صفحة 1 من 4 1 2 3 4 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 34
  1. #1
    لا تضايقونها !

    رقم العضوية: 22332
    تاريخ التسجيل : 15 - 11 - 2007
    الدولة: فِيْ عِلّيِيِنْ !
    المشاركات: 7,559
    الجنس : فتاة
    العمل : .
    الهوايه : شيءٌ وَ أشياء لا تُذكر !
    التقييم: 38186
    تم شكره 5,929 مرة في 2,211 مشاركة
    SMS:

    اللهُمَ أعطيَّ كُلَّ إنسانٍ ما يتمناهُ ليّ !

    [ .. قِصة أداةُ الكِتابة .. ]


    .




    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    صباحكم طُهر ..
    .
    .
    .

    سَبّق و قرأت موضوع عن تاريخ القلم : بدايته و إلى وين وصل ..
    عجبني الموضوع و أتذكر احتفظت بِالصفحة عندي من كثر ما انشديت
    للموضوع , اليوم استرجعت صفحة الموضوع , و حبيت أنكم تطلّعون على
    الموضوع معي ..
    .
    .
    .

    القلم ، مثله مثل السيف و الرمح و القرطاس، واحد من أقدم الأدوات التي اخترعها الإنسان و للناس فيما يعشقون حقاً مذاهب ، فبعضهم يعشق الكتابة بالقلم الرصاص على ورق أبيض ، و من هؤلاء الكاتب أنيس منصور، و بعضهم الآخر ما زال يهوى الكتابة بالقلم الحبر رغم أنه أصبح بمقاييس العصر موضة قديمة أكل عليها الدهر وشرب، الأمر الذى ينفيه أديبنا الكبير نجيب محفوظ ، و هو أحد عشاق القلم الحبر ، مؤكداً أنه يُفضل أن يرى بعينه (عصير الفكر) قبل ان يشربه الورق !
    .
    .
    .

    لو عدنا إلى الوراء، في سالف الدهر والأوان ، لوجدنا أن السومريين وهم سكان بلاد

    ما بين النهرين القدامى ، هم أول من اخترع قلم الكتابة في مطلع الألف الرابع قبل
    الميلاد، و كان القلم السومري عبارة عن عود من الخشب يُكتب به على ألواح من الطين اللزج، ثم يجري تجفيف هذه الكتابة الطينية بوضع الألواح في الشمس ، و أطلق العلماء على هذه الكتابة اسم (الخط المسماري) رغم أنها كانت مكتوبة بالخشب!
    .
    .
    .

    وكان العرب القدامى يستعملون قلم البوص المصنوع من القصب ، قبل ظهور الريشة بأزمان طويلة، و قد اهتم العرب بالقلم اهتماماً كبيراً ، خاصة بعدما أقسم به الله سبحانه و تعالى في سورة القلم { ن وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ }(القلم الآية 1) و جاء ذكر أداة الكتابة في القرآن الكريم في سورة العلق أيضاً، قال تعالى { اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ، الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ }..
    .
    .
    .

    و لهذا وضع العرب والمسلمون القلم في مرتبة القداسة ، و قالوا فيه الكثير شعراً

    و نثراً!
    قال الأصمعي:( القلم عود من العيدان ينوب عن اللسان إذا ما تباعدت الأوطان ،

    و افترق الأحبة والخلان ) ..
    و كان ابن العميد من كبار هواة اقتناء ريش الكتابة في عصره ، و يُقال إنه كان لديه ريشة مصنوعة بالهند و فيها فصوص من الألماس كانت تساوي (ضيعة) في عصره !
    كذلك كان الصاحب بن عباد من محبي اقتناء أدوات الكتابة ، و من مأثور أقواله على لسان الأقلام :( سبحان بادئ القلم و مُشرفه بالقسم )!
    أما فيقول هاجياً أحد الشعراء من معاصريه ، كان يتكسب من هجاء الناس :
    لك القلم الأعلى الذي بثباته
    يصاب من الأمر الكلى و المفاصل
    لعاب الأفاعي القاتلات لعابه
    و أرى الجنى أشتات أيدٍ عواسل
    فصيح إذا استنطقته و هو راكب
    و أعجم إن خاطبته و هو راجل

    و من أشهر ما قيل شعراً في الفخر بالقلم قول أبو الطيب المتنبي ، ذلك البيت الشهير الذي أورده موارد الهلاك و كان سبباً في مقتله :
    الخيل و الليل و البيداء تعرفني
    و السيف و الرمح و القرطاس و القلم

    و في مدح القلم يقول الشاعرزهير بن أبي سلمى :
    و أخرس ينطق بالمحكمات
    و باطنه صامت أجوفُ
    بمكة ينطق في خفيه
    و بالشام منطقه يُعرفُ

    .
    .
    .

    و من الطريف أن بعض الحكام في العصور القديمة كانوا يخصصون الأقلام و يصنفونها حسب غايتها ،
    فعندما يريد الحاكم أن يكتب لأعدائه كتاب تهديد و وعيد كان يستعمل قلماً مصنوعاً من غصن شجر الرمان
    ، أما القلم المصنوع من خشب الورد فهو للكتابة إلى الأصدقاء

    و الأحبة !
    أما للمعاهدات و الاتفاقات فكان الحكام يكتبون بقلم مصنوع من الذهب الخالص ، المثبت في نهايته قطعة صغيرة من القصب يتوسطها سن رفيع من العظم!
    .
    .
    .

    و استمرت الريشة أداة للكتابة زمناً طويلاً حتى ابتكر البريطانيون الريشة المعدنية عام 1830 ، و كان ذلك في مدينة برمنجهام التي عرفت لفترة طويلة فيما بعد كمهد لأدوات الكتابة ، و كان اقتصاد المدينة قائماً على صناعة الورق و الأقلام بأنواعها المختلفة، حتى وصل الأمر إلى صناعته نحو 4 آلاف موديل من ريشة الكتابة في منتصف القرن التاسع عشر !
    .
    .
    .

    و شهدت صناعة الأقلام قفزة جديدة عندما أُكتشف( الجرافيت ) في مقاطعة يوركشاير البريطانية ، و عرف العالم لأول مرة ما سُمي باسم ( القلم الرصاص )
    رغم أن عنصر الرصاص لا يدخل في تركيبه على الإطلاق، و ربما يكون الإسم مرتبطاً بلون الجرافيت أو الكربون المصنوع منه هذا القلم و المغلف بغلاف خشبي يتم ( بريه ) بآلة حادة ثم باستعمال ( البراية ) و هي كلمة عربية فصيحة 100% مأخوذة من قولهم ( اعط القوس باريها ) و الطريف أن مادة القلم تدخل حالياً في صناعات بالغة التقدم

    و منها صناعة الأسلحة النووية!
    .
    .
    .

    و كانت القفزة الحقيقية في صناعة الأقلام من نصيب البريطانيين أيضاً ، عندما تم ابتكار القلم الحبر بشكله التقليدي المعروف حاليا، أي القلم الذي به خزان يملأ بالحبر السائل ، و كان ذلك عام 1864 و هو العام الذي يؤرخ به للثورة في عالم الكتابة ، حيث بدأت شركات كبرى تدخل مجال تصنيع الأقلام ومنها شركة ( باركر ) و ( شيفر ) و (وترمان ) و غيرها من كبريات الشركات عابرة القارات ..
    .
    .
    .

    و يُقال إن العلاّمة و الكيميائي العربي جابر بن حيان هو صاحب فكرة اختراع القلم الحبر ذي الخزان، و لكن الفكرة لم يكتب لها التحقيق في عصر ابن حيان ، و كانت هناك تجارب بدائية لصناعة مثل هذا القلم في الأندلس ، غير أنها باءت بالفشل لعدم دقة التصنيع حتى وضعها البريطانيون في القرن التاسع عشر موضع التنفيذ دون أن يشير أحدهم ولو مجرد إشارة إلى أنه اختراع عربي قديم !
    و في بداية معرفة العالم بالحبر كانت هناك، حتى عهد قريب ، ما يُسمى ( بالنشافة ) لتجفيف الحبر بعد الكتابة ، غير أن تجارب أمريكية أُجريت في الخمسينات من القرن الماضي توصلت إلى اختراع الحبر الذي يجف بمجرد كتابته ،
    و في عام 1951 ظهر في أمريكا قلم شهير باسم ( باركر آيه ) فكان التطور التقني الأخير في صناعة أقلام الحبر السائل التي سرعان ما تحولت بدورها إلى متحف التاريخ الحديث ..
    .
    .
    .

    فقد ظهر القلم الأكثر انتشاراً على مر العصور، و هو قلم الحبر الجاف الذي ابتكره عالم أمريكي من أصل فرنسي و بدأت شركة ( رينولدز ) تصنيعه على نطاق عالمي واسع في عام 1953، فأحدث على الفور انقلاباً في صناعة أدوات الكتابة ، و تفوق هذا القلم الجاف على أقلام الحبر السائل ، لدرجة أنه ضرب صناعتها المزدهرة في مقتل، و احتل المرتبة الأولى في قائمة مبيعات الأدوات الكتابية، فباعت شركة ( رينولدز ) نحو 7 ملايين قلم جاف من موديل واحد عام 1957 ، وكان هذا رقماً قياسياً في مبيعات الأقلام على مستوى العالم ..
    .
    .
    .

    و تكمن عبقرية القلم الجاف في كونه أول أداة للكتابة لا تحتاج إلى مكونات أخرى من خارجها ، فقد كان لزاماً على الكاتب في كل العصور السابقة أن يحتفظ بالقلم والحبر معاً ..
    و يعتمد هذا النوع من الأقلام على فكرة ميكانيكية غاية في البساطة ، فرأس سن القلم عبارة عن (بلية ) أو جسم كروي صغير جداً من الحديد الدوار ، و في هذا الجسم أخاديد متناهية الصغر من الممرات الدقيقة ، و عندما يتحرك الرأس ينساب الحبر الجاف في سن القلم، مثل هذه الفكرة البسيطة ربحت من ورائها شركة ( رينولدز ) نحو 120 مليون دولار بأسعار الخمسينات من القرن العشرين !
    .
    .
    .

    و لكن اليابانيين استطاعوا أن يقدموا للعالم في السبعينات من القرن الماضي نوعاً مبتكراً من الأقلام ، و هو القلم ( الفلوماستر ) الذي يعتبر التطور الأخير في صناعة الكتابة، فهو آخر ما توصل إليه العقل الإنساني في هذه الصناعة العريقة و الضاربة بجذورها

    و كلماتها في أعماق التاريخ ، وإن كان البعض في عصرنا يؤمن بأن صناعة أقلام الكتابة ستدخل ( المتحف ) يوماً وتصبح من مخلفات التاريخ، بعد أن أصبحت الكتابة على الكمبيوتر لا تحتاج إلى الأقلام .. و لا الأوراق!
    .
    .
    .

    احتـرامي ,




    .




  2. 2 أعضاء قالوا شكراً لـ تـــــرف على المشاركة المفيدة:

    البنت القمر (12-02-2010), عمار عبدالله .. (25-02-2010)

  3. #2
    كبار الشخصيات

    رقم العضوية: 27878
    تاريخ التسجيل : 01 - 05 - 2008
    الدولة: بين العَقلِ والجُنون
    العمر: 31
    المشاركات: 3,795
    الجنس : فتاة
    العمل : كُل ما أرِيدُ
    التقييم: 4153
    تم شكره 257 مرة في 136 مشاركة

    رد: [ .. قِصة أداةُ الكِتابة .. ]


    .
    .

    /

    سأنهَلٌ .. سأنهَل مِن واحتُكِ المُترفَة .

    أسجّل حُضورٍي .. بقراءةٍ سَريعةٍ.

    ولِي عودَة للتّمعّن والإستِفادَة.


    ترف .. غنيّة واحتُكِ (


    لعظِيم الفَائدة المسطّرة (

    جنون

  4. #3
    مَســافِر الَي الْطِّبــيَعَة

    رقم العضوية: 29656
    تاريخ التسجيل : 11 - 07 - 2008
    الدولة: ارض الطبيعة
    المشاركات: 1,988
    الجنس : شاب
    العمل : معلم
    التقييم: 4182
    تم شكره 345 مرة في 95 مشاركة

    رد: [ .. قِصة أداةُ الكِتابة .. ]


    مـــاشــاء الله تباركـ الله

    أسطر أعجابي لهذا الموضووع الرآآآئع

    وأرفع القبعة أحتراماً لكـِ

    أستمتع كثيراً لتطور هذا السلاح الفكري

    يدون وينقش ماتفيض به عقولنا ومشاعرنآ في وآحة خصبة

    أختي تــرف

    أنتِ ولآ غيركـ

    يطرب أعيننا ويشدنآ لهذه المواضيع الرآآآئعة

    أنحناء أحرف تمايلت لنسيم أبدآآآعاتكــ

    ممتن كثيرآ لدعوتي


  5. #4
    كبار الشخصيات

    رقم العضوية: 7741
    تاريخ التسجيل : 11 - 12 - 2005
    الدولة: الطــــــــــــائف
    المشاركات: 4,561
    الجنس : شاب
    العمل : نحو الأجيال الصاعده
    التقييم: 14163
    تم شكره 815 مرة في 346 مشاركة

    رد: [ .. قِصة أداةُ الكِتابة .. ]


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    موضوع يستحق التريث من أجل البقاء للتعرف على الكثير من مزيا
    أداة الكتاب ..

    معلومات بكم جم وجميل .. وتفيد كل من مر من هنا ..
    وبقي في المتصفح ليقرأ ما ادرجته في المتصفح ..

    ترف

    سلمت يداك وسلم قلمك ..

  6. #5
    لا ينحني لغير الله

    رقم العضوية: 27681
    تاريخ التسجيل : 24 - 04 - 2008
    الدولة: في عين اللي يكرهني
    العمر: 33
    المشاركات: 5,119
    الجنس : شاب
    العمل : معلم
    التقييم: 19198
    تم شكره 1,650 مرة في 709 مشاركة

    رد: [ .. قِصة أداةُ الكِتابة .. ]


    موضوع جميل بمحتواه وتاريخة وموضوعه


    ألا وهو القلم


    أراك تدرجتي بنا من بداية تاريخ القلم وحتى هذا الحين الذي بدأ الناس يستغنونه عنه كثيراً لوجود الألات الكاتبة والكمبيوترات

    وإن كنت أرى أن أهميته لا تزال لمن أراد العلو والتثقّف حيث أن استخدامه أكثر رسوخاً في الذهن

    وأكثر حفظاً في الذاكرة


    واحة جداً رائعة برفقة الـ ترف

    وموضوع غاية في الجمال والإبداع


    تحية وودّ

  7. #6
    إداري

    رقم العضوية: 9
    تاريخ التسجيل : 25 - 04 - 2002
    الدولة: Australia
    المشاركات: 15,179
    الجنس : شاب
    العمل : مُتأمِّلْ !
    التقييم: 29439
    تم شكره 2,315 مرة في 812 مشاركة

    رد: [ .. قِصة أداةُ الكِتابة .. ]


    استاذتيْ \ تَرَفْ ....
    مَمنونْ مِنْ الأعَماقْ لـِ هذه المَسَاحَةْ ’
    وللأمَانةْ طَرحْ يستحقْ التأمُلْ وحَقيقةً أجبرنَيْ ..
    ومِنْ خِلالهْ للسَعيْ والبَحثْ وَالقِرَاءَةْ فيْ تَفسِيرْ أولْ آيَةْ لـِ سُورَةْ القَلمْ .
    { نّ وَالْقَلَمِ وَمَا يَسْطُرُونَ }

    ومِنْ ماخَرجتُ بِهِ مِنْ أقوَالْ الرّسولْ صَلى اللهْ عَليهْ وسلّمْ مِنْ تَفسيرِ ابْنِ كَثيرْ :
    . " ن " حُوت عَظِيم عَلَى تَيَّار الْمَاء الْعَظِيم الْمُحِيط وَهُوَ حَامِل لِلْأَرَضِينَ السَّبْع .
    . أَوَّل مَا خَلَقَ اللَّه الْقَلَم قَالَ اُكْتُبْ قَالَ وَمَاذَا أَكْتَب ؟ قَالَ اُكْتُبْ الْقَدَر فَجَرَى بِمَا يَكُون مِنْ ذَلِكَ الْيَوْم إِلَى قِيَام السَّاعَة ثُمَّ خَلَقَ النُّون !
    وَرَفَعَ بُخَار الْمَاء فَفُتِقَتْ مِنْهُ السَّمَاء وَبُسِطَتْ الْأَرْض عَلَى ظَهْر النُّون فَاضْطَرَبَ النُّون فَمَادَتْ الْأَرْض فَأُثْبِتَتْ بِالْجِبَالِ فَإِنَّهَا لَتَفْخَر عَلَى الْأَرْض .
    . الله سبحانَهْ خَتَمَ عَلَى الْقَلَم فَلَمْ يَتَكَلَّم إِلَى يَوْم الْقِيَامَة ثُمَّ خَلَقَ الْعَقْل وَقَالَ وَعِزَّتِي لِأُكْمِلَنك فِيمَنْ أَحْبَبْت وَلَأُنْقِصَنك مِمَّنْ أَبْغَضْت .


    .

    .
    ويَطُولْ بِنَا الحديثْ عَنْ القَلمْ ....
    فـ هو وسيلَةْ : للعلمْ والمَالْ ( الشيكاتْ ) والوظيفةْ والدعَوةْ والحياةْ والموتْ إلخ ..

    شُكراً لاتكفيك
    لـ طَرحِكْ القيّمْ ولأولْ اسرحْ بالفكرْ للتأملْ بالقَلمْ ,
    أكررْ شُكريْ لَكِ ومنْ أعماقيْ وسبحانْ اللهْ العظيمْ لحكَمتهْ وقدرتهْ ..

  8. #7
    Eve

    رقم العضوية: 30580
    تاريخ التسجيل : 10 - 09 - 2008
    الدولة: بين آطلال الرياض }~
    المشاركات: 4,345
    الجنس : فتاة
    العمل : طالبة
    التقييم: 26601
    تم شكره 1,846 مرة في 966 مشاركة

    رد: [ .. قِصة أداةُ الكِتابة .. ]





    جس الطبيب خافقي
    وقال لي
    هل ها هنا الألم ؟
    قلت له : نعم
    فشق بالمشرط جيب معطفي
    وأخرج القلم
    هز الطبيب رأسه ومال وابتسم
    وقال لي
    ليس سوى قلم
    فقلت : لا يا سيدي
    هذا يد ٌ و فم
    رصاصة ودم
    وتهمة سافرهـ ، تمشي بلا قدم

    هي قصة جميلة
    آعجبتني فكرة تخصيص الآقلام حسب غايتها
    ،



    كتبت حروفي هنا بقلم من خشب الورد ،

    وصبآحك زهر ..


  9. #8
    برنس فعّال

    رقم العضوية: 37741
    تاريخ التسجيل : 08 - 08 - 2009
    الدولة: بـ أرض الله الوآسعه
    المشاركات: 1,261
    الجنس : فتاة
    العمل : بـدري علي .. :)
    التقييم: 9682
    تم شكره 1,413 مرة في 472 مشاركة

    رد: [ .. قِصة أداةُ الكِتابة .. ]


    رائع جداً يا ترف هذا الطرح ..
    امتعتي عقولنا بالتدرج بنا في قصة القلم من البداية
    و حتى يومنا هذا ..
    لا أتذكر أني في يوم ماً فكرت و تأملت في القلم ..
    لكن مع طرحك هذا أخذتني إلى التأمل ,, في يدي الآن قلم
    لأول مرة انظر إليه نظره مختلفه ..!!


    شكراً بِحجم روعتك ترف ..

  10. #9
    { ع ـزف الهديل }

    رقم العضوية: 31445
    تاريخ التسجيل : 16 - 10 - 2008
    الدولة: المدينة المنورة
    المشاركات: 2,386
    الجنس : شاب
    العمل : طالب
    التقييم: 5907
    تم شكره 816 مرة في 489 مشاركة

    رد: [ .. قِصة أداةُ الكِتابة .. ]




    الْقَلمْ .. وَسِيطُ الْهُدَنِ وَسَيِّدُ الْمَعَارِكْ
    كَمْ كَانَتْ لَهُ مِنْ بصَمَاتٍ عَبْرَ مَا شَهدَ مِمَّا لَمْ يَشْهَدْهُ غَيْرُه
    إِنْ كَانَ فِي مَكَانِهِ الصَّحِيحِ فَهُوَ فَيْضُ شَهدٍ يَعْلُو كُلَّ سَطْرٍ وَصَفْحَة
    وَإِلا فَهُوَ طَفِيفُ بُرْكَانٍ يَحْتاجُ تَسْيِيرًا صَائِبًا وَحِكْمَةً بَالِغَة

    _-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_-_


    لَمْ أَجِدْ نَفْسِي إِلا هَائِمًا بَيْنَ رَذَاذِ عِطِْركِ يَا تَرَفَ الإِبْدَاعْ
    دَامَ الفِكْرُ فِي قَلَمِكِ نَابِضًا بِمَا هُوَ بَهِيْ


    خَمْسُ نُجُومْ


  11. #10
    لا تضايقونها !

    رقم العضوية: 22332
    تاريخ التسجيل : 15 - 11 - 2007
    الدولة: فِيْ عِلّيِيِنْ !
    المشاركات: 7,559
    الجنس : فتاة
    العمل : .
    التقييم: 38186
    تم شكره 5,929 مرة في 2,211 مشاركة

    رد: [ .. قِصة أداةُ الكِتابة .. ]


    .


    جُ ـنُوْنُ التّرِكْوَازِ

    شرفتنيْ يا نقية بِحضورِكِ الأول في رِحابِ الواحة ..
    شكراً جزيلاً لكِ ..


    .

صفحة 1 من 4 1 2 3 4 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •