صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 20
  1. #1
    تُركيْ الأحمَدْ

    رقم العضوية: 29517
    تاريخ التسجيل : 03 - 07 - 2008
    الدولة: فٍي وَريِدهآ ..!
    العمر: 37
    المشاركات: 310
    الجنس : شاب
    العمل : طبيب
    التقييم: 10
    تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة

    ذَاكِرة لَمْ تَمُتْ!


    [align=right]
    [align=right][align=center][table1="width:100%;background-color:black;"][cell="filter:;"]

    [align=center]




    أُولُ نَصٍّ لِيْ لِهَذهِ السَنَه،


    {بِاسْمِ خَالقِ كُلِّ شَيّء
    أبْدَأ ..



    ،


    للتَنويرِ فَقَطْ : مَنْ أرَادَ الوُلوُجَ هُنَا فَليَأخُذْ حَذرَهُ ،
    وَلاَيَلتَفِتُ مِنكُمْ أحدْ ..فَـ حَبسُ الأنْفَاسِ،لارَيِبَ فِيهِ.

    ،


    استَهلكتُ سَبعةً لَيالٍ ذَاتِ وَجعْ ،
    وَثَمانيَةَ ايّامٍ ذَاتِ آه / لأبْدَأ ..



    ،

    وَلَمْ يُفلحْ كُلّيْ ، فِي اسْكَاتِ بَعضِيْ المُتَمردْ ،
    وَبحينِ غَفلة منّي ، سَقطتُ حَيثُ لا اعلَمْ !


    ،




    [ ذَاكِرةْ ] ،
    ذاتَ لَيلَةٍ عَقيمَة النَبضْ وَ مُعتمَه حَدّ السَوادّ ،
    بَعدَ أنْ كنتُ افَرقِعُ فَقَراتِ الوَفاءْ ،بالتِفَافَة مُؤلمَة بَعضَ الشَيْء
    وَبعدَ أنْ نَفثْتُ عَلىَ جُرحٍ مُؤلمْ ، لَعلّهُ يَلتَئمُ بَعدَ الفَتقْ ،
    حينَ ارتَمَتْ أروَاحِيْ فَوقَ أكوَامِ الأمسْ،
    وَ بينَ احضَانِ الشَتَاتْ ، ابْحثُ عَنْ عِدةٍ أحيَاءْ
    أبحثُ كوبِ صبر ، أذّوبُ به بُرادة حَنيِنْ ، وَأشْرَبهُ على مُهلْ
    ،
    ابحَثُ عَن وسَادَةٌ ادّعَكُ بهَا حُزنيْ ..
    تُحاصِرُني بـ تَاريخٍ كُنتُ اعشَقُة وانقضَىَ ،
    وبَاتَ يَقطنُ مُخيلتَيْ، وَيعشَقُ الانزواء بدَاخِليْ..
    ويتَوسّدُ صَدريْ عََلىَ عِلمٍ وَشَرعيّةٍ منّيْ ،
    و بينَ هَوامِشْ ضِلعِين اعوَجيِنْ ، وَجَدتُنيْ
    العَقُ اصَابِعَ المَاضيْ، بـ حِدّة التِفَافَة ضَوُءْ مُمتَلئَة..
    ،
    و لانّ بعضَ الفَرح دَينْ..يُردُّ حُزناً بَعدَ حِينْ ..
    وَ لانّ الحُبّ غَيِثْ ، وَالدُمُوعَ أرضْ ، وَنَحنُ الغَيمْ ،
    وجبَ استِكمَالْ المُعادلَة الأكثرُ شَقاءً..
    لتَنبتَ شَجرَة ثَمَرهَا بالارضْ، وفروُعهُا بالسَمَاءْ..
    وَلِتُصبحَ كلتَا كَفتَيّ قَلبيْ مُتعَادلَة ،
    هَكذَا ..وَعَدنِيْ انْ يَتبوُأنِي بِكُلّ نَاحيِة ،
    وأنْ يَتَمردّ بِداخِليْ كُلّ حِينْ ، وَأنْ وَأنْ وَأنْ ...،
    ،

    وَ بَعدَ اخذِيْ قِسْطَاً مِنَ الاوُكسِجينْ ،
    لِـ أمْلأ بِهَا رِئتَا ذَاكرتِيْ المُختََنقَة المَاً ،
    ُثمُ انفثُ بِـ هُدوء دُخَانَ الصَمتْ
    لـ تُعبقَ سمَاءَ خَياليْ رُؤيةٌ ضَبابيّة
    ،
    وَ بَعدَ مَضغْ مَلامحِي لِـ الحُزنْ
    بَدأتُ انفضُ الغُبارَ عَن ذَاكِرَتيْ ،
    وَ تَواريتُ خَلفَ كوَاليسِ الهَواء،
    عُدتُ الى الوَراءِ خَطوَاتٍ عَدِيدَةُ الأسَىْ ،
    ،
    وَجدتُ قيثَاراً يَبلغُ حُزنَهُ اربَعةَ اقْدام بُكاءْ
    وَ وجدُتُ أشيَائيْ القَديمَهَ ..ورَسَائلٌ أبَتْ الوُصُولْ ،
    وَ وردةٌ تَستَشِقُ اورَاقِيْ المُمَزّقه حُزنَاً،
    وقَلماً يَتضُورُ جُوعَاً ،يكادُ يخَتنقُ مِن مُكربِنَاتِ الغُربَه ،
    ،
    تَعثرتْ عَليّ رُؤيَة ابتِسَامَةٌ مُترامِيةُ الألَمْ ،
    تُخبّيءُ خَلفهَا دَمعَة مُحتَقِنةُ الوَجعْ ،

    ،
    الآنْ ..
    أشتَمُّ رائحة سَجَائريْ مَمزُوُجَاً بِروَائِحْ عِطريْ
    ويْكَأننيْ اتَنَفسُها الانْ بـ هُدوُءْ ..،
    ،
    امسَكتُ بِـ طرَفْ فِنجَانِ القَهوُهْ ،
    لِـ أنْظرَ اخرَ احتِسَاءَة لَه..
    والتيْ أوُلَدتْ،قُبْلةٌ حَمراءْ عَلىَ حَرفهْ ،
    يآآه ..
    كَيفَ كُنّا ، نَحتِسيهِ سَويّاً ،
    وضِحكَاتُنَا تَلامِسْ عَنانَ السَماءْ..
    ،
    وهُنَا قنْدِيلٌ قدْ طُبعَ عَليِه نَفسْ القُبله الحَمراء ،
    وكُتبَ عَليهِ بـ اللّوُنِ الوَردِِيْ "عِيدُ مِيلادٍ مَجيِدْ"
    كلّ تلك الانطفَاءَاتْ تُمارسُ طقُوسَهَا الآنْ وَ تتَجرعُنيِ بِشدّهْ،
    وَ تحرِّضُني لأرمِي قُبله مُبلّلهَ بِالدَعوَات لـِ مَثوَاها الأعْلىَ..

    ،

    [ لَمْ ]
    لَمْ اتمَالَكُ انفَاسِي ذَاتَ دُعَاءْ ،
    فَـ غَرقتُ بِـ نَوبةِ دُمُوعْ..
    وَ بَدأتُ امسَحُ تَفَاصِيلَ الحُزنِ
    الظَاهِر عًلىً مًلامٍحِ ذََاكِرِتيْ ،
    بِـ اصَابِعَ قَدْ بُترتْ ،مِن فَجوَةِ الضَجِيجْ ،
    وامتَلأتْ دَمَاً مَعْجُونَاً بِـ شَهيِقْ..
    وبـ بخشوع مُبهَمْ ..اقتَطفتُ قِصَاصَةُ صَبرٍ حَمرَاءْ ،
    كُنتُ أُمَرّغُ بِهَا جَبينِيْ المُتصَببْ عَرَقاً..
    وانشَطرُتُ نِصفَينِ مِنَ البُكاءِ الأحمَرْ ،
    ارتَميتُ فَوق وِسَادَة الغَيمْ ، لأدعكَ بِهَا كُلَّ بَعضِيْ
    لعلّها تُجففْ بَعضَ اضلُع الألم ، المُنسَكبْ بـ غَزارَة،
    وَهروَلتُ لِـ أنتَهيْ عَلىَ عََجَلْ مُرهَقْ
    وأرتبَ هندَامِيْ ،المُتقشّفْ ألمَاً
    وَ التَقفُ تِلكَ السَاعَة الْصَدِءَه بِـ يَمينْيْ،
    وأحملَ مِعطَفيْ عَلى اكتافِ الرَحيِلْ ،
    وأحمل كلّ أشيائي وتفاصيلي هُنا ،
    مَع مُحَاولَة تَصفِيفِ اطرَآفيْ المُتشَابِكَه،



    ولم انتهي من تلك المراسم بعد ،

    .

    .

    [ تَمُتْ ]
    تَتنهَدُ نافذة الحيَاة بِـ انفاسٍ مِلؤهَا الحِيرَهْ
    لتَسكُبَ هًواءٍ مُلوثاً بالأجْزاء التْي لاتتَجزأ ..
    ولتُشَكِل فَوضَى ،فِي شُعبْ الأوُكسِجينْ
    ،
    ورُغم كُل الموت السَابق ،مازالتِ حَيّه..
    لأنّيْ دَومَاً اتنَفسُهَا فِيْ ذَاكرَتِيْ ،
    وأُردِدُ مَاقَالتهُ لِيْ فِيْ لَحظَاتِهَا الأخيِرَهْ ،
    "تمنيتُ ان اقدمَ نفْسي فِداءً لـ مُثلائي مِنَ البَشَر
    لئلا يَشعُرو بذَاكَ الآلم المُنغَرسُ بـِ دَميْ
    وَلـ ينَعموا بتَرفِ الأنفَاس وَالنَبضْ ،
    اليسَ لَنا جمَيعاً الحقَ فيْ الحَياة كَمَا الأخَرينْ!؟"
    ،
    اخذتُ الملمُ بَعضيْ ، وَاجمَعُ مَاتَناثَر منيّ،
    خَرجتُ بهِدُوءٍ أصَمّ ،تَتَحرّشُ بِداخِليْ الأمَانيْ ..
    وَتتَقمَصُنيْ انفاسٌ رَتيبَة جِداً ، بِـ خَفاءْ
    ،




    بـ إمْكَانِكُم أنْ تَتَنفّسُوا الآنَ بِعُمقْ ..
    ،
    مَع رَفعِ الأكُفّ ، وَالدُعَاءِ لمَرضَى السَرطاَن،بـ الشِفَاءِ وَالعَافيَة ..

    (وَلا نَنسى الدُعَاء لأخوَانِنَا فِي غَزّة ،
    فَـ وَربيّ قُلوبُنَا تتَفَطرُ وَدُموُعُنَا تَدمعُ مِن هَولِ مَانَرآهْ )..

    بجِوَارِ النَصّ
    ولأبَرهِنَ لِـ رُوحَكِ النَقيّة انَّ
    تِلكَ الذَاكِرَة لَمْ تَمتْ ،
    فَـ قَد كَتَبتُ هَذه الذِكْرىَ
    لـ الرَابِعْ مِن فبرَايرْ
    اليُوم العَالميْ لمَرضَى السَرطَانْ
    وَالمُتَبقيْ عَليهِ 30 يَومَاً بالتَحدِيدْ..
    وَلـ أُشعِلَ فَتيل الكتَابَة مِنْ هُنَا
    الىَ ذَاك الحِينْ وَمَا ورآءة ..
    لِمَن أحَبَّ مُشَاركَتِيْ هُنَا
    او بِمَا يُريدْ وَيشَاءْ ..
    ذَلكَ لِمنْ كَانَ لَه قَلبْ..
    ،

    [align=right]مُهدَاةٌ الىَ أرواحِهمْ[/align]
    ،


    تِلكَ الذَاكِرَة لَمْ تَمتْ إذاً ..،
    وَسَتبقَى عَلى قَيدِ التَنفّسْ



    أُمنِيةٌ مُتَشجّرَة: أتمَنىَ انْ تَرتَقِيَ لـِ انسَانِيتِكُم
    ..




    لأنتَهيْ ،

    احتَاجُ لأتلُو ..

    يَا أرضُ ابلَعيِ مَائكِ، وَيَا سَماءُ اقلِعْيِ..







    4-jan-2009


    [/align]



    [/cell][/table1][/align][/align]
    [/align]


  2. #2
    أَفَآقٌ لآ تُـ ـ ـدرَكْ ..!

    رقم العضوية: 4563
    تاريخ التسجيل : 21 - 10 - 2004
    الدولة: الْغَيـ ـ ـمْ .!
    المشاركات: 21,075
    الجنس : فتاة
    العمل : عَ ـزفْ عَلى اَكُفِ الوَرَقْ .!
    التقييم: 2519
    تم شكره 410 مرة في 261 مشاركة



    .
    رَفِيعُ الشَأنْ ..
    ألتِفآفَهْ بِنَفحِ الإحترآقْ فِي عُمقِ الذآكِرَهْ ,
    وإنزِوآء ذآكَ الألمْ بِكآهِلِهِ لـِ وَطنِ الفَقدْ .!
    حَرفُكَ غِوآيَةُ حِبرٍ يَنسَكِبُ لِيسكُنَ السُكُونْ
    فَوجَبَ عَلينآ الإنصآتْ تَبجِيلاً .!
    حُيِّيتَ يآعآزِفَ الْحِبرْ ..

    لكَ الْوُدَ والْوَرد

    ,’

  3. #3
    يتفصد قصيدة

    رقم العضوية: 30699
    تاريخ التسجيل : 15 - 09 - 2008
    الدولة: على عرشها ..!
    المشاركات: 198
    الجنس : شاب
    العمل : إداري
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة



    مازلتُ في ذهول .. !
    ومازالتْ نبرتك تعلو بداخلي
    لتُلِح علي بسؤالك :
    هل سمعتكُ ذات خشوع تتلو .. ب مزمار من مزامير داود ..؟
    فلم تمت ذاكرتي أنا أيضاً ..!؟

    ●{رَفيْعُ آلشْآنِ}●
    أقسم إن هذين المعكوفين علامتك الفارقة للجمال ..
    نص أخذ مني الكثير
    وأعطاني .. الكثير .. و .. أكثر ..

    لكل ما لم أستطع التعبير عنه و للإنسان النابض فيك .. ..

    .

  4. #4
    سأعَزَفَ الحَبّ بِصَمتيَْ

    رقم العضوية: 30006
    تاريخ التسجيل : 03 - 08 - 2008
    الدولة: (...)
    المشاركات: 157
    الجنس : فتاة
    العمل : ^-^
    التقييم: 52
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    [align=center]
    وكأي ذِكْرَى عتت عَلَّى مَدَارآت الآلَمَ../,
    هتكت بَرَّأَويز الحَنِيِنّ لتهَشَّمَ القَلَبَ مَنّها
    فيصَوَّلَ ويجَوّل في سأَحََّآتك السأَحََِّره
    ليخَرِسَ ماكآنَ بالََمَلأ مَنّ إِحْسأُسَّ
    رَفِيع الشآنَ ..,/
    نَثَرَت ارَوَّعَ الحَرّوف بمَعِيَّة السُكُون اللَذَّي سَكَنَك
    والٍٍجَمَال اللَذَّي يستوَطَّنَ ذآتك
    تحَيّتي لرَوَّحَك

    [/align]

  5. #5
    مخالف لقوانين المنتدى

    رقم العضوية: 23695
    تاريخ التسجيل : 20 - 01 - 2008
    الدولة: قـلبي المنهكـ
    المشاركات: 7,838
    الجنس : ذكر
    العمل : أروي الياسمين بـ دمعي
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    ●{رَفيْعُ آلشْآنِ}●
    " مَشْغُولٌ " هَذَا الْمَسَاء بـِ " الْتَهَجُدِ " بِك وَالْنَفلُ تِبيَاناً آنَاءَ الإنحِنَاءِ
    لـِ ضَادٍ "
    مُهَندَمٍ
    " بـِ عَسجَدٍ يُصهَر عُذُوبَةٌ . .
    لـ آَهَاتكَ "
    تَرَانِيمٍ
    " أَحَالَتنِي إِلى أَرَائِكِ الْسَمَاء
    فـَ سُبحَانَ مَنْ اسْقَى قَلَمُكَ "مِسكُ" الْنَقَاء . .

  6. #6
    تُركيْ الأحمَدْ

    رقم العضوية: 29517
    تاريخ التسجيل : 03 - 07 - 2008
    الدولة: فٍي وَريِدهآ ..!
    العمر: 37
    المشاركات: 310
    الجنس : شاب
    العمل : طبيب
    التقييم: 10
    تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة


    المُذهله " الأميرَة"

    فَرضٌ ذاكَ الانزَواءْ ، وجب علينا الانصاتُ جميعاً ..

    ،

    دهشة حضورك كفيلة برسم ابتسامة فوق الألم ..

    ،

    لكِ ماتشتهين من الورد

  7. #7
    تُركيْ الأحمَدْ

    رقم العضوية: 29517
    تاريخ التسجيل : 03 - 07 - 2008
    الدولة: فٍي وَريِدهآ ..!
    العمر: 37
    المشاركات: 310
    الجنس : شاب
    العمل : طبيب
    التقييم: 10
    تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة

    [align=center]


    الأسْطُوُرة " جَبينْ "

    تَواجدٌ فَاخِر كَـ أنْتْ يَكفِينيْ لأتَنفسَّ الصُعَداءْ بـِ كُلّ هدوءْ..
    الأناَقَة كُلّها تّكمُنُ حَيثُ تَكمنُ رُوحكَ الطَاهِرَه..

    لكَ جَزيلُ الوَردِ لِـ حضُوركَ الذَكيْ


    [/align]

  8. #8
    تُركيْ الأحمَدْ

    رقم العضوية: 29517
    تاريخ التسجيل : 03 - 07 - 2008
    الدولة: فٍي وَريِدهآ ..!
    العمر: 37
    المشاركات: 310
    الجنس : شاب
    العمل : طبيب
    التقييم: 10
    تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة

    الفَاتنَه " عَازفَة الحُبّ "

    تَواتُر كَلماتُكِ ، تَستَأصِل الألَمْ بشَكل أنيِقْ
    وتواجدكِ هنا عّزف خَاصّ بـ تلك الإنكسَاراتْ


    لَكِ منَ الوردِ مَاتَشتَهينْ

  9. #9
    تُركيْ الأحمَدْ

    رقم العضوية: 29517
    تاريخ التسجيل : 03 - 07 - 2008
    الدولة: فٍي وَريِدهآ ..!
    العمر: 37
    المشاركات: 310
    الجنس : شاب
    العمل : طبيب
    التقييم: 10
    تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة



    الأَنيِقْ جِداً " جفنْ مَاغفَى "


    كُلّ ماقلتَ ، لايُشكل سِوى اجزاءٌ مِنْ كَيانِكَ المُمطِر
    كـ الغيم انتْ ، مَارس طُهركَ عَلى هُمومِنا واغسلهُ بنقائك..

    لكَ الوُد كُلّه..


  10. #10
    Eve

    رقم العضوية: 30580
    تاريخ التسجيل : 10 - 09 - 2008
    الدولة: بين آطلال الرياض }~
    المشاركات: 4,345
    الجنس : فتاة
    العمل : طالبة
    التقييم: 26601
    تم شكره 1,846 مرة في 966 مشاركة

    [align=center]


    ذاكرة تتلحف الألم
    لـ روحط الطاهرة
    باقة
    بـ أريج الكادي

    { }
    [/align]

صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •