النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    BHZ
    BHZ غير متواجد حالياً
    برنس نشيط جداً

    رقم العضوية: 241
    تاريخ التسجيل : 19 - 07 - 2002
    الدولة: السعودية
    العمر: 40
    المشاركات: 865
    الجنس : شاب
    العمل : عابر سبيل
    الهوايه : صيد السمك و الغوص و الشعر
    التقييم: 481
    تم شكره 8 مرة في 3 مشاركة
    SMS:

    من مشكاة النبوة


    من مشكاة النبوة

    عن أبي هريرة ، قال : قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم- :{المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف . وفي كل خير. احرص على ما ينفعك ، واستعن بالله ، ولا تعجز . وإن أصابك شيء فلا تقل : لو أني فعلت كان كذا وكذا ، ولكن قل : قدر الله ، وما شاء فعل . فإن لو تفتح عمل الشيطان}.
    هذا الحديث من جوامع كلمه -صلى الله عليه وسلم- ، ويمثل - بما يتضمنه من المعاني والدلالات- منهجاً سلوكياً مبنياً على قاعدة اعتقادية واضحة وراسخة ، هذه القاعدة هي الإيمان بالقدر إيماناً صحيحاً بعيداً عن الاتكالية التي يهوي فيها كثير من المسلمين نتيجة الفهم الخاطئ لعقيدة القضاء والقدر ، مما يفتح الطريق لأعداء الإسلام لرميه بكل الصفات المُنَفِّرة ، ولوصم المسلمين كلهم بأنهم سلبيون واتكاليون وغير جديرين بأخذ زمام المبادرة في أي شيء ، ولاتخاذ هذه الشبهة فاتحة وخاتمة يفتتحون ويختتمون بها هجومهم على كل ما يمت إلى الإسلام بصلة .

    يبدأ الحديث بتقرير حقيقة . لا ينبغي أن يعتريها الغموض ، ولا أن يحيط بها الشك وهي حقيقة التطلع إلى العلو ، والارتفاع عن الضعة والضعف ، والمجاهدة والمكابدة من أجل التخلص من كل ما يربط الإنسان بالأرض ، حقيقة القوة .
    {المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف . وفي كل خير .}

    هكذا على الوجه الذي يستغرق كل معاني القوة وكل معاني الخيرية ، دون استثناء ، فلا يشار في الحديث إلى نوع معين من معاني القوة ، ولا يحدد لها محتوى محدد تنحصر فيه ، كي لا تنجرف الشخصية إلى تقديس نوع بعينه من أنواع القوى ، فالمطلوب من المؤمن أن يكون قوياً في كل شيء ما وسعه ذلك .
    قوة في البدن ، وقوة في الحق, وهذه القوة المفضلة المحبوبة من الله ليست غاية بحد ذاتها ، وإنما هي وسيلة لغاية أسمى ، فالمؤمن القوي أقدر على نشر الحق وتعريف الناس به ، سواء في قوة حجته أو قوة شخصيته وسلوكه , والقوة التي يشيد بها النبي -صلى الله عليه وسلم- ويجعلها مناط التفضيل هي القوة المنبعثة من الإيمان ، والمؤسسة على القاعدة التي تعصمها من الشطط والتهور ؛ فتشيع الأمن في النفوس والاطمئنان في المجتمعات وليست القوة التي تنطلق من عقالها لتهلك الحرث والنسل ، وتبث الرعب ، وتركب مراكب التدمير لتعبد الناس لها .

    وهكذا يحدد الرسول الكريم للمؤمن الغاية والهدف ، ويسلحه بالوسيلة ، ويرسم له مجال العمل : قلب متصل بالله ومتجه إليه ,وجهد إيجابي يتطلع إلى الأحسن دائماً ، وأعمال تستمد فاعليتها عن تسديد الله لها ، ونفس راضية تقابل المصاعب بالصبر والثبات ، وسد لكل ذرائع الشيطان التي يسهل تسلله منها .



    فلله ما أَسَدَّ هذا الكلام ، وما أسمى هذا التوجيه ، ولسنا ندري -والله- بأي جانبيه نحن أشد إعجاباً : بوجازته وجمال سبكه ؟ أم بما احتواه من كريم المعنى وجليل المحتوى ؟ !

    فصلى الله وسلم على قائله ، وجمعنا به ، وسقانا من حوضه .

  2. #2
    برنس ذهبي

    رقم العضوية: 4863
    تاريخ التسجيل : 20 - 12 - 2004
    الدولة: العين
    المشاركات: 1,515
    الجنس : ذكر
    التقييم: 188
    تم شكره 11 مرة في 7 مشاركة

    [align=center]هذا صحيح وصدق رسول الله يجب على الانسان ان يتوكل على الله في السر والعلن
    وجزاك الله خيرا اخي الغالي
    هلا وغلا[/align]

  3. #3
    كبار الشخصيات

    رقم العضوية: 8034
    تاريخ التسجيل : 06 - 01 - 2006
    الدولة: ام الدنيا
    المشاركات: 1,066
    الجنس : ذكر
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    جزاك الله خيرا

  4. #4
    أَفَآقٌ لآ تُـ ـ ـدرَكْ ..!

    رقم العضوية: 4563
    تاريخ التسجيل : 21 - 10 - 2004
    الدولة: الْغَيـ ـ ـمْ .!
    المشاركات: 21,075
    الجنس : فتاة
    العمل : عَ ـزفْ عَلى اَكُفِ الوَرَقْ .!
    التقييم: 2519
    تم شكره 410 مرة في 261 مشاركة

    [align=center]

    جزيت خيرا أخي ..,
    وبارك الله فيك

    ..
    ..

    مرمر
    [/align]

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •