الإخوة والأخوات الكرام



سلام الله عليكم ورحمته وبركاته


" إجلس بنا نؤمن ساعة "



قال الإمام أحمد في مسنده كان عبد الله بن رواحة إذا لقي رجلاً من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول له : " تعالى نؤمن ساعة " فقال لرجل ذلك يوماً فغضب وذهب للنبي صلى الله عليه وسلم قائلاً له ألا ترى إلى ابن رواحةيرغب عن إيمانك إلى إيمان ساعة ؟

فقال صلى الله عليه وسلم : يرحم الله ابن رواحة إنه يحب المجالس التي تتباهى بها الملائكة " مجالس العلم "
في هذا الحديث توجيه نبوي إلى أهمية العلم وتحصيله لِما له من أثر في فهم أمور الدين والدنيا .

والإنسان إذا لم تسمح له ظروفه بحضور مجالس العلم فطُرق تحصيله كثيرة منها تخصيص وقت لقراءة القرآن الكريم مع شرح مبسط لأياته ، ومشاهدة البرامج الجادة .

وليحرص الإنسان على وقته فلا يحسب أنه واقف ولكن الزمن يسير ، وليحذر طوائف الشيطان الذين لا يكتفون بتضييع أوقاتهم بل يتفننون في إضاعة أوقات غيرهم ، منادين تعالى نقتل الوقت بشيئ من التسلية .....


هذا والله المُوَفق
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال