة: Away
    المشاركات: 6,115
    الجنس : فتاة
    العمل : _
    التقييم: 38022
    تم شكره 3,073 مرة في 1,167 مشاركة

    رد: مصير المجتمع من عدوى القراءة ...!


    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    وعليكُم السَلامْ والرَحمَـة .



    القراءة داء أو دواء ...؟ لن أجيب حتى أكون موضوعية أكثر ... لا يزال هناك من يظن أن القراءة داء و تخاريف للعقل و قد تؤدي إلى التهلكه من حيث تطويرها الانسان و هذا الشبح يظهر لامرئ اعتاد على الانقياد وراء حديث المجتمع ...! يظن أن التغير من زاوية حياته و رؤية بصيرته ستصاب بنازلة لن يستطيع حلها من تلك الأفكار التي لامست إدراكه ...! و هذا هو التطير بحد ذاته ... ومن يقول أنها دواء فإنه لا يعلم حقاً كم مقدار الادمان الذي سيصاب به عقله حتى لا يكتفي وقت الكفايه ...! صيحة القراءة اجتاحت المجتمع بشكل خاطف و بشكل عام القراءة تمد الفرد بالثقافة و لكن الثقافة لا تعني أنه قد وصل إلى المطلوب إلا حين تبدأ آثار تلك القراءة على عالمه ...

    كِلاهمُا ,

    أوه ذلك يقرأ كتاب و لكن هل يعتبر القراءة فن أو تقليد أو مجاراة فقط ...؟ هناك الكثير ممن يُخدعون حينما يرون من يقرأ و لكن هل نعلم ماهية القراءة بالنسبة للقارئ نفسه ...؟ لا يغرنكم جمال اليد حين تلامس الورق و لا يخدعكم منظر الكتب المكدسة عند الآخرين فبعضهم مجرد ذاكرة للأرشيف تحفظ المكتوب دون صنعه ... و بعضهم يهوى جمع التراث لـ يحسم عُمر اللوفر بالانتهاء دون أن يعرف مذاق الحرف أو وجهة العقل ...!
    لكن السؤال المهم هنا لما و كيف اجتاحت الثقافة هوس عقول هذا الجيل ...؟ و هل هو حقيقي أم مجرد انقلاب زمني على سابق الجهل في المجتمع ...؟

    لَا نجزِم أنها مُجرد هوَس ولا أنها انقلَاب جَميل , ولِكن نتمنَى أن تكون إنقلَاب يُغير لِ الأجمَل , و يُجملنَا بِ الكَثير
    بِ السَابِق كُنت أقرأ لِ مُجرد القراءة ولَيس التَمتُع بِ ماهية ماأقرأه ولكِن بعد فترَة ليست بِ قصيرة بَدأت بِ استيعاب ماأقرأُه
    ومُناقشتُه مع من حَولِي ف بدأت بِ التعمق شيئآ ف شيئآ وتغيَرت الفكره من القراءة فقط لِ القراءة والانغماس بها

    و ما هو مستقبل هذا الجيل وما بعده من بعد هذه القراءة ...؟ و هل هذا الانفتاح الفكري سبب في أن نعيد عصور الظلام الوسطى فـ ينسى المجتمع الدين ليبدأ بالاهتمام بالفلسفة و الأدب و العلم دون أن يأخذ الأولوية و الأساس من دينه قبل الانخراط في العلوم الأخرى ...؟

    أرى إنه مُستقبل جميل ومُبشر بِ خير , لِ كثرة من أرائُهم مٌقبلين على القراءة بِ شتى أنواعها , وطبعآ لِ الدين نصيب منها
    والجميل أيضآ أن تقرأ مالاتميل اليه , تقرأ منه البسيط بين حينْ وآخر , ف الكُتب كنوزْ ولكِن تُريد من يفهمها وينهَل منها المُفيد
    ولِكن بِ حدودْ القراءة جدآ جدآ مُمتعَه و تشغل الوقت بما هو مُفيد ومُغذي , ولكِن أحيانآ تزيد عن الحَد المعقول وهو مايُعتبر مُضر


    نتمنَى ونأمل أن يُزهر مُجتمعنا بِ فكر مُنفتح ومُثقف بِ دينه و علومه ,
    أتمنَى أن أكونْ وفقت بِ الرد على مغزَى الموضوعْ ولكِن رأيت بِه أكِثر من مغزَى وأنجرفت ب الحديث : )
    الجَافيَة , لَاعدمنَا هكَذا فكر هُنا ربِي يحفظكْ .






  12. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ إبتِسَامَة ❥ على المشاركة المفيدة:

    !. خ ــآلــد .! (24-02-2011), sajaya (14-02-2011)

  13. #7
    لست أدري ...!

    رقم العضوية: 16808
    تاريخ التسجيل : 27 - 04 - 2007
    الدولة: بُعد آخر ...
    المشاركات: 6,120
    الجنس : فتاة
    العمل : مُعتزله ...!
    التقييم: 8484
    تم شكره 858 مرة في 460 مشاركة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إحساسي فوضوي مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    وعليكُم السَلامْ والرَحمَـة .



    القراءة داء أو دواء ...؟ لن أجيب حتى أكون موضوعية أكثر ... لا يزال هناك من يظن أن القراءة داء و تخاريف للعقل و قد تؤدي إلى التهلكه من حيث تطويرها الانسان و هذا الشبح يظهر لامرئ اعتاد على الانقياد وراء حديث المجتمع ...! يظن أن التغير من زاوية حياته و رؤية بصيرته ستصاب بنازلة لن يستطيع حلها من تلك الأفكار التي لامست إدراكه ...! و هذا هو التطير بحد ذاته ... ومن يقول أنها دواء فإنه لا يعلم حقاً كم مقدار الادمان الذي سيصاب به عقله حتى لا يكتفي وقت الكفايه ...! صيحة القراءة اجتاحت المجتمع بشكل خاطف و بشكل عام القراءة تمد الفرد بالثقافة و لكن الثقافة لا تعني أنه قد وصل إلى المطلوب إلا حين تبدأ آثار تلك القراءة على عالمه ...

    كِلاهمُا ,

    أوه ذلك يقرأ كتاب و لكن هل يعتبر القراءة فن أو تقليد أو مجاراة فقط ...؟ هناك الكثير ممن يُخدعون حينما يرون من يقرأ و لكن هل نعلم ماهية القراءة بالنسبة للقارئ نفسه ...؟ لا يغرنكم جمال اليد حين تلامس الورق و لا يخدعكم منظر الكتب المكدسة عند الآخرين فبعضهم مجرد ذاكرة للأرشيف تحفظ المكتوب دون صنعه ... و بعضهم يهوى جمع التراث لـ يحسم عُمر اللوفر بالانتهاء دون أن يعرف مذاق الحرف أو وجهة العقل ...!
    لكن السؤال المهم هنا لما و كيف اجتاحت الثقافة هوس عقول هذا الجيل ...؟ و هل هو حقيقي أم مجرد انقلاب زمني على سابق الجهل في المجتمع ...؟

    لَا نجزِم أنها مُجرد هوَس ولا أنها انقلَاب جَميل , ولِكن نتمنَى أن تكون إنقلَاب يُغير لِ الأجمَل , و يُجملنَا بِ الكَثير
    بِ السَابِق كُنت أقرأ لِ مُجرد القراءة ولَيس التَمتُع بِ ماهية ماأقرأه ولكِن بعد فترَة ليست بِ قصيرة بَدأت بِ استيعاب ماأقرأُه
    ومُناقشتُه مع من حَولِي ف بدأت بِ التعمق شيئآ ف شيئآ وتغيَرت الفكره من القراءة فقط لِ القراءة والانغماس بها

    و ما هو مستقبل هذا الجيل وما بعده من بعد هذه القراءة ...؟ و هل هذا الانفتاح الفكري سبب في أن نعيد عصور الظلام الوسطى فـ ينسى المجتمع الدين ليبدأ بالاهتمام بالفلسفة و الأدب و العلم دون أن يأخذ الأولوية و الأساس من دينه قبل الانخراط في العلوم الأخرى ...؟

    أرى إنه مُستقبل جميل ومُبشر بِ خير , لِ كثرة من أرائُهم مٌقبلين على القراءة بِ شتى أنواعها , وطبعآ لِ الدين نصيب منها
    والجميل أيضآ أن تقرأ مالاتميل اليه , تقرأ منه البسيط بين حينْ وآخر , ف الكُتب كنوزْ ولكِن تُريد من يفهمها وينهَل منها المُفيد
    ولِكن بِ حدودْ القراءة جدآ جدآ مُمتعَه و تشغل الوقت بما هو مُفيد ومُغذي , ولكِن أحيانآ تزيد عن الحَد المعقول وهو مايُعتبر مُضر


    نتمنَى ونأمل أن يُزهر مُجتمعنا بِ فكر مُنفتح ومُثقف بِ دينه و علومه ,
    أتمنَى أن أكونْ وفقت بِ الرد على مغزَى الموضوعْ ولكِن رأيت بِه أكِثر من مغزَى وأنجرفت ب الحديث : )
    الجَافيَة , لَاعدمنَا هكَذا فكر هُنا ربِي يحفظكْ .





    مع باب الانفتاح الذي فُتح على مصرعية دون رقابة بالتأكيد أن التغير هو شبح مستقبلي قادم ... ليس تشاؤم و لكن هذا الواقع الذي سـ يُرى في القريب العاجل الآجل ...! العالم الآن بدأ كـ مراحل القمر في أوجهه كانت البداية لدى العرب في الدين والعلوم و الآن بدأ ذلك يتلاشى شيئاً فـ شيئاً حتى تعدى العرب الاكتمال ثم بدأ العد التنازلي لـ تحين دورة الغرب في البدء بديننا و تعاليمه بـ أصوله الشكلية و العُقدية بالاضافة إلى مغالطة علومهم التي تناقض بعضها البعض أي أن العرب يتخلفون أكثر مما يعتقدون أنه يطورهم ...!

    جم الشكر ...

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •