موضوع مغلق
صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 21
  1. #1
    مُحَرَّمَةٌ عَنْ الحُبْ
    [ أنُثَى لمْ تَكَتملْ ]

    رقم العضوية: 22822
    تاريخ التسجيل : 08 - 12 - 2007
    الدولة: أنْفَـاسْ القَدرْ .!
    المشاركات: 2,251
    الجنس : أنُثَـى لا تَكرر .!
    العمل : لازِلتُ أتَخبط مِنْ هُنا وهُناكْ .!
    التقييم: 57
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    إضاءة [ أسَئلة المُسابَقة الرُوحَانّـية \ المَرحَلة الثّـانّيْة ]




    السَلامُ عَليكُمْ ورَحمةُ الله وبَركَاتهُ
    أمّـا بَعدْ ..!
    أسَئلة المَرحَلة الثَانّيْـة .. لـِ جَميعْ
    الأعَضاءْ دُونَ اسِتَثَناءْ

    .
    ,

    ,
    س1\ قدْ إختلفَ العُلماءْ في سببْ نزولْ أولْ
    اياّتْ سُورة التحريمْ
    فكانَ لـ سببْ نُزولهآ سَببآن بـ إختلافْ العُلماءْ
    أذِكُرهآ وأيهمآ أرجَحْ ..؟!

    س2\ قالَ تعالى في سُورة التوبة [وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ
    مَاتَ أَبَداً وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ
    وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ ]
    أذُكر سَببَ نُزولْ هذهِ الأية ..؟!!

    س3\ قالَ تعَالى [إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ(1)
    وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ(2)لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ
    (3)تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ
    (4)سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ(5)
    مآ سَببْ نُزولْ الأية الأولى والثآلثة ..؟!!

    س4\ قالَ تعالى [ قدْ سَمعَ الله قولْ التي تجادلك في زَوجها
    وتشتكي إلى الله والله يسمعْ تحَاوركما إنَّ الله سميعٌ بَصير ]
    منْ هما الشَخصيتانْ المَذكُورتانْ في هذه الأية ..؟!!!

    س5\ إشرحْ قَولهُ تَعالى في سُورة المُجادلة قالَ تَعالى
    [ وتلكَ حُدودْ الله وللكَافرين عذابٌ أليمْ ] ..؟!!!

    س6\ قالَ تَعالى [ ربّنا لا تجَعلنا فِتنة للذين كفروا واغفرْ
    لنا ربّنا انكَ انتَ العزيزُ الحَكيمْ ]
    في أيَّ سُورة ذُكرت هذهِ الاّية ..؟!!

    س7\ قالَ تعَالى [ وما جعلناهم جَسداً لا يأكُلونَ الطَعام
    وماكانُوا خَالدينْ ]
    في أي سُورة ورِدتْ هذهِ الاّية ..؟!!

    س8\ قال تعالى [ وقُلنا يا أدمْ اسكن أنتَ وزوجكَ الجَنه
    وكُلا مِنها رَغداً حيثُ شِئتما ولا تقَرأ هذهِ
    الشَجره فـَتكُونا منَ الظالمينْ ]
    في أيّ سُورة ورِدتْ هذهِ الاّية..؟!!

    س9\ ما هيَّ الآية التي نزلتْ منْ تحتْ الرحمن ..!!

    ولكُمْ كُلَّ التَوفيقْ















    التعديل الأخير تم بواسطة الجُوهرة ممدُوح ; 24-02-2008 الساعة 12:28PM

  2. #2
    مشرف سابق

    رقم العضوية: 19400
    تاريخ التسجيل : 20 - 07 - 2007
    الدولة: تحت الز يتـونـه ..
    العمر: 38
    المشاركات: 1,062
    العمل : طبيب أسنان
    التقييم: 60
    تم شكره مرة واحدة في مشاركة واحدة

    السلام عليكم ,,

    ج-1
    لهذه الآية سببان في النزول: سبب أشهر، ولكنه أقل صحة، وسبب أصح ولكنه أقل شهرة، أما السبب الأشهر فهو: أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى جاريته مارية -أي: جامع جاريته مارية القبطية . وذلك في بيت حفصة وفي ليلة حفصة وعلى فراش حفصة وكما هو معلوم فإن الرجل لا يقسم للإماء، إنما يأتيهن كيفما أراد ومتى ما أراد،
    فعلمت بذلك حفصة رضي الله عنها، فدخلت محتدة قائلة: أفي بيتي وعلى فراشي؟! فقال عليه الصلاة والسلام: لا تخبري بذلك أحداً، وقد حرمتها على نفسي، ولن أقربها بعد ذلك، فنزل الايات
    وفي بعض الروايات: (أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: هي عليَّ حرام)، هذا هو أشهر سبب لنزول الآية. لكن أصح سبب هو: (أن النبي صلى الله عليه وسلم شرب عسلاً عند زينب بنت جحش، فكان يدخل عند زينب ويمكث عندها طويلاً فتسقيه عسلاً، فتواطأ بعض أزواج النبي صلى الله عليه وسلم فقلن لبعضهن البعض: أيتنا دخل عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم فلتقل له إذا أقبل عليها: إني أجد منك ريح مغافير، فتواطأت حفصة مع عائشة على ذلك، فلما خرج النبي صلى الله عليه وسلم وقد شرب عسلاً من عند زينب قالت له حفصة : ما لك! أكلت مغافير؟! إني أجد منك ريح مغافير،قال: ما أكلت مغافير، بل شربت عسلاً، ولن أعود وقد حلفت، فنزلت الآية..). فهذا هو السبب الأصح للنزول. وعلى كلٍ فالمؤدى واحد، فالشاهد منه: أن النبي صلى الله عليه وسلم حرم على نفسه أشياء ابتغاء مرضاة الأزواج، أو طلباًَ لمرضات الأزواج، فعاتبه ربه سبحانه وتعالى
    ..........
    ج-2 نزلت الايه بعد وفاة عبدالله بن ابي سلول
    فعن ابن عباس ، عن عمر بن الخطاب أنه قال : لما مات عبد الله بن أبي بن سلول ، دعي له رسول الله ، ليصلي عليه ، فلما قام رسول الله ، وثبت إليه فقلت : يا رسول الله أتصلي على ابن أبي سلول، وقد قال يوم كذا وكذا كذا وكذا - اعدد عليه قوله - فتبسم رسول الله فقال : أخر عني يا عمر فلما أكثرت عليه ، قال : إني خيرت فاخترت ، لو أعلم أني
    زدت على السبعين فغفر له لزدت عليها ، قال : فصلى عليه رسول الله ، ثم انصرف ، فلم يمكث إلا يسيرا حتى نزلت الآيتان من براءة ( ولا تصل على أحد منهم مات أبدا - إلى - وهم فاسقون ) .
    .............
    ج-3
    أخبرنا أبو بكر التميمي أخبرنا عبد الله بن حباب أخبرنا أبو يحيى الرازي أخبرنا إسماعيل العسكري أخبرنا يحيى بن أبي زائدة عن مسلم عن ابن أبي نجيح عن مجاهد قال‏:‏ ذكر النبي صلى الله عليه وسلم رجلاً من بني إسرائيل لبس السلاح في سبيل الله ألف شهر فتعجب المسلمون من ذلك فأنزل الله تعالى ‏{‏إِنّا أَنزَلناهُ في لَيلَةِ القَدرِ وَما أَدراكَ ما لَيلَةِ القَدرِ لَيلَةِ القَدرِ خَيرٌ مِن أَلفِ شَهرِ‏} و ‏ قال الرسول ‏:‏ خير من التي لبس فيها السلاح ذلك الرجل‏.‏
    ................
    ج-4
    خوله بنت ثعلبه وزوجها اوس بن الصامت
    .............
    ج-5
    وتلك حدود الله فلا تتجاوزوها ، وللكافرين عذاب شديد الألم.
    ..........
    ج-6
    سورة الممتحنه
    ...........
    ج-7
    سورة الانبياء
    .............
    ج-8
    سورة البقره
    .............
    ج-9
    آية الكرسي

    ,,,,,,,,,,,,,


    موده

  3. #3
    كبار الشخصيات

    رقم العضوية: 11778
    تاريخ التسجيل : 22 - 08 - 2006
    الدولة: بالبيت من كم يوم..
    المشاركات: 4,830
    الجنس : شاب
    العمل : تخرجنا ورفعنا الراس.. !! بداية مولد
    التقييم: 663
    تم شكره 50 مرة في 26 مشاركة

    موضوع


    [align=center]جـ1 : 1- كان النبي صلى الله عليه وسلم يقسم بين نسائه فلما كان يوم حفصة استأذنت رسول الله صلى الله عليه و سلم في زيارة أبويها فأذن لها ، فلما خرجت أرسل إلى جاريته مارية القبطية فعاشرها في بيت حفصة ، فرجعت فوجدتها في بيتها ، فغارت
    غيرة شديدة ، و قالت : أدخلتها بيتي في غيابي و عاشرتها على فراشي ؟! ما أراك فعلت هذا إلا لهواني عليك ! فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم : إني حرمتها علي و لا تخبري بذلك أحدا ، فلما خرج من عندها أخبرت عائشة بسر النبي فغضب رسول الله صلى الله عليه و سلم و حلف ألا يدخل على نسائه شهرا و اعتزلهن .
    2- اتفقت عائشة و حفصة على أن تقول للنبي صلى الله عليه وسلم كل واحدة إذا دنا منها : أكلت مغافير – و هو طعام حلو كريه الريح – فلما مر على حفصة قالت له ذلك ، ثم دخل على عائشة فقالت له مثل ذلك – وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم يكره أن توجد منه رائحة كريهة – فقال عليه السلام : لا و لكني شربت عسلا عند زينب و لن أعود له " و حلف . وهو الأرجح


    جـ2 : نزل بشأن قصة عبد الله بن أبي بن سلول.
    روى البخاري ومسلم عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: لما توفي عبد الله بن أبي جاء ابنه عبد الله بن عبد الله إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسأله أن يعطيه قميصه يكفن فيه أباه فأعطاه، ثم سأله أن يصلي عليه فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم ليصلي عليه، فقام عمر فأخذ بثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، وقد نهاك ربك أن تصلي عليه؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنما خيرني الله فقال:اسْتَغْفِرْ لَهُمْ أَوْ لا تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ إِنْ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ سَبْعِينَ مَرَّةً فَلَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ [التوبة:80]. وسأزيده على السبعين، قال: إنه منافق. قال فصلى عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأنزل الله عز وجل هذه الآية:وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَداً وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ [التوبة:84].
    والله أعلم.

    جـ3 : نزول الآية (1):
    أخرج ابن أبي حاتم والواحدي عن مجاهد: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر رجلاً من بني إسرائيل لبس السلاح في سبيل الله ألف شهر، فعجب المسلمون من ذلك، فأنزل الله: {إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ* وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ* لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ*} التي لبس ذلك الرجل السلاح فيها في سبيل الله.
    نزول الآية (3):
    أخرج ابن جرير عن مجاهد قال: كان في بني إسرائيل رجل يقوم الليل حتى يصبح، ثم يجاهد العدو بالنهار حتى يمسي، فعمل ذلك ألف شهر، فأنزل الله: {لَيْلَةُ الْقَدْرِ* لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ} عملها ذلك الرجل.

    جـ4: خولة بنت ثعلبة وأوس بن الصامت

    جـ5 : {‏وتلك حدود اللّه‏}‏ أي محارمه فلا تنتهكوها‏.‏ وقوله تعالى‏:‏ ‏{‏وللكافرين عذاب أليم‏}‏ أي الذين لم يؤمنوا ولا التزموا بأحكام هذه الشريعة، لا تعتقدوا أنهم ناجون من البلاء، كلا ليس الأمر كما زعموا، بل لهم عذاب أليم أي في الدنيا والآخرة‏.‏

    جـ6 : سورة الممتحنه

    جـ7 : سورة الأنبياء

    جـ8 : البقره

    جـ9: أيتان نزلن تحت عرش الرحمن عز وجل
    وهن آخر آيتان من سورة البقره .
    [/align]

  4. #4
    ليه يودعني -_-

    رقم العضوية: 16695
    تاريخ التسجيل : 24 - 04 - 2007
    الدولة: قدام عيونك:p
    العمر: 28
    المشاركات: 2,975
    الجنس : فتاة
    العمل : .......
    التقييم: 538
    تم شكره 12 مرة في 11 مشاركة

    [align=center]س1\ قدْ إختلفَ العُلماءْ في سببْ نزولْ أولْ اياّتْ سُورة التحريمْ فكانَ لـ سببْ نُزولهآ سَببآن بـ إختلافْ العُلماءْ أذِكُرهآ وأيهمآ أرجَحْ ..؟! تفسير قوله تعالى: (يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك...) نشرع في تفسير سورة التحريم، وهي السورة الثالثة والستون، وهي مدنية، وآيها اثنتا عشرة آية. يقول الله عز وجل: يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ تَبْتَغِي مَرْضَاةَ أَزْوَاجِكَ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ [التحريم:1]. قوله تعالى: ((يا أيها النبي)) ناداه بالنبوة تعظيماً له صلى الله عليه وآله وسلم، وهذه من مظاهر تعظيم الله سبحانه وتعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم، حيث إنه ما ناداه باسمه قط، فلا توجد آية في القرآن فيها: يا محمد! في حين نودي غيره بالاسم: يا آدم، يا موسى، يا نوح، يا عيسى، أما نبينا صلى الله عليه وسلم فما ناداه الله إلا بوصفه؛ تعظيماً لجنابه صلى الله عليه وسلم، ودلالة على أنه سيد الأولين والآخرين. وناداه ليقبل إليه بالكلية، ويدبر عن كل ما سواه من الأزواج وغيرهن، وعبر عنه بالمبهم إشعاراً منه بأنه الذي نبئ بأسرار التحليل والتحريم الإلهي. قوله: ((لم تحرم ما أحل الله لك)) ليس المراد بالتحريم هنا اعتقاد الحلال حراماً، ولكن المقصود امتناعه من الحلال وحظره إياه على نفسه، وهذا المقدار مباح ليس في ارتكابه جناح. يعني: لو أن شخصاً منع نفسه من طعام معين لسبب من الأسباب، أو حلف ألا يأكل هذا الطعام وهو لا يعتقد أن هذا الطعام حرام فلا بأس. إذاً: المقصود بالتحريم هنا أنه منع الطعام على نفسه وليس بقصد أنه صار حراماً، لأن تحليل الحرام وتحريم الحلال من الأمور المكفرة، فالخمر مثلاً من استحله واعتقد أنه حلال فإنه يصير كافراً بذلك قطعاً. فمعنى: (( لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ )) لم تمتنع عن شيء أحله الله لك لترضي أزواجك؟ وهذا القدر مباح ليس في ارتكابه جناح، وإنما قال عز وجل له: ((لم تحرم ما أحل الله لك)) رفقاً به وشفقة عليه، وتمييزاً لقدره ومنصبه صلى الله عليه وسلم أن يراعي مرضاة أزواجه بما يشق عليه، فهذاً جرياً على ما ألف من نصح الله تعالى لنبيه صلى الله عليه وسلم؛ ليظهر الله كمال نبوته. سبب نزول قوله تعالى: (يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك...) نذكر اختلاف العلماء الأثريين في هذا الشيء الذي حرمه النبي صلى الله عليه وسلم على نفسه، فقد جاءت في ذلك روايات منها: روى البخاري و مسلم عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت: (كان رسول صلى الله عليه وسلم يشرب عسلاً عند زينب ابنة جحش ويمكث عندها، فتواطأت أنا وحفصة على أيتنا دخل عليها فلتقل له: أكلت مغافير، إني أجد منك ريح مغافير؟ فدخل على إحداهما فقالت ذلك له، فقال: بل شربت عسلاً عند زينب ابنة جحش، فلن أعود له، وقد حلفت، ولا تخبري بذلك أحداً، فنزلت الآية). وروى الشيخان أيضاً عن أم المؤمنين عائشة رضي الله تعالى عنها: (أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يحب الحلوى والعسل، وكان إذا صلى العصر دخل على نسائه، فيدنو من كل واحدة منهن، فدخل على حفصة بنت عمر فاحتبس عندها أكثر مما كان يحتبس، فغِرتُ فسألت عن ذلك، فقيل لي: أهدت إليها امرأة من قومها عكة عسل، فسقت رسول الله صلى الله عليه وسلم منه شربة، فقلت: أما والله لنحتالن له، فذكرت ذلك لـسودة فقلت لها: إذا دخل عليك ودنا منك فقولي له: يا رسول الله! أكلت مغافير؟ فإنه سيقول لك: لا، فقولي له: وما هذه الريح التي أجد، فإنه سيقول لك: سقتني حفصة شربة عسل، فقولي له: جرست نحله العرفط، وإذا دخل علي فسأقول له ذلك، وقولي أنت يا صفية ذلك. فلما دخل على سودة قالت له مثلما علمتها عائشة وأجابها بما تقدم، فلما دخل على صفية قالت له مثل ذلك. فلما دخل على عائشة قالت له مثل ذلك، فلما كان اليوم الآخر فدخل على حفصة قالت له: يا رسول الله ألا أسقيك منه؟ قال: لا حاجة لي به! قالت: تقول سودة : والله لقد حرمناه منه، فقلت لها: اسكتي). يعني عائشة قالت لـسودة : اسكتي. والمغافير: صبغ حلو له رائحة كريهة ينضحه شجر يقال له: العرفط، وفي هذه الرواية أن التي شرب منها العسل حفصة ، وفي سابقتها أنها زينب ، والاشتباه في الاسم لا يضر بعد ثبوت أصل القصة. وروى ابن جرير عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما قال: (كانت حفصة و عائشة متحابتين، فذهبت حفصة إلى أبيها فتحدثت عنده، فأرسل النبي صلى الله عليه وسلم إلى جاريته -في بعض الروايات أنها مارية القبطية - فظلت معه في بيت حفصة ، وكان اليوم الذي يأتي فيه عائشة ، فرجعت حفصة فوجدتها -يعني مارية -في بيتها، فجعلت تنتظر خروجها وغارت غيرة شديدة، فأخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم جاريته ودخلت حفصة ، فقالت: قد رأيت من كان عندك، والله لقد سؤتني! فقال النبي صلى الله عليه وسلم: والله لأرضينك، فإني مسر إليك سراً فاحفظيه، قالت: ما هو؟ قال: إني أشهدك أن سريتي هذه علي حرام رضاً لك حتى أرضيك، فانطلقت حفصة إلى عائشة فأسرت إليها بذلك، فلما أخبرت بسر النبي صلى الله عليه وسلم أظهر الله عز وجل على النبي صلى الله عليه وسلم عليه، فأنزل الله تعالى: يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ تَبْتَغِي مَرْضَاةَ أَزْوَاجِكَ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ * قَدْ فَرَضَ اللَّهُ لَكُمْ تَحِلَّةَ أَيْمَانِكُمْ [التحريم:1-2] إلى آخر الآيات) وروي أيضاً عن الضحاك قال: (كانت لرسول صلى الله عليه وسلم فتاة يغشاها، فبصرت به حفصة، وكان اليوم يوم عائشة -وكانتا متظاهرتين- فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: اكتمي علي ولا تذكري لـعائشة ما رأيت، فذكرت حفصة لـعائشة ، فغضبت عائشة فلم تزل بنبي الله صلى الله عليه وسلم حتى حلف ألا يقربها أبداً فأنزل الله هذه الآية وأمره أن يكفر يمينه ويأتي جاريته). وروى النسائي عن أنس رضي الله عنه (أن النبي صلى الله عليه وسلم كانت له أمة يطؤها، فلم تزل به حفصة و عائشة حتى حرمها، فأنزل الله هذه الآية). ولم يرجح ابن جرير أحد السببين المرويين في نزولها على الآخر، بل وقف على إجمال الآية على عادته في أمثالها، ولذا قال: والصواب أن يقال: كان الذي حرمه النبي صلى الله عليه وسلم على نفسه شيئاً كان الله قد أحله له، وجائز أن يكون ذلك جاريته ، وجائز أن يكون شراباً من الأشربة، وجائز أن يكون غير ذلك، فعاتبه الله على تحريمه على نفسه ما كان قد أحله له، وبين له تحلة يمينه. س2\ قالَ تعالى في سُورة التوبة [وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَداً وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ ] أذُكر سَببَ نُزولْ هذهِ الأية ..؟!! قوله تعالى ‏{‏وَلا تُصَلِّ عَلى أَحدٍ مِّنهُم مّاتَ أَبَداً‏}‏‏.‏ حدثنا إسماعيل بن عبد الرحمن بن أحمد الواعظ إملاء أخبرنا يوسف بن عاصم الرازي حدثنا العباس بن الوليد النرسي حدثنا يحيى بن سعيد القطان حدثنا عبد الله بن عمر عن نافع عن ابن عمر قال‏:‏ لما توفي عبد الله بن أبي جاء ابنه إلى رسول الله صلوات الله عليه وقال‏:‏ أعطني قميصك حتى أكفنه فيه وصل عليه واستغفر له فأعطاه قميصه ثم قال‏:‏ آذني حتى أصلي عليه فآذنه فلما أراد أن يصلي عليه جذبه عمر بن الخطاب وقال‏:‏ أليس قد نهاك الله أن تصلي على المنافقين فقال‏:‏ أنا بين خيرتين أستغفر لهم أو لا أستغفر ثم نزلت عليه هذه الآية ‏{‏وَلا تُصَلِّ عَلى أَحَدٍ مِّنهُم مّات أَبَداً وَلا تُقِم عَلى قَبرِهِ‏}‏ فترك الصلاة عليهم رواه البخاري عن مسدد ورواه مسلم عن أبي قدامة عبيد الله بن أبي سعيد كلاهما عن يحيى بن سعيد‏.‏ أخبرنا إسماعيل بن إبراهيم النصراباذي أخبرنا أبو بكر بن مالك القطيعي حدثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل حدثني أبي عن محمد بن إسحاق حدثني الزهري عن عبد الله بن عبد الله بن عتبة بن مسعود عن ابن عباس قال‏:‏ سمعت عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول‏:‏ لما توفي عبد الله بن أبي دعي رسول الله صلى الله عليه وسلم للصلاة عليه فقام إليه فلما وقف عليه يريد الصلاة عليه تحولت حتى قمت في صدره فقلت‏:‏ يا رسول الله أعلى عدو الله عبد الله بن أبي القائل يوم كذا وكذا كذا أعدد أيامه ورسول الله صلى الله عليه وسلم يبتسم حتى إذا كثرت عليه قال‏:‏ أخر عني يا عمر إني خيرت فاخترت قد قيل لي ‏{‏اِستَغفِر لَهُم أَو لا تَستَغفِر لَهُم إِن تَستَغفِر لَهُم سَبعينَ مَرَّةً فَلَن يَغفِرَ اللهُ لَهُم‏}‏ لو علمت أني إن زدت على السبعين غفر له لزدت قال‏:‏ صلى صلى الله عليه وسلم ومشى معه فقام على قبره حتى فرغ منه قال‏:‏ فعجبت لي وجراءتي على رسول الله صلى الله عليه وسلم والله ورسوله أعلم‏.‏ قال‏:‏ فوالله ما كان إلا يسيراً حتى نزل ‏{‏وَلا تُصَلِّ عَلى أَحَدٍ مِّنهُم مّاتَ أَبَداً وَلا تُقِم عَلى قَبرِهِ‏}‏ الآية‏.‏ فما صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بعده على منافق ولا قام على قبره حتى قبضه الله تعالى‏.‏ قال المفسرون‏:‏ وكلم رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما فعل بعبد الله بن أبي فقال‏:‏ وما يغني عنه قميصي وصلاتي من الله والله إني كنت أرجو أن يسلم به ألف من قومه‏.‏ س3\ قالَ تعَالى [إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ(1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ(2)لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3)تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ (4)سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ(5) مآ سَببْ نُزولْ الأية الأولى والثآلثة ..؟!! ذكر النبي صلي الله عليه وسلم رجلا من بني اسرائيل لبس السلاح في سبيل الله الف شهر ، فتعجب المسلمون من ذلك فأنزل الله تعالي إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ قال .. خير من التي لبس فيها السلاح ذلك الرجل {إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ} أي نحن أنزلنا هذا القرآن المعجز في ليلة القدر والشرف قال المفسرون: سميت ليلة القدر لعظمها وقدرها وشرفها، والمرادُ بإِنزال القرآن إِنزالهُ من اللوح المحفوظ إِلى السماء الدنيا، ثم نزل به جبريل إِلى الأرض في مدة ثلاث وعشرين سنة كما قال ابن عباس: أنزل الله القرآن جملةً واحدة من اللوح المحفوظ إِلى بيت العزة من السماء الدنيا، ثم نزل مفصلاً بحسب الوقائع في ثلاث وعشرين سنة على رسول الله صلى الله عليه وسلم {وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ} تعظيمٌ وتفخيمٌ لأمرها أي وما أعلمك يا محمد ما ليلةُ القدر والشرف ؟ قال الخازن: وهذا على سبيل التعظيم لها والتشويق لخبرها كأنه قال: أي شيء يبلغ علمك بقدرها ومبلغ فضلها ؟! ثم ذكر فضلها من ثلاثة أوجه فقال تعالى {لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ} أي ليلة القدر في الشرف والفضل خيرٌ من ألف شهر، لما اختصت به من شرف إِنزال القرآن الكريم فيها قال المفسرون: العمل الصالح في ليلة القدر خيرٌ من العمل في ألف شهر ليس فيها ليلة القدر، وقد روي أن رجلاً لبس السلاح وجاهد في سبيل الله ألف شهر، فعجب رسول الله والمسلمون من ذلك، وتمنى رسول الله صلى الله عليه وسلم لأُمته فقال يا رب: جعلت أُمتي أقصر الأمم أعماراً، وأقلها أعمالاً !! فأعطاه الله ليلة القدر، وقال: ليلةُ القدر خيرٌ لك ولأمتك من ألف شهر، جاهد فيها ذلك الرجل قال مجاهد: علمها وصيامها وقيامها خيرٌ من ألف شهر، هذا هو الوجه الأول من فضلها س4\ قالَ تعالى [ قدْ سَمعَ الله قولْ التي تجادلك في زَوجها وتشتكي إلى الله والله يسمعْ تحَاوركما إنَّ الله سميعٌ بَصير ] منْ هما الشَخصيتانْ المَذكُورتانْ في هذه الأية ..؟!!! نزلت هذه الآية فى المرأة التى قال لها زوجها انت على كظهر أمى وذهبت للنبى صلى الله عليه وسلم تستفتيه عن ذلك فأجابها النبى صلى الله عليه وسلم بأنها حرمت عليه فجلست تشتكى لرسول الله وحدتها من بعد زوجها وضيق العيش ولها من زوجها صبيه صغار ان ضمتهم لها ضاعوا وجاعوا فنزات فيها هذه الآيه والله أعلم كان اسمها خوله بنت ثعلبه وزوجها هو أوس بن الصامت والله أعلم [/align]

  5. #5
    سَيِدَةْ عَرْش الْجُنُونْ

    رقم العضوية: 22743
    تاريخ التسجيل : 05 - 12 - 2007
    الدولة: إلى العلياء أرتقي
    المشاركات: 1,492
    الجنس : أنثى
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    بسم الله أبدأ
    س1\ قدْ إختلفَ العُلماءْ في سببْ نزولْ أولْ
    اياّتْ سُورة التحريمْ
    فكانَ لـ سببْ نُزولهآ سَببآن بـ إختلافْ العُلماءْ
    أذِكُرهآ وأيهمآ أرجَحْ ..؟!


    السبب الأول :

    والوارد في الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم :: كان يمكث عند زينب بنت جحش ويشرب عندها عسلاً، فتواصيت أنا وحفصة أن أيتنا دخل عليها النبي صلى الله عليه وسلم فلتقل إني أجد منك ريح مغافير.. أكلت مغافير، فدخل على إحداهما فقالت له ذلك، فقال: لا، بل شربت عسلاً عند زينب بنت جحش ، ولن أعود له، فنزلت:يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ [التحريم :1]. إلى: إن تتوبا إلى الله لعائشة وحفصة ، وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً لقوله: بل شربت عسلاً.
    والمغافير: جمع مغفور، وهو صمغ يخرج من بعض الأشجار له حلاوة.

    السبب الثاني :

    أن النبي صلى الله عليه وسلم كان في بيت حفصة مع مارية ، وكانت حفصة قد ذهبت تزور أباها، فلما رجعت أبصرت مارية في بيتها مع النبي صلى الله عليه وسلم فلم تدخل حتى خرجت مارية ثم دخلت، فلما رأى النبي صلى الله عليه وسلم في وجه حفصة الغيرة والكآبة قال لها: لا تخبري عائشة ولك عليَّ أن لا أمر بها أبداً. فأنزل الله هذه السورة، ذكره الشوكاني في فتح القدير
    والأرجح الأول والله أعلم
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

    س2\ قالَ تعالى في سُورة التوبة [وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ
    مَاتَ أَبَداً وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ
    وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ ]
    أذُكر سَببَ نُزولْ هذهِ الأية ..؟!!

    قد نزل بشأن قصة عبد الله بن أبي بن سلول.
    روى البخاري ومسلم عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: لما توفي عبد الله بن أبي جاء ابنه عبد الله بن عبد الله إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسأله أن يعطيه قميصه يكفن فيه أباه فأعطاه، ثم سأله أن يصلي عليه فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم ليصلي عليه، فقام عمر فأخذ بثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، وقد نهاك ربك أن تصلي عليه؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنما خيرني الله فقال:اسْتَغْفِرْ لَهُمْ أَوْ لا تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ إِنْ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ سَبْعِينَ مَرَّةً فَلَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ [التوبة:80]. وسأزيده على السبعين، قال: إنه منافق. قال فصلى عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأنزل الله عز وجل هذه الآية:وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَداً وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ [التوبة:84].
    والله أعلم.
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    س3\ قالَ تعَالى [إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ(1)
    وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ(2)لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ
    (3)تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ
    (4)سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ(5)
    مآ سَببْ نُزولْ الأية الأولى والثآلثة ..؟!!

    نزول الآية (1):
    أخرج ابن أبي حاتم والواحدي عن مجاهد: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم ذكر رجلاً من بني إسرائيل لبس السلاح في سبيل الله ألف شهر، فعجب المسلمون من ذلك، فأنزل الله: {إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ* وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ* لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ*} التي لبس ذلك الرجل السلاح فيها في سبيل الله.
    نزول الآية (3):
    أخرج ابن جرير عن مجاهد قال: كان في بني إسرائيل رجل يقوم الليل حتى يصبح، ثم يجاهد العدو بالنهار حتى يمسي، فعمل ذلك ألف شهر، فأنزل الله: {لَيْلَةُ الْقَدْرِ* لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ} عملها ذلك الرجل.
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    س4\ قالَ تعالى [ قدْ سَمعَ الله قولْ التي تجادلك في زَوجها
    وتشتكي إلى الله والله يسمعْ تحَاوركما إنَّ الله سميعٌ بَصير ]
    منْ هما الشَخصيتانْ المَذكُورتانْ في هذه الأية ..؟!!!

    خولة بنت ثعلبة و أوس بن الصامت رضي الله عنهما
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    س5\ إشرحْ قَولهُ تَعالى في سُورة المُجادلة قالَ تَعالى
    [ وتلكَ حُدودْ الله وللكَافرين عذابٌ أليمْ ] ..؟!!!

    {وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ} أي وتلك هي أوامرُ الله وحدوده فلا تعتدوها
    {وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ} أي وللجاحدين والمكذبين بهذه الحدود عذاب مؤلم موجع
    قال الألوسي: أطلق الكافر على متعدي الحدود تغليظاً وزجراً ..
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    س6\ قالَ تَعالى [ ربّنا لا تجَعلنا فِتنة للذين كفروا واغفرْ
    لنا ربّنا انكَ انتَ العزيزُ الحَكيمْ ]
    في أيَّ سُورة ذُكرت هذهِ الاّية ..؟!!

    سورة الممتحنة آية رقم 5
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    س7\ قالَ تعَالى [ وما جعلناهم جَسداً لا يأكُلونَ الطَعام
    وماكانُوا خَالدينْ ]
    في أي سُورة ورِدتْ هذهِ الاّية ..؟!!

    سورة الأنبياء اية رقم 8
    :::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
    س8\ قال تعالى [ وقُلنا يا أدمْ اسكن أنتَ وزوجكَ الجَنه
    وكُلا مِنها رَغداً حيثُ شِئتما ولا تقَرأ هذهِ
    الشَجره فـَتكُونا منَ الظالمينْ ]
    في أيّ سُورة ورِدتْ هذهِ الاّية..؟!!

    سورة البقرة آية رقم 35
    ::::::::::::::::::::::::::::::
    س9\ ما هيَّ الآية التي نزلتْ منْ تحتْ الرحمن ..!!
    آية الكرسي ( سورة البقرة )
    تحياتي وتقديري

  6. #6
    ليه يودعني -_-

    رقم العضوية: 16695
    تاريخ التسجيل : 24 - 04 - 2007
    الدولة: قدام عيونك:p
    العمر: 28
    المشاركات: 2,975
    الجنس : فتاة
    العمل : .......
    التقييم: 538
    تم شكره 12 مرة في 11 مشاركة

    [align=center]
    س5\ إشرحْ قَولهُ تَعالى في سُورة المُجادلة قالَ تَعالى
    [ وتلكَ حُدودْ الله وللكَافرين عذابٌ أليمْ ] ..؟!!!

    ‏{‏وتلك حدود اللّه‏}‏ أي محارمه فلا تنتهكوها‏.‏ وقوله تعالى‏:‏ ‏{‏وللكافرين عذاب أليم‏}‏ أي الذين لم يؤمنوا ولا التزموا بأحكام هذه الشريعة، لا تعتقدوا أنهم ناجون من البلاء، كلا ليس الأمر كما زعموا، بل لهم عذاب أليم أي في الدنيا والآخرة‏.‏


    س6\ قالَ تَعالى [ ربّنا لا تجَعلنا فِتنة للذين كفروا واغفرْ
    لنا ربّنا انكَ انتَ العزيزُ الحَكيمْ ]
    في أيَّ سُورة ذُكرت هذهِ الاّية ..؟!!

    سوه الممتحنه ايه 5


    س7\ قالَ تعَالى [ وما جعلناهم جَسداً لا يأكُلونَ الطَعام
    وماكانُوا خَالدينْ ]
    في أي سُورة ورِدتْ هذهِ الاّية ..؟!!

    سورة الأنبياء

    س8\ قال تعالى [ وقُلنا يا أدمْ اسكن أنتَ وزوجكَ الجَنه
    وكُلا مِنها رَغداً حيثُ شِئتما ولا تقَرأ هذهِ
    الشَجره فـَتكُونا منَ الظالمينْ ]
    في أيّ سُورة ورِدتْ هذهِ الاّية..؟!!


    سوره البقره

    [/align]

  7. #7
    ليه يودعني -_-

    رقم العضوية: 16695
    تاريخ التسجيل : 24 - 04 - 2007
    الدولة: قدام عيونك:p
    العمر: 28
    المشاركات: 2,975
    الجنس : فتاة
    العمل : .......
    التقييم: 538
    تم شكره 12 مرة في 11 مشاركة

    [align=center][align=center] س9\ ما هيَّ الآية التي نزلتْ منْ تحتْ الرحمن ..!!
    ايه الكرسي

    [/align]
    [/align]

  8. #8
    برنس متفاعل

    رقم العضوية: 24618
    تاريخ التسجيل : 13 - 02 - 2008
    الدولة: في ثنايا قلبه القاسي
    المشاركات: 79
    الجنس : أنثى
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة



    س1\ قدْ إختلفَ العُلماءْ في سببْ نزولْ أولْ
    اياّتْ سُورة التحريمْ
    فكانَ لـ سببْ نُزولهآ سَببآن بـ إختلافْ العُلماءْ
    أذِكُرهآ وأيهمآ أرجَحْ ..؟!






    ج1/ذكر العلماء سببين لنزول السورة :
    1- كان النبي صلى الله عليه وسلم يقسم بين نسائه فلما كان يوم حفصة استأذنت رسول الله صلى الله عليه و سلم في زيارة أبويها فأذن لها ، فلما خرجت أرسل إلى جاريته مارية القبطية فعاشرها في بيت حفصة ، فرجعت فوجدتها في بيتها ، فغارت غيرة شديدة ، و قالت : أدخلتها بيتي في غيابي و عاشرتها على فراشي ؟! ما أراك فعلت هذا إلا لهواني عليك ! فقال لها رسول الله صلى الله عليه و سلم : إني حرمتها علي و لا تخبري بذلك أحدا ، فلما خرج من عندها أخبرت عائشة بسر النبي فغضب رسول الله صلى الله عليه و سلم و حلف ألا يدخل على نسائه شهرا و اعتزلهن .

    2- اتفقت عائشة و حفصة على أن تقول للنبي صلى الله عليه وسلم كل واحدة إذا دنا منها : أكلت مغافير – و هو طعام حلو كريه الريح – فلما مر على حفصة قالت له ذلك ، ثم دخل على عائشة فقالت له مثل ذلك – وكان رسول الله صلى الله عليه و سلم يكره أن توجد منه رائحة كريهة – فقال عليه السلام : لا و لكني شربت عسلا عند زينب و لن أعود له " و حلف



    والسبب الأول هو الأرجح والله اعلم





    س2\ قالَ تعالى في سُورة التوبة [وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ
    مَاتَ أَبَداً وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ
    وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ ]
    أذُكر سَببَ نُزولْ هذهِ الأية ..؟!!


    ج2/لما مات عبد الله بن أبي بن سلول رأس المنافقين ، جاء ابنه عبد الله بن عبد الله رضي

    الله عنه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسأله أن

    يعطيه قميصه ليكفن فيه أباه ، فأعطاه الرسول صلى الله عليه وسلم

    القميص ، ثم سأله أن يصلي عليه ، فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم

    ليصلي عليه ، فقام عمر رضي الله عنه فأخذ بثوب رسول الله صلى الله

    عليه وسلم ، فقال :

    ( يا رسول الله ، أتصلي عليه وقد نهاك الله أن تصلي علي ؟ )

    فقال الرسول صلى الله عليه وسلم :

    " إنما خيرني الله فقال :

    (( استغفر لهم أو لا تستغفر لهم إن تستغفر لهم سبعين مرة فلن يغفر الله لهم ))

    وسأزيد على سبعين "

    فقال عمر رضي الله عنه : ( إنه منافق )

    فصلى عليه الرسول صلى الله عليه وسلم إكراما لابنه ، فأنزل الله عز

    وجل :

    (( ولا تصل على أحد منهم مات أبدًا ولا تقم على قبره إنهم كفروا بالله

    ورسوله وماتوا وهم فاسقون ))


    وقد كان الرسول صلى الله عليه وسلم يحب عبد الله بن عبد الله رضي

    الله عنه حبا شديدا ، ويعرف له إخلاصه وصدق إيمانه ، بل ويقربه

    منه ، ويجعله من خاصة أنصاره.





    س3\ قالَ تعَالى [إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ(1)
    وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ(2)لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ
    (3)تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ
    (4)سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ(5)
    مآ سَببْ نُزولْ الأية الأولى والثآلثة ..؟!!





    ج3/أخرج ابن أبي حاتم والواحدي عن مجاهد : أن رسول الله ذكر رجلاً من بني إسرائيل لبس السلاح في سبيل الله ألف شهر ، فعجب المسلمون من ذلك فأنزل الله ( إنا أنزلناه في ليلة القدر * وما أدراك ما ليلة القدر * ليلة القدر خير من ألف شهر ) التي لبس ذلك الرجل السلاح فيها في سبيل الله.)أي القرأن الكريم









    س4\ قالَ تعالى [ قدْ سَمعَ الله قولْ التي تجادلك في زَوجها
    وتشتكي إلى الله والله يسمعْ تحَاوركما إنَّ الله سميعٌ بَصير ]
    منْ هما الشَخصيتانْ المَذكُورتانْ في هذه الأية ..؟!!!



    ج4/هنا الخطاب للرسول صلى الله عليه وسلم والتي تجادله هي خولة بنت ثعلبه



    في زوجها وهو أوس بن الصامت أخو عباده بن الصامت



    س5\ إشرحْ قَولهُ تَعالى في سُورة المُجادلة قالَ تَعالى
    [ وتلكَ حُدودْ الله وللكَافرين عذابٌ أليمْ ] ..؟!!!






    ج5/تقول خوله رضي الله عنها أن زوجها قال لها أنتي علي كظهر أمي فذهبت تسأل رسول الله صلى الله عليه سلم: فقال " مريه فليعتق رقبة " قالت، فقلت: يا رسول الله ما عنده ما يعتق، قال: " فليصم شهرين متتابعين " ، قالت: فقلت: والله إنه لشيخ كبير ما به من صيام، قال: " فليطعم ستين مسكيناً وسقاً من تمر " ، قالت، فقلت: والله يا رسول الله ما ذاك عنده، قالت، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " فإنا سنعينه بفرق من تمر " ، قالت، فقلت: يا رسول الله وأنا سأعينه بفرق آخر، قال: " وقد أصبت وأحسنت فاذهبي فتصدقي به عنه ثم استوصي بابن عمك خيراً ". قالت: ففعلت

    وهذه كفاره لمن يتعدى حدود الله فقول الرجل لزوجته أنتي علي كظهر أمي أمر يجب عليه كفاره وكفارته

    عتق رقبه أوصيام شهرين متتابعين أو أطعام ستين مسكين




    س6\ قالَ تَعالى [ ربّنا لا تجَعلنا فِتنة للذين كفروا واغفرْ
    لنا ربّنا انكَ انتَ العزيزُ الحَكيمْ ]
    في أيَّ سُورة ذُكرت هذهِ الاّية ..؟!!



    ج6/وردت هذه الأيه في سورة الممتجنه أية (5)





    س7\ قالَ تعَالى [ وما جعلناهم جَسداً لا يأكُلونَ الطَعام
    وماكانُوا خَالدينْ ]
    في أي سُورة ورِدتْ هذهِ الاّية ..؟!!




    ج7/وردت في سورة الأنبياء اية (8)


    س8\ قال تعالى [ وقُلنا يا أدمْ اسكن أنتَ وزوجكَ الجَنه
    وكُلا مِنها رَغداً حيثُ شِئتما ولا تقَرأ هذهِ
    الشَجره فـَتكُونا منَ الظالمينْ ]
    في أيّ سُورة ورِدتْ هذهِ الاّية..؟!!


    ج8/وردت في سورة البقره أية(35)




    س9\ ما هيَّ الآية التي نزلتْ منْ تحتْ الرحمن ..!!


    ج9/ أخر ثلاث أيات من سورة البقره

  9. #9
    برنس متفاعل

    رقم العضوية: 24618
    تاريخ التسجيل : 13 - 02 - 2008
    الدولة: في ثنايا قلبه القاسي
    المشاركات: 79
    الجنس : أنثى
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    يانااااااااس

    ياهوووووووه
    وين مشاركتي

    تميت ساعتين اكتب فيها وحليت الأسئله
    ونزلت بس وينها

  10. #10
    (( دلوعه امي ))

    رقم العضوية: 16481
    تاريخ التسجيل : 20 - 04 - 2007
    الدولة: في بيتنا
    المشاركات: 2,322
    الجنس : أنثى
    التقييم: 66
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    [align=center]
    س1\ قدْ إختلفَ العُلماءْ في سببْ نزولْ أولْ
    اياّتْ سُورة التحريمْ
    فكانَ لـ سببْ نُزولهآ سَببآن بـ إختلافْ العُلماءْ
    أذِكُرهآ وأيهمآ أرجَحْ ..؟!
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:
    فقد اختلف المفسرون في سبب نزول أوائل سورة التحريم، والوارد في الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم :: كان يمكث عند زينب بنت جحش ويشرب عندها عسلاً، فتواصيت أنا وحفصة أن أيتنا دخل عليها النبي صلى الله عليه وسلم فلتقل إني أجد منك ريح مغافير.. أكلت مغافير، فدخل على إحداهما فقالت له ذلك، فقال: لا، بل شربت عسلاً عند زينب بنت جحش ، ولن أعود له، فنزلت:يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ لِمَ تُحَرِّمُ مَا أَحَلَّ اللَّهُ لَكَ [التحريم :1]. إلى: إن تتوبا إلى الله لعائشة وحفصة ، وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه حديثاً لقوله: بل شربت عسلاً.
    والمغافير: جمع مغفور، وهو صمغ يخرج من بعض الأشجار له حلاوة.
    وقيل إن سبب نزول هذه الآيات أن النبي صلى الله عليه وسلم كان في بيت حفصة مع مارية ، وكانت حفصة قد ذهبت تزور أباها، فلما رجعت أبصرت مارية في بيتها مع النبي صلى الله عليه وسلم فلم تدخل حتى خرجت مارية ثم دخلت، فلما رأى النبي صلى الله عليه وسلم في وجه حفصة الغيرة والكآبة قال لها: لا تخبري عائشة ولك عليَّ أن لا أمر بها أبداً. فأنزل الله هذه السورة، ذكره الشوكاني في فتح القدير. والصحيح الأول.
    والله أعلم.
    س2\ قالَ تعالى في سُورة التوبة [وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ
    مَاتَ أَبَداً وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ
    وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ ]
    أذُكر سَببَ نُزولْ هذهِ الأية ..؟!!
    فإن قول الله تعالى:وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَداً وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ [التوبة:84]. قد نزل بشأن قصة عبد الله بن أبي بن سلول.
    روى البخاري ومسلم عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: لما توفي عبد الله بن أبي جاء ابنه عبد الله بن عبد الله إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فسأله أن يعطيه قميصه يكفن فيه أباه فأعطاه، ثم سأله أن يصلي عليه فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم ليصلي عليه، فقام عمر فأخذ بثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله، وقد نهاك ربك أن تصلي عليه؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إنما خيرني الله فقال:اسْتَغْفِرْ لَهُمْ أَوْ لا تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ إِنْ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ سَبْعِينَ مَرَّةً فَلَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ [التوبة:80]. وسأزيده على السبعين، قال: إنه منافق. قال فصلى عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم، فأنزل الله عز وجل هذه الآية:وَلا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَداً وَلا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ [التوبة:84].
    والله اعلم
    س3\ قالَ تعَالى [إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ(1)
    وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ(2)لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ
    (3)تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ
    (4)سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ(5)
    مآ سَببْ نُزولْ الأية الأولى والثآلثة ..؟!!
    ـ أنه أنزل في فضل سورة ألا وهي سورة القدر، وقد روي في سبب نزولها عدَّة روايات، منها ما رواه مالك أنَّه بلغه أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم أُرِي أعمار الناس قبله أو ما شاء الله من ذلك، فكأنَّه تقاصر أعمار أمته أن لا يبلغوا من العمل الذي بلغ غيرهم في طول العمر، فأعطاه الله ليلة القدر خير من ألف شهر.
    ومنها ما رواه ابن جرير بسنده عن مجاهد قال: كان في بني إسرائيل رجل يقوم الليل حتى يصبح ثم يجاهد العدو بالنهار حتى يمسي. ففعل ذلك ألف شهر فأنزل الله هذه الآية {ليلة القدر خير من ألف شهر} قيام تلك الليلة خير من عمل ذلك الرجل. اهـ. (الطبري 15/260).
    ومنها ما نسبه ابن كثير إلى ابن أبي حاتم بسنده إلى علي بن عروة قال: "ذكر رسول الله صلى الله عليه وسلم يوماً أربعة من بني إسرائيل عبدوا الله ثمانين عاماً لم يعصوه طرفة عين، فذكر أيوب وزكريا وحزقيل بن العجوز ويوشع بن نون، قال: فعجب أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم من ذلك، فأتاه جبريل فقال: يا محمَّد عجبت أمتك من عبادة هؤلاء النفر ثمانين سنة لم يعصوه طرفة عين، فقد أنزل الله خيراً من ذلك، فقرأ عليه: {أنَّا أنزلناه في ليلة القدر* وما أدراك ما ليلة القدر* ليلة القدر خير من ألف شهر} هذا أفضل ممَّا عجبت أنت وأمتك. قال: فسّر رسول الله صلى الله عليه وسلم والناس معه .اهـ. (تفسير ابن كثير 5/254).
    س4\ قالَ تعالى [ قدْ سَمعَ الله قولْ التي تجادلك في زَوجها
    وتشتكي إلى الله والله يسمعْ تحَاوركما إنَّ الله سميعٌ بَصير ]
    منْ هما الشَخصيتانْ المَذكُورتانْ في هذه الأية ..؟!!!
    هلال بن اميه وزوجته .. والله اعلم
    س5\ إشرحْ قَولهُ تَعالى في سُورة المُجادلة قالَ تَعالى
    [ وتلكَ حُدودْ الله وللكَافرين عذابٌ أليمْ ] ..؟!!!
    3- والذين يظاهرون من نسائهم ثم يراجعون ما قالوه فيظهر لهم خطؤهم، ويودون بقاء الزوجية، فعليهم عتق رقبة قبل أن يتماسا. ذلكم الذى أوجبه الله - من عتق الرقبة - عظة لكم توعظون به كيلا تعودوا والله بما تعملون خبير.
    4- فمَن لم يجد رقبة فعليه صيام شهرين متتابعين من قبل أن يتماسا، فمَن لم يستطع ذلك الصوم فعليه إطعام ستين مسْكيناً. شرع الله ذلك لتؤمنوا بالله ورسوله، وتعملوا بمقتضى هذا الإيمان، وتلك حدود الله فلا تتجاوزوها، وللكافرين عذاب شديد الألم
    س6\ قالَ تَعالى [ ربّنا لا تجَعلنا فِتنة للذين كفروا واغفرْ
    لنا ربّنا انكَ انتَ العزيزُ الحَكيمْ ]
    في أيَّ سُورة ذُكرت هذهِ الاّية ..؟!!
    الممتحنه ايه 5س7\ قالَ تعَالى [ وما جعلناهم جَسداً لا يأكُلونَ الطَعام
    وماكانُوا خَالدينْ ]
    في أي سُورة ورِدتْ هذهِ الاّية ..؟!!
    الانبياء ايه 8س8\ قال تعالى [ وقُلنا يا أدمْ اسكن أنتَ وزوجكَ الجَنه
    وكُلا مِنها رَغداً حيثُ شِئتما ولا تقَرأ هذهِ
    الشَجره فـَتكُونا منَ الظالمينْ ]
    في أيّ سُورة ورِدتْ هذهِ الاّية..؟!!
    البقره ايه 35
    س9\ ما هيَّ الآية التي نزلتْ منْ تحتْ الرحمن
    مش متاكده يمكن ايه الكرسي
    ويمكن خواتم البقره (( امن الرسول ,,,, الخ ))
    والله اعلم
    شاكرين ومقدرين جهودكم بس الحق يقال هالمره الاسئله اصعب ونبي منكم تسهلون الله يسهل عليكم
    [/align]

موضوع مغلق
صفحة 1 من 3 1 2 3 الأخيرةالأخيرة

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •