النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    سجين الحرمان

    رقم العضوية: 38822
    تاريخ التسجيل : 15 - 10 - 2009
    الدولة: مملَكَة الحِرّمَاَن
    المشاركات: 1,185
    الجنس : شاب
    العمل : البَحثُ عنْ البَيآض !
    الهوايه : الرسم والكتابة
    التقييم: 3889
    تم شكره 717 مرة في 372 مشاركة
    SMS:

    تعجب حفيفُ ورقٍ فِي خُطى الخيبة ، !


    [ALIGN=CENTER][TABLE1="width:95%;background-image:url('http://store2.up-00.com/Dec10/9YJ21880.jpg');"][CELL="filter:;"][ALIGN=center]










    كُشِفَت عَوْرَة الأَقْلام ،
    و مُحِيَت أثْآر الْأَقْدَام ،
    و تَقَلَّصَّت إِتُجَاهآت الْسُّبُل ،
    و فَاحَت أصِرة الأُلام ،
    و أُعْلِنَت جَرَائِم الْأَمَل ،
    وَتعْثَرّت خطُوَآت الأَحْلام ،
    فِي قَعْر الْأَيَّام !
    الْفُؤَآد نُفِّذ نَبْضِه وَمَات
    و مَا بَقِى مِنْه سِوَى حَفِيْف مِن الْذِكْرَيَات ،
    و بِضْع عُهُوْد بَاتَت فِي جَوف السُهَاد الْمَوْعُوْد










    +



    سّآقِي يُؤْلِمُنِي وَيَغْرُسَّنِي عَلَى أَرْض الْوُقُوف
    منَآكَبي تُأرجحني مابين الْأَلَم و الِحُلُم و الْأَمَل !
    سَوآعْدي تَنهَشنَي وَتَأَمَرَنِي بِإِسْتِمَرَارِي بِعْزَف الْحُرُوْف
    وَأَي عَزْف هذا إِن سَأَلت يـ سِآدَة . ؟
    إُن كَان عَزَف الْأَلَم سَقِيم فِي خطَوآتِه عَبَر صَدْرِي
    وَأَي أَلَم هذا إِن سَإِلت يـ سِآدَة . ؟
    إُن كَان لَيْس صَالِحٌ لِلْبَوْح و الْسَّرْد و الَثَرثْرة ،
    لِأَنَّه حَدِيْث مَابَيْن الْرُّوُح و الْوِسَادَة ومنفِيٌ عنْ الجَمَهْرة ،!
    وَأَي وِسَادَة تِلْك الَّتِي تَحْتَمِل الغَصَات يـ سَادَة ،؟
    حِيَنَّمَا يَبَات فِي قَاعِهَا نَهِر مِن تِلآوات الْوِحْدَة الْمُعْتَادَة ،
    مَلِيّا مَا بَيْن الفِينَة وَالْأُخْرَى يُوقَظَنِي مُنَبِّهَي الْمُزْعِج !
    عِنْدَمَا يَشِل حَرَكَة مُحَآَوْلاتِي بِأَن أَحْلُم بِالأَحَلآم !
    حِيّنَهَا أَعُوْد مُحَمِّلا بِغَنِآئِم الفَشل ،!
    وَلا حَلِيْفِاً لي سوى جُفَاف مِن أَرْغِفَة الْخَيْبَة و هَشِيْش مِن بَقَايا الْأَمَل ،
    أَسْتَيْقِظ بِلَكْمَة قَوِيَّة أُسَدِّدَهَا نحو وَجْه سَاعَتِي الْمُزْعِجَة حُطَامّا ، !
    وَأَسْرّع كَمَا الْمُعَتَآد في مسائي بُنَظِرآتِي الْحَادَّة نَحْو سَقْف حُجْرَتِي ، !
    كَّي أُقَلِّب مَعَالِم الجِنْزِيّر في الْسَّيْر دَآَخِل مَآكِينَة الْأَيَّام !
    كي أِغْرَق وَأَعُوْد للخلف نَحْو مُحِيط الْتَّأَمُّل عَّبِر نَظَرِيَّة
    ( الْأَخْذ وَالْعَطَآء )
    حَّتَّى لُطِمْت بِقَاع مُتَسّخ مِن كَومَآت الْشُّح وَالْجُفَاء ،
    جَفَاءٌ جعَلْنِي ثَري مِن رَغِيْف الْأَلْم و الْخُذْلَآَن ،
    فَأَجَمّع وأُلملم فَتَاتِهُم دَآَخِل زُمُرَةٍ مثقوبة !
    كيّ أُكتَشِف كَيْف كَانَت أَيّامِي مُقَسَما بَيْن أكفُف الْجَاحَدُون ،
    وَكَيْف أُسَرِفَت بِأرصدة طُمُوْحَاتِي وحَيَوّيّة سَعَادَتِي فِي مُدُن الَّهَوآن !
    وّكِيّف إِنْسَدت شَنَاخِيْب التِلِآل أَمَآم رَآئِحّة أَلَمِي الَفائِحّة ،
    فشَفَّت أَسُتْرة الأَلَم الْمُلَطَّخَة مِن خِلَال أَذرّعَة الْنِفَاق الفاجَعَة
    وَأي شَفِيف مَأَجّج يـ سِآدَة . ، ؟
    بَل هِي شَفَّة بِاثِعَة لَا تُغْنِي و لاتَسْمِن مِن جُوَع ،
    فدَاهِمِنِي الْصَّقِيع أثْنَآء ضَجِيْج الْصَّيْف وَنَسَائِم الرَّبِيْع
    جُمِعَت مَوَاسِم فُصُّوْلِي الْأَرْبَع فَي فّخَآر فَّعُتَلآَه الْمُسَوآط
    لِيَتجرّأ وَيُسَمِّيْه بـ فَصْل ( الوطَوآط ) ، !
    فَهُشْمّت الْفُصُوْل وَأَحْرَقْت طَيَآتِهَا ، حْيَنَمَا خَذَلَنِي الْمُسَوآط
    بِهَذِه الْكُنْيَة فَلَسْت أَنَا بوطَوآط ، بَّل أَنَا مِن يُشَكِّل فَصَوَّلِه بجلد السياطْ
    أَنَا فَقَط مَن أَرْسِم الْأَحْلَآم عَبْر ِمرسَمةَ الَبِوآسِل الشرفاءْ ، !
    ولنْ أدع مجالٌ لمخالبْ الخُضوعْ أنْ يشرخْ لوحات أحلامي المُؤجلة !
    وَ أمحي اليأسْ بممحاةَ الإرتكازُ والحكمة ،
    وَأَّنْا مِن يُدْرِك عُنُق الْمُسَوآط لأمّزِجّه بِلَوْن الْحضْارَة الْمُحَقَّقَة
    فَهَا أَنَا ذَا أَمَامِكُم يـ سَادَتِي ،
    أَصِل إلى سَبِيْل لَيْس بمَخُيُوّر بَعْد إِنْهَاك . بَيْن الْشُّوُك وَالْحَصِير الْوَفِيّر
    نَحْو شِعْلَات الْمَجْد الثَّلَاث الْذَّاتِيَّة ، وجَسَدِي يرْتَدِيْه ثوب ومعطفٍ مُمَزَّقَان !
    وَالْفَضّل يعود إلى اِلْخَالِق ، ثُم إلى لَفْظَة الإصْرَآر ، ثُم لنَثْر بَرَآعِم الْعِبَادَة !
    فَهَل هُنَاك مُنْصِف دَاخِل مَمَآلِك الْخَيْبَات ؟
    وسلآمي إِلَيْكُم ،
    و لِلْحَدِيث بَقِيَّة ، حَصْرِيَّة فِي تُوْهَا ،
    مُبَارَك الْذُّبْيَانِي




    [FLASH="http://www.7c7.com/uploader/2010/3437/01264815003.swf"]width=1 height=1 t=1[/FLASH]



    [/ALIGN][/CELL][/TABLE1][/ALIGN]

    التعديل الأخير تم بواسطة مُبَاركْ الْذِّبْيَانِيْ ; 29-12-2010 الساعة 12:30AM

  2. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ مُبَاركْ الْذِّبْيَانِيْ على المشاركة المفيدة:

    !. єℓмżη..!! (28-12-2010), وتـيـن (29-12-2010)

  3. #2
    تَحْسبُني الضّمآنةُ مَاءْ

    رقم العضوية: 36001
    تاريخ التسجيل : 02 - 05 - 2009
    الدولة: وَافدٌ بلاَ هَويّةْ
    المشاركات: 308
    الجنس : شاب
    العمل : مُتَمَرّدْ
    التقييم: 611
    تم شكره 15 مرة في 9 مشاركة

    أَيـَ أَيّهَا المُنْفَرِدُ . ./
    شَهْقَةُ النُّـونِ وَذِكْــرَاهَا كُـنْتُ أَشْهَقهَا مَعَكْ !!


    جَنَائِنُ اليَاسَمِينِ لَكَ وَطَنْ

  4. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ يَزَنْ على المشاركة المفيدة:


  5. #3
    لعنة امرأة

    رقم العضوية: 37748
    تاريخ التسجيل : 09 - 08 - 2009
    الدولة: في رحم الأنين
    المشاركات: 203
    الجنس : فتاة
    العمل : طفلة حتى الرمق الأخير
    التقييم: 605
    تم شكره 134 مرة في 97 مشاركة


    .
    .
    .
    تعاظمت خطيئة الوجع ..
    فرسمت لها أخاديـد وحفرت لكثرتها تجاويف ..
    تصب في فوهـة النحيب !
    متعجرفة تلك السنون
    كيف تنهش أرواح ـاً تعج بخيراتـها
    وتهب لغيرها أفراحهـا ..
    متغطرسة كل تلك الهفوات ..
    تأسرنا على حين غفلة في فخ القيد
    وتلجـم اللسـان فلا ينبس ببنت شفة ..
    ننظر إليهم بعين الحب والحب والحب ..
    حتى تركلنا كل الصفعات
    ثم ننظر إليهم بعين الحقيقة ونحن قاب قوسين أو أدنى من خارطة النهاية ..
    لا ضير أن يقتلنا القدر
    ولا مناص من مكائد بني البشر ..
    سنحلم حتى تتشقق وسائدنا ..
    وسنحلم حتى نسترسل ونسرف في نسج أخيلتنا ..
    مادامت أناك بخير ولك رئة تتنفس الوجود
    وعين تبصر السماء
    وقلبٌ ينبض بالسَحر
    فأنت أنتْ .. مهما أحاطتك هالات أيامٍ سوداء ..

    عدتُ يا سيدي اليوم أشهق
    وأزفر حرقة نزفك على هذه السطور ..
    أنا لا أحتمل حناياك ممزقة
    ولا أحتمل أضلعك مشنجة لا تقوى البوح ولا تجيد التبسم ..
    لأجـلـي .. تظاهر بروح المنفرد التي نعشقها
    واقطع لعنة الغياب ..
    تموجـات الشتاء ستنمحك قدراً من دفء الشوق ..
    فاطمئن لازلنا نوقظ طيفك الخامل كل ليلة ونلتحف به في ليالينا القارسة
    خيبتك تجعلني آتي إليك بكل رفق
    فـ أربت على كتفك قائلة ..
    احضن يديّ
    بل
    هدّئ روع حنيني
    ثم أدع في جيب ردائك وردة حمراء تستنشق منها الأمل كل يوم ..


    ؛

    سيد الكلمة والنبض والأحاسيس .. المنفرد
    بربك كيف تطوع الحرف فينسل منه الجرح داميا
    عظيم وخالقك حتى في تفاصيل الحزن

    مبـارك ..
    أتوق لانسكاب محبرتك العشقية
    فتفاصيل الهيام منك تؤجج مكامن الأنوثة ..
    ويا قميص الألم لا تؤذي روحه تارة أخرى


    جدائل البنفسج تنحني اكباراً واجلالآ لعزفك ..
    ودمت

    الوتــــين

  6. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ وتـيـن على المشاركة المفيدة:


  7. #4
    Eve

    رقم العضوية: 30580
    تاريخ التسجيل : 10 - 09 - 2008
    الدولة: بين آطلال الرياض }~
    المشاركات: 4,345
    الجنس : فتاة
    العمل : طالبة
    التقييم: 26601
    تم شكره 1,846 مرة في 966 مشاركة





    /
    ~
    ’, [ المُنفَردْ..
    تَفصح لَنآ عَآلم جَديِدْ نَلهوُ بِه بيِنَ أترَآبْ كَلِمَآتكْ
    وٌنُغنيِ بِهآ عَلىَ عَزفْ يُلحنْ بِأُغنيِهْ مَسجوٌنهْ مِنْ روٌحْ أنَآمِلكْ
    هَآجسْ حرّفكْ مُنغَمْ بِأسطوُرهْ عَذبَهْ
    مُتألِقَ دوٌماً فيِ سَمَآءْ رَذآذ المطرَ
    "كٌلْ الَأمآنيِ بِ الجَمَآلْ يُخضرْ أوٌرَآقكْ النَديِهْ"
    /


  8. الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ رنيم المشاعر على المشاركة المفيدة:


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •