النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    أُنثَى، يَرسمُها القَدرْ

    رقم العضوية: 14579
    تاريخ التسجيل : 02 - 03 - 2007
    الدولة: فِي كَبد السمَاء
    المشاركات: 127
    الجنس : أنثى
    العمل : طالِبَة
    التقييم: 10
    تم شكره 2 مرة في مشاركة واحدة

    إبتسامة [ تقاسيمٌ بارِدة ]





  2. #2
    أُنثَى، يَرسمُها القَدرْ

    رقم العضوية: 14579
    تاريخ التسجيل : 02 - 03 - 2007
    الدولة: فِي كَبد السمَاء
    المشاركات: 127
    الجنس : أنثى
    العمل : طالِبَة
    التقييم: 10
    تم شكره 2 مرة في مشاركة واحدة

    [align=justify][align=right]

    [ مدخَل .
    * تقبلُ متعجرفاً كالطَاووس ، تعانقُ عودكَ إِلى صدركَ بهدُوء
    تَبدأ بالدَندنة فِي جوٍ موسرٍ بالبرُود ، وَالأوتَار تحولُ بينِي وَبينكَ
    تغازلُ آلتكَ حيناً ، تراقصُ أسلاكهَا ، تغنِي لهَا فِي حِين
    وَأنَا أحدقُ فيكَ بعمِي ، حيثُ رمشِي لا يعرفُ طريقاً للهبُوط
    وَأذنِي مشوشَة جداً ، حتّى أنِّي أسمَع دقاتَ قلبِي وَصوتُ شهيقِ النافذَة
    لتزورنِي أحلامِي الموءودَة معَك ، فتجهشُ عينِي بالبكَاء
    وَأنتَ مسترسلٌ فِي العزَف ؛ وَكالعادَة لا تلاحظنِي .

    قُل يَا وجهاً أسكرنِي ، لا تقِف خارساً كالتمثَال
    فصمتكَ يزيدُ حرقتِي ، وَبرودكَ يستثيرُ شهوتِي
    كيفَ تكونُ عيناكَ وِحشتي ، وَهيَ لمْ ترانِي
    كيفَ يسامرنِي خيالُها الطاهِر ، فِي الليالِي الطِوال
    وَتأخذنِي حيثٌ دهاليزِ النغَم ، تموسقنِي حتّى القِمم
    معزوفةٌ أنَا فتضاجعنِي ، عَلى صدرِ الوتَر
    وَمثيرةٌ أنَا فتراقصنِي ، عَلى أهازيجِ المَطر
    وَتاخذنِي إليكَ طِفلة لكِن ، دونَ براءةِ الأطفَال
    فَقد اغتالتنِي الصَبابة مذُ طفولتِي ، وَقدْ كانَ
    سوءُ حظِي يلازمنِي دوماً ، مَع كلِّ الرجَال
    صعبٌ هوَ الوصُول إِلى عينيَك ، لتعرفَ كَم أُحبك
    فقَط انظُر إِلى عَيني تعرفُ ، كَم أُحبك
    وَلا تكُن متساذجاً ، بقدرِ هذَا السُؤال ( أتحبنِي حقاً هيَ ؟ )
    فوالذِي جعلَ فيكَ جموداً بحجمِ جموحِي ؛ أُحبك .
    باسمِ الأوتارِ الإِثنا عَشر ، باسمِ حُبي المحتضَر
    باسمِ سمفونيةِ الوِد ، وَمعزوفةِ الوَجد
    بربِ عينيكَ اللؤلؤيتَين ، وَبربِ ثغركَ العَذب
    أشهدُ أنكَ الحُب ، وَرجائِي المنتظَر
    جميلٌ أنتَ حدَ الاختنَاق ، وَمتعبٌ قلبكَ كمَا الاشتِياق
    وَإنِّي أشتاقُ لكَ كلَّ دقيقَة ، وَشوقكَ يكبرُ فيّ سليقَة
    حبكَ حِكمة وَعيناكَ فلسفَة ، وَوجهَك خالدٌ مثلَ العِبر
    فمَا الحَل كِي أجعلكَ تحبنِي ، وَأجعلكَ تتلذذُ طعمَ السَهر
    فأنَا لستُ جميلَة كفايَة ، وَلستُ ذَكية كفايَة
    وَلكننِي لكَ أُنثى ، تستعبدكَ حتّى النهايَة
    أكونُ لكَ عوداً وَناياً ، وِإنْ شئتَ أيضَا أكونُ وتَر
    وَتكونُ لِي ليلاً وَنجماً ، وَأكونَ لكَ ضوءُ القَمر
    أنَا لكَ لوحَة تفاصيلهَا مُعقدة ، خطوطهَا مُجعدة
    جاثِمة فِي سريرِ الأرضِ ، قَد رسمهَا القَدر
    تحتاجُ عزفَك ، تحتاجُ نزفَك ، لترقصَ علَى ترانيمِ حرفَك
    تحتاَجك تعيدهَا عَلى قيدِ الحيَاة ؛ فتحتاجهَا إليكَ طولَ الدهَر .
    نقيٌ أنتَ كالمَاء ، هادئٌ كالفَجر ، شقيٌ كالصِبيان
    مدهشٌ كالسحرِ ، مسكرٌ كالخمرِ ، ثمينٌ كالصولجَان
    جميلٌ كالسهرِ ، كالبحرِ ، كالقمرِ ، كوردةِ النيسَان
    ثَغرك الشهّي ، قَد غارَ منهُ لونُ الأرجوَان
    وَعنقكَ القدسِي يعبقُ ، مثلَ زهورِ البيلسَان
    صوتكَ المُزدان فِي أذنِي ، لحنٌ كخطواتَك المتعجرفَة
    وَرومانسيتكَ الصَفراء ، تنحَت موتِي عَلى الأرصفَة
    حينَ يكونُ عناقكَ يشبهُ الثلجَ فِي زُمرة النيرَان
    فأيَا ضحكاً ، رسمَ طيفَ جحيمِي
    وَيَا عزفاً ، قادنِي إِلى عالمِ التهويمِ
    أنَا مَا خلقتُ إِلا لأجلَك ، أنثىً مِن مجموعةَ أحزانِ
    أحبَّتك صدفَة ، حتّى ترامَى الحُب فِيها كأشجارِ السنديانِ
    وأصبحتَ أنت زمنهَا القادِم ، وَالمستحِيل
    أنَا يَا طيبَ الترنيمِ ، مجنونةَ الصمتِ منْ شفتِيك
    فأدوِي قَفرة دنيايَ ، الجانحِة بعنفٍ إلِيك
    بتقاسيمِ ؛ " عودكَ الرنَّان " .

    [ مَخرج .
    * يَفرض الحُب قدَره عليّ مجدداً ، وَكأنَّ ليسَ للحبِ طريقٌ سِواي
    وَأنَا أفرضِ حُبي عليكَ كالسِيف ، رَغم أَننِي محاطَة بكلِ سيوفِ التَشاؤم
    حتّى أصبحتُ أعلمُ جيداً أنكَ لَن تكونَ لِي ، مذُ اللحظَة التِي رأيتكَ فيهَا
    رُفعت رَايتِي البيضَاء انقياداً ، وَبدأتْ مراسِم التشييعِ فِي قلبِي
    لتبشرنِي بأنَّ أصابعكِ المُخملية ، لَن تطَّّوق ضفائِري الحلوَة أبداً
    وَلكِن ثمَة شيءٌ واحِد يدفعنِي للمُتابعة ؛ " الأمَل " .

    [/align]
    [/align]

  3. #3
    كبار الشخصيات

    رقم العضوية: 3593
    تاريخ التسجيل : 26 - 07 - 2004
    الدولة: !. رَقيعْ .!
    المشاركات: 3,599
    الجنس : شاب
    العمل : !. متسكّع .!
    التقييم: 6491
    تم شكره 500 مرة في 159 مشاركة




    بكل خشوع ..



    ...........[ ترتفع إلى الأعلى ]






    سـ/ أعود ../ : )

  4. #4
    قصب السُكَّر .

    رقم العضوية: 27505
    تاريخ التسجيل : 20 - 04 - 2008
    الدولة: Riyadh
    المشاركات: 2,298
    الجنس : فتاة
    العمل : student
    التقييم: 26061
    تم شكره 3,018 مرة في 1,038 مشاركة

    [align=center]
    والصمت في حرم الجمال جمال ..,

    بربي رائعه لاتكفي ..


    [/align]

  5. #5
    أَجَهْلَة

    رقم العضوية: 30505
    تاريخ التسجيل : 05 - 09 - 2008
    الدولة: دَارْ الَفُقَراءْ
    المشاركات: 66
    الجنس : أنثى
    العمل : لَمْ أنَلَهْاَ
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    [align=right]

    رَسُوَمْاَتْ تُرّوْيَ عَنْ ذَاْكَ اَلْسَوْادَ اَلْشَاحّبْ
    قَاْرِسْ اَلْبُرْوَدْة
    مُنَطْويّ بُكَلْ تَلِكَ اَلأحْاسِيّسْ
    قَدْ تَكُوْنَ حَيّةْ تِلْكَ اَلْمَشَاعِرْ وَ قَدْ تَكُوْنَ عَكْسَ ذَلْكْ
    وَلَكِنْ طُغَّيْانَ اَلْقَدّرْ

    لَا يَنّفْكَ عَنْ اَلطَعْنْ..
    وَ اَلْنّبْذَ أيْضَاً
    عَلىْ صَعِيْدْ مَاْ ذَكْرّتْيّ
    قَسَوُةْ تَلِكَ اَلعْيِنَاْنْ وَ ضِعَفْهَا فِيّ آنْ وَاْحِدْ
    لَا تْزَلْ بَرِيْئَةْ حَتْىَ تَثّبُتَ أدَاْنَتُهَا


    عَزِيّزَتْيْ
    كَاْنَ ذَلِكَ جَمِيْلاً وَ مُمَيّزْاً


    [/align]

  6. #6
    كبار الشخصيات

    رقم العضوية: 21126
    تاريخ التسجيل : 17 - 09 - 2007
    الدولة: فَلْسطِينْ / غَــزّه
    المشاركات: 5,117
    العمل : مَازِلتُ أَعملُ بَينْ أَورآقيْ
    التقييم: 1412
    تم شكره 70 مرة في 48 مشاركة


    .,". مِهتـابْ .,".

    أَيَتهاَ المِهتابُ
    أَفيقيًَ منْ حُلمكِ
    ولـ تٌعاوديَ رَسمَ قَدركِِ منْ جَديدْ
    فَـ مثلُ الحُبِ منْ طرفِ وآحدَ لآ يَتمْ


    ولكنْ .!


    مآ آدهَشنيْ بينَ أزقةِ حرفكِ
    أنكِ جَعلتِ بَصيصَاً منْ الاملْ
    لـ حرفكِ الشُكرِ وينْحَنيْ


    ..()..


    .,". ‏دُموع الرَحيل .,".

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •