صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 15
  1. #1
    زوجه الامير

    رقم العضوية: 36027
    تاريخ التسجيل : 03 - 05 - 2009
    الدولة: حيثما طاب لي الوجود
    المشاركات: 2,990
    الجنس : فتاة
    العمل : دكتوراه في الحياة
    الهوايه : قصة عشق " ورقة وقلم "
    التقييم: 7008
    تم شكره 678 مرة في 403 مشاركة
    SMS:

    * زُرْ غَبًا تَزْدَدْ حُبًا *

    موضوع لصوص فوق النجوم


    صعد إليها سريعًا في ذلك الفندق الشاهق ولم يتريث ، ألقى على طاولة الاستقبال رصيد يزن ألم سنين يتجرع غيره مرارتها ولم يحسب لها حساب ، دخل لتلك الغرفة المرفهة وهو في سعادة غامرة ، تمدد على السرير ورمى ماضيه من نافذة الغرفة ونسى ما كان عليه ، الكل ينظر إليه ، لقد صنع مجدًا ودخل لعالم العمالقة من أوسع الأبواب ، الجميع هنا يتودد إليه ويصافحه رغم معرفتهم التاامة أن هذا كله ليس ملكه .
    أنا موظف في الفندق ، أراقب قدوم هذا اللص ، وأراقب نهضته التي بناها بمال غيره ، أتنفس الهواء ذاته في أرجاء الفندق ، أترقب قدومه وذهابه ، كان يسير في الممر والكبر والخيلاء تجر خلفه ، لم يكن ليعيرني اهتمامه لولا حاجته لي ليلقي علي بعض العبارات الآمرة : خذ وهات .. أعطني وغادر غرفتي
    أصبح شغل الشاغلين ، الكل يتحدث عنه وعن ثروته ، لعله لا يذكرني لكني لم أنساه أبدًا ، لم أنسى أنه ذلك اللص الذي سرق أبي ، كان يتودد إليه وأبي الطيب القلب يطاوعه على كل ما يقول ، كنت وقتها لاهي بين دراستي الجامعية والجلسات الشبابية ، لم أعّر أبي اهتمامي ، طلب إليّ مرارًا بطرق مختلفة أن أعمل لديه ، لكن لا رغبة لي بأن أرث عمل أبي الممل ، لم يكن رجل أعمال بل أنه أصغر من ذلك بكثير ، يدير مصنعًا صغيرًا لصناعة المنسوجات التي ملأت الأسواق وملّها الكثيرون ، لم تكن ذات شهرة عالمية بعكس شبيهاتها في الأسواق الضخمة ، لا يزال يقترب من أبي ويتودد إليه بطرق ملتوية ، لا أعرف حقيقةً كيف فعل كل هذا ؟!..
    لم أعلم كيف أنه تمكن من سرقة أوراق أبي التي كان يضعها في المنزل ؟!..
    ألهذه الدرجة وصل به الطمع ..؟!
    .. بل أنه كان واضح .. كيف لي لم انتبه إليه حين وجدته يحوم حول المنزل .؟!

    لم يتخلى عن صفة واحدة به وهي الكذب الذي أصبح يتقنه كممثل بارع عدا عن كونها سمة بارزة فيه ، لا أعلم كيف لهم أن يصدقوه وهو يتفاخر أمامهم بأنه سرق أموال رجل وصفه بالغباء والسذاجة .
    كان الغيظ يقتلني وأنا أسمع من هم في الفندق يكررون عباراته ، ويلقون النكت السخيفة المضحكة لغرابة من قالها ، لم أكن مجبرًا على سماعها بقدر ما كنت مجبرًا على العمل هنا ، أين عساني سأجد عملاً وأنا مفلس ، حتى دراستي لم استطع متابعتها ، تعبت كثيرًا وأنا أفكر في الانتقام منه ، لست مثل أبي الطيب إنني أترصده أينما ذهب ، وكنت اشعر في نظراته إليّ وكأنه يسأل نفسه: هل أعرفك ؟!.. لم يتغير شكلي لكنه لم يراني ببدلة عمل خانقة تجعلك تذلّ نفسك للص حقير ، لا أخفي عليكم كنت ولا زلت أسرق من ماله ما استطعت بل إنني بتلك الطريقة استرد شيئًا من مالنا المسلوب ، لم يلحظ ذلك وكنت اشعر بسعادة الانتصار عليه وفي كل مرة ازيد من المال ما شئت ، لم يكن ليفكر بأمري ولا حتى أن ينظر إليّ وأنا بمستوى حذائه فهو يملكني كعبد عبر التاريخ وكخاتم في عالم التجار و اللصوصية ، رغم ذلك كنت أطاوعه لأتمكن من أخذ مالاً كجرعات صغيرة أدسها في جيبي ولوهلة تختفي دون أن اشعر بها .
    وفي يوم روتيني حدثت ضجة كسرت مملة ، وكان هو من يصرخ بصوت هز زوايا الفندق ، هرع الجميع إليه وأنا معهم وجاء المسئولون الذين لا يمكنك أن تراهم وأنت تعمل لديهم ، وحين يظهرون تجلبون معهم المشاكل والمصائب ، أخرجونا من غرفته وبقي ستة من المسئولون معه يتناقشون ، كان شكله كمن هو موشك على الهلاك ، وتمنيت موته لكونه السبب في موت أبي بسكتة قلبية .
    بدأ الجميع يثرثرون وما فهمته من ثرثرتهم أنه قد فقد شيكًا بمبلغ كبير ، كان الخبر هذا سار بالنسبة لي وكنت اقول في نفسي : هذا بداية انهيار تجارتك اللصوصية المزعومة
    فجأة توقفت سيارة شرطة أمام بوابة الفندق الفخم فعرفت أنه قد اتصل بالشرطة ، كان يتحدث وهو هائج وثائر ، طلبوا منه أن يهدأ ووعدوه باكتشاف السارق ، وكانت تلك أجمل نكته سمعتها ، بدأ التحقيق والبحث ، وأنا كنت سعيد وأود الصراخ بصوت عالي : لن تلبس ثياب حجمها أكبر منك بعد اليوم
    بعدها بفترة وجيزة ألقوا القبض علي بتهمة سرقة الشيك وذلك بحكم كوني أكثر شخص قد أحتك به ،وحين علمت بهذا الاتهام صرخت وأنا اقول : هواللص ولست أنا
    فسأله الشرطي : أتعرفه ؟!.. فستنكرني
    وحين وجه لي الشرطي السؤال : ما اسمك ؟!
    قلت له والشرر يتطاير من عيني وأنا أنظر لذلك اللص النكرة : نايف سعود
    وقف هو هذه المرة ليقول : عرفتك .. أنت ابن اللص
    لم يكن هناك وقت لأرد عليه لأنني باشرت بضربه ، فتدخل رجال الشرطة لفك يدي عنه ولم أهدأ إلا بعد أن رأيت الدم على وجهه
    سأله الشرطي للمرة الثانية : أتعرفه ؟!..
    قال : نعم .. وأخذ يسب أبي ويتهمه بأنه هو اللص
    ليت أبي حي ليخبرني بأنه هذا الحقير يكذب وأن أبي لم يسرق مال أحد
    جدال انتهى بي في السجن ، كل أصابع الاتهام موجهة لي ، وجدوا لدي دافعان لسرقة الشيك , الدافع الأول : إدعائي بأنه لص وهذا محال , الدافع الثاني : لأنني كنت أتودد إليه
    ليتني كنت فعلاً من سرق الشيك لأعالج أمي المريضة لكني هذه المرة لم أسرقه ، حكموا علي بالسجن بعد أن يأسوا من أن أخبرهم عن الشيك الذي لا أعلم عنه شيء
    أنا الآن في السجن وقد أصبح يطلق علي لص ، واللص الحقيقي لا يزال يعلو نجوم ذلك الفندق الصامد ، وأنا ولصوصيتي وخبرتي فيها سأقفز فوق النجوم لربها وادعوه ..
    خالق الكون ..

    قصة خيالية بقلمي
    ضي السـ ح ـر


    التعديل الأخير تم بواسطة ضي السحر ; 19-07-2009 الساعة 02:30PM

  2. #2
    بَنٌَتَ اْلَجآمْعَهٌَ

    رقم العضوية: 35801
    تاريخ التسجيل : 21 - 04 - 2009
    الدولة: Ksa
    المشاركات: 589
    الجنس : فتاة
    العمل : أتمنى
    التقييم: 453
    تم شكره 52 مرة في 22 مشاركة

    يسلمو ضي قصه جميلهـ

  3. #3
    زوجه الامير

    رقم العضوية: 36027
    تاريخ التسجيل : 03 - 05 - 2009
    الدولة: حيثما طاب لي الوجود
    المشاركات: 2,990
    الجنس : فتاة
    العمل : دكتوراه في الحياة
    التقييم: 7008
    تم شكره 678 مرة في 403 مشاركة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مناكير مشاهدة المشاركة
    يسلمو ضي قصه جميلهـ
    هلا غلاآآتي مناكير
    اللهـ يسلمكـ
    مشكوورهـ غلاآآتي على مروركـ العذب

  4. #4
    ممتاز

    رقم العضوية: 18863
    تاريخ التسجيل : 02 - 07 - 2007
    الدولة: السعودية
    المشاركات: 1,336
    الجنس : شاب
    العمل : طالب
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    مبدعة’’

    قصة جميلة لم أتوقعها خيالية ،،

    فيها نبذة من الواقع هوالسارق خارج السجن والمسروق داخل السجن ،،

    الله يعطيك العافية ،،

    والله الموفق ,

  5. #5
    زوجه الامير

    رقم العضوية: 36027
    تاريخ التسجيل : 03 - 05 - 2009
    الدولة: حيثما طاب لي الوجود
    المشاركات: 2,990
    الجنس : فتاة
    العمل : دكتوراه في الحياة
    التقييم: 7008
    تم شكره 678 مرة في 403 مشاركة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عاشق القلوب مشاهدة المشاركة
    مبدعة’’

    قصة جميلة لم أتوقعها خيالية ،،

    فيها نبذة من الواقع هوالسارق خارج السجن والمسروق داخل السجن ،،

    الله يعطيك العافية ،،

    والله الموفق ,

    الأستاذ الفاضل / عاشق القلوب
    اشكر لكـ كلماتكـ الرآآئعهـ والمحفزهـ
    ورمروكـ الهادف
    دام قلبكـ مطمئنًا بذكر اللهـ

  6. #6
    غنيّة باللہ عن العآلمين ツ

    رقم العضوية: 15286
    تاريخ التسجيل : 25 - 03 - 2007
    الدولة: عَالمٌ مِن اختيَارِي
    المشاركات: 2,980
    الجنس : فتاة
    العمل : .
    التقييم: 2322
    تم شكره 8 مرة في 5 مشاركة

    ايـــــه , يآ مآ في السجن مظآليم

    ضي , قلمكِ جدًا رآئع

    أسعدكِ المولى !

    =)

  7. #7
    زوجه الامير

    رقم العضوية: 36027
    تاريخ التسجيل : 03 - 05 - 2009
    الدولة: حيثما طاب لي الوجود
    المشاركات: 2,990
    الجنس : فتاة
    العمل : دكتوراه في الحياة
    التقييم: 7008
    تم شكره 678 مرة في 403 مشاركة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ع ـطر الأنوثة مشاهدة المشاركة
    ايـــــه , يآ مآ في السجن مظآليم

    ضي , قلمكِ جدًا رآئع

    أسعدكِ المولى !

    =)
    هلا غلاآآتي
    هذا جزء من مضمون القصة وفكرتها
    شاكرهـ لكـ مروركـ يا غآآليهـ ~

  8. #8
    يآعيون آبوي تاهت عناويني

    رقم العضوية: 37505
    تاريخ التسجيل : 24 - 07 - 2009
    الدولة: في بريطانيا
    المشاركات: 434
    الجنس : فتاة
    العمل : طالبه
    التقييم: 77
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    يسلموووووووووووو

    ضي على الموضوع

    الله يعطيك العافيه

    تحياتي

    زهـــــــ ووووووووووووــــــرهـ

  9. #9

    أُنْثَـى لـآ تُقَـآوَمْ


    رقم العضوية: 37603
    تاريخ التسجيل : 30 - 07 - 2009
    الدولة: فَوْقَ الغَيْمَاتْ
    المشاركات: 1,812
    الجنس : فتاة
    العمل : طالبة جامعية
    التقييم: 867
    تم شكره 20 مرة في 17 مشاركة

    يسلموو حبيبتي عالموضوع الرائع

    دمتي بخير ...~

  10. #10
    برنس جديد

    رقم العضوية: 37761
    تاريخ التسجيل : 10 - 08 - 2009
    الدولة: asdasf
    العمر: 38
    المشاركات: 18
    الجنس : شاب
    العمل : asfasfas
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    يسلمووووووووووووووووووووو

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •