النتائج 1 إلى 9 من 9
  1. #1
    برنس نشيط

    رقم العضوية: 167
    تاريخ التسجيل : 28 - 06 - 2002
    العمر: 52
    المشاركات: 315
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    ام ابيها .... اروع البنات وسيدة النساء


    السلام عليكم
    تلِد الأباة وتُنجب الشهداءَ
    بنت النبي ويا لها من حرّة

    أكرِم بمَن رفعوا الخلودَ لواءَ
    الرافعين على النجوم لواءهم

    وقضوا على شفة الكؤوس ظماءَ
    بذلوا لريّ الظامئين كؤوسهم







    الملامح العامة :

    الزهراء عليها السلام .. ابنة الرسول (ص) .. زوج الإمام (ع) .. أمّ الأئمة (ع) .. تشبه رسول الله خَلْقَاً وخُلُقاً ..

    أسماؤها وألقابها : فاطمة .. الزهراء .. البتول .. الصدّيقة .. الطاهرة .. الحوراء .. سيّدة نساء العالمين ..

    ورد أنّ رسول الله (ص) قال : (إنّي سـمّيت ابنتي فاطمة لأن الله عز وجل فطمها ومَن أحبّها من النار) .

    وسُمّيَت الزهراء لأنها كانت إذا قامت في محرابها زهر نورها ..

    قيل أن بعض الوعاظ ذكر الصدّيقة الطاهرة فاطمة الزهراء وما وهبها الله من المزايا والفضائل فأسره الموضوع فأنشد :


    تتوارى الشمس بالشفقِ
    خجلاً من نور بهجتها

    يتغطّى الغصن بالورقِ
    وحياءً من شمائلها



    فشقّ كثير من الناس ثيابهم وأوجب وصفها صلوات الله عليها بكاءهم ونحيبهم ..

    وقيل: سُمّيَت بتولاً لأنها بُتِلَت عن النّظير أو لأنها لم ترَ حمرةً قط !.

    وتكرّر عن النبي (ص) قوله: (أما ترضين أن تكوني سيّدة نساء العالمين ؟) ..



    مَن هي سيّدة نساء العالمين :

    القرآن الكريم ينص على أن مريم ابنة عمران مفضّلة على نساء العالمين، فكيف تكون الصدّيقة كذلك؟

    يقول تعالى :

    (وإذ قالت الملائكة يا مريم إنّ الله اصطفاك وطهّرك واصطفاكِ على نساء العالمين) سورة آل عمران – آية 42 .

    الجواب : ما يمنع أن تكون هناك امرأتين أو أكثر مفضّلتين معاً على نساء العالمين، ويؤيّد هذا ما جاء عن الرسول (ص):

    (خير نساء العالمين أربع: مريم بنت عمران، وآسيا بنت مزاحم، وخديجة بنت خويلد، وفاطمة بنت محمد) المصدر : أبو داوود في "الإستيعاب".

    أما أفضليّة مريم فهي مختصّة بعالم زمانها كقولك: فلان أعلم الناس أي أعلم أهل زمانه، تماماً كقوله تعالى:

    (واسماعيل وإليَسَعَ ويونس ولوطاً وكلاًّ فضّلنا على العالمين) الأنعام
    ولا أحد يقول بأن لوطاً أفضل من المسيح (ع) أو من رسول الله محمد (ص)، أو أن إسماعيل أفضل من أبيه الخليل إبراهيم (ع).

    لذلك يفهم من الآية أن مريم أفضل أهل زمانها، ويؤيده ما جاء عن الرسول أنه (ص) عاد فاطمة وهي مريضة فقال:

    ـ كيف تجدينك يا بنيّة ؟

    ـ قالت : إنّي لَوَجِعَة ، وإنه ليزيدني أني ما لي طعام آكله !!

    ـ قال : يا بنيّة أما ترضين أنّك سيّدة نساء العالمين ؟

    ـ قالت : يا أبت فأين مريم بنت عمران ؟

    ـ قال : تلك سيّدة نساء عالمها وأنت سيّدة نساء عالمك. أما والله لقد زوّجتك سيّداً في الدنيا والآخرة.

    وتسأل : أي النساء الأربع أفضل ؟

    الجواب : قال بعض : كلّهنّ سواء .

    وقال بعض : بأن مريم أفضل لظاهر الآية المتقدّمة .

    وقال الشيعة وبعض أهل السنّة: فاطمة الزهراء أفضل لأنّ رسول الله أفضل الأنبياء وهي بضعة منه بنص الحديث الذي رواه البخاري ومسلم بن الحجاج في صحيحيهما: ( فاطمة بضعة منّي ) .. أي قطعة وجزء من رسول الله، فثبتت لها الأفضليّة.

    قال النبهاني في كتابه "الشرف المؤبّد" :

    ( ... وصرّح بأفضليّتها على سائر النساء حتى على السيّدة مريم كثير من العلماء والمحقّقين ومنهم التقيّ السبكي ، والجلال السيّوطي ، والبدر الزركشي ، والتقي المقريزي (...) وعبارة السبكي حين سُئل عن ذلك : الذي نختاره وندين به أن فاطمة بنت محمد أفضل (...) وسُئل عن مثل ذلك ابن أبي داوود فقال : إن رسول الله (ص) قال : " فاطمة بضعة منّي " ولا أعدل ببضعة رسول الله أحدا ! ) ..

  2. #2
    برنس نشيط

    رقم العضوية: 167
    تاريخ التسجيل : 28 - 06 - 2002
    العمر: 52
    المشاركات: 315
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    تابع خفت من طول الموضوع


    حياتها ونضالها :

    ولدت عليها السلام في مكة في بدايات نزول الوحي على النبي (ص) أو قبله بقليل واستشهدت في المدينة بعد رسول الله (ص) بعدّة أشهر.

    لقد كانت حياتها حياة الرسالة حتى امتزج وعيها بالوحي فحملت همّ الإسلام وأعباءه ولم يُتَح لها أن تعيش طفولتها وصباها في هناء واستقرار .. لقد شهد عمرها الصغير أعظم تحوّلات التاريخ في نزول الرسالة الخالدة خاتمة الرسالات .. ناضلت مع الرسول (ص) وهي في عمر الطفولة وكانت تشاركه الشدائد وتخفف عنه الأذى.

    وبعد وفاة أمّها أم المؤمنين خديجة (رض)، كانت لأبيها مكان الأم وهي لا تزال في نعومة أظفارها، تغمره بعواطفها وتقوم على خدمته حتى ورد أن رسول الله (ص) سمّاها "أم أبيها" .. وكانت تواسي الرسول (ص) وتحنو عليه وربما تقفو أثره حتى في ساحات القتال .. وفي معركة أُحُد سقط (ص) على الأرض وتفرّق عنه القوم فأتت إليه تعانقه وتبكي وتعالج جراحه حتى انقطع الدّم!.

    أحبّها رسول الله (ص) حبّاً شديداً حتى جاء في رواية لأبي داوود أنه (ص):

    (كان إذا دخلت عليه قام إليها فأخذ بيدها فقبّلها وأجلسها في مجلسه ، وكانت إذا دخل عليها قامت إليه فأخذت بيده فقبّلته وأجلسته في مجلسها).

    وقيل لعائشة زوج الرسول (ص): أي الناس كان أحبّ إلى رسول الله ؟

    قالت : فاطمة !

    قيل : من الرجال ؟

    قالت : زوجها! .



    زواجها من الإمام علي رضوا ن الله عليه :

    علِم الصحابة بمنزلة الصدّيقة الطاهرة فاطمة الزهراء عليها السلام في الكمال والشّرف والمنزلة فبادروا يخطبونها من أبيها طلباً للكرامة والشّرف والقربى من الرسول (ص).

    وجاء في التاريخ أن أبا بكر خطبها، فقال له الرسول (ص):

    ـ أنتظر بها القضاء .

    ثم خطبها عمر فقال له مثل ذلك .. حتى جاء الإمام علي ، يطرق الباب فيتهلّل وجه النبي (ص) سروراً.

    ويبيع الإمام عليه السلام درعاً كانت عنده ويجعل ثمنها مهراً للزهراء البتول .. وكان مهرها خمسمائة درهم! وتمّ العقد على ذلك .. وزفّت الزهراء في نساء النبيّ ونساء الصحابة بعد وليمة شارك فيها الرسول والمسلمون ووزّع فيها الطعام. ثم أخذ النبي عليّاً بيمينه وفاطمة بشماله وضمّهما إلى صدره وقبّلهما .. وأخذ بيد فاطمة فوضعها في يد عليّ عليه السلام وقال:

    بارك الله لك في ابنة رسول الله

    وقال : ( يا عليّ نِعمَ الزوجة زوجتك )

    وقال : ( يا فاطمة نِعمَ البعل بعلك )

    وقام يمشي بينهما فأدخلهما إلى بيتهما وقال :

    اللهم هذه ابنتي وأحبّ الخلق إليّ ، وهذا أخي وأحبّ الخلق إليّ .. اللهمّ اجعله لك وليّاً وبك حفيّاً، وبارك له في أهله.

    ثم أغلق باب البيت وأخذ بعضادتيّ الباب فقال:

    طهّركما الله وطهّر نسلكما .. أنا سِلْمٌ لمن سالمكما وحرب لِـمَن حاربكما .. أستودعكما الله وأستخلفه عليكما ..

    ولم يَزَل يدعو لهما حتى توارى !! .

  3. #3
    برنس نشيط

    رقم العضوية: 167
    تاريخ التسجيل : 28 - 06 - 2002
    العمر: 52
    المشاركات: 315
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    تابع خفت من طول الموضوع


    ذُكر في التاريخ أنها (ع) كانت تقوم بدورها العلمي والتوجيهي حتى وهي في بيتها فكانت النسوة يقصدْنها للإستفادة من علمها .. وأن امرأة جاءت تسألها مسائل حتى بلغت العشرة والصدّيقة (ع) تجيبها فخجلت المرأة من كثرة أسئلتها وقالت:

    ـ لا أشق عليك يا ابنة رسول الله !

    فقالت (ع): هاتي وسلي عمّا بدا لك . إني سمعت أبي يقول : ( إن علماء أمتي يحشرون فيخلع عليهم من الكرامات على قدر كثرة علومهم وجدّهم في إرشاد عباد الله ) بحار الأنوار للمجلسي

    وفاة أبيها (ص) :

    وَرَدَ أنها عليها السلام دخلت على أبيها (ص) قبل وفاته في مرضه فسارّها فَبَكَت! ثمّ سارّها فضحكت!

    قيل أنه (ص) أخبرها بدنوّ أجله فبكت، فأخبرها بأنها أول أهل بيته لحوقاً به أو ذكّرها بأنها سيّدة نساء العالمين فضحكت.

    تقول الدكتورة بنت الشاطيء في كتابها "تراجم سيّدات بيت النبوّة" متحدّثة عن مرض النبي (ص) وأيامه الأخيرة:

    أقامت الزهراء إلى جانبه تخدمه وتسهر عليه حانية متجلّدة تتكلّف الصّبر ولا تكفّ عن الدعاء والإبتهال لكنّ تجلّدها خانها حين رأته وقد اشتدّ به الوجع ، يأخذ الماء بيده ويجعله على رأسه وهو يقول:

    ـ واكرباه !!

    فخنقتها العَبْرَة وقالت بصوت يفيض حزناً ولوعة:

    ـ واكربي لكربِكَ يا أبتاه .

    فردّ عليها بكلّ عطف وحنوّ :

    ـ لا كرْبَ على أبيك بعد اليوم !.

    وبقيت الزهراء بعد أبيها ناحلة الجسم ، باكية العين ، معصبة الرأس .. قال عمرو بن دينار:

    إنّ فاطمة لم تضحك بعد موت النبي (ص) حتى قُبِضَت !

    وجاء في الأخبار أنها كانت تذهب إلى قبر أبيها وتقف هناك منشدة :


    وغاب مذ غبتَ عنّا الوحي والكتبُ
    إنّا فقدناك فقدَ الأرض وإبلها

    لمّا نعيت وحالت دونك التُّرَبُ
    فليت قبْلك كان الموت صادفَنَا



    وإذا كان المشركون قد أذاقوها الأذى فإنّ كثيراً من المسلمين لم يراعوا حرمتها من رسول الله بعد وفاته، فأخافوها! ومنعوا حقّها! وحاولوا إحراق بيتها ممّا يندى له الجبين خجلاً!! وقد روى البخاري في صحيحه والنسائي في الخصائص بسنده أن رسول الله (ص) قال:

    فاطمة بضعة منّي فمَن أغضبها أغضبني

    وفاتها رضي الله عنها :

    ورد أنها أوصت أن تُدفن ليلاً إذا هدأت العيون ونامت الأبصار، وأن لا يطّلع أحد على تشييع جنازتها ممّن ظلمها، وأن يُخفى قبرُها ! .. وصعدت روحها الطاهرة إلى بارئها.

    ثم تولّى أميرُنا عليّ بن أبي طالب رضوان الله عليه غسلها، وصلّى عليها ومعه الإمام الحسن والحسين ، ونَفَر من بني هاشم وخاصة أصحابه .. ودفنها ليلاً روحي لها الفدا .. وذهل الناس في اليوم الثاني وندموا على تنكّرهم لابنة رسول الله (ص) ! !

    جاء في الأخبار أنّ الإمام عليّاً ، رجع بعد دفنها إلى البيت مستوحشاً وجزع جزعاً شديداً ثم أخذ يقول :


    وصاحبها حتى الممات عليلُ
    أرى عللَ الدنيا عليَّ كثيرة

    وكل الذي دون الفراق قليل
    لكلّ اجتماع من خليلين فرقة

    دليلٌ على أن لا يدوم خليل ُ
    وإن افتقادي فاطماً بعد أحمد

  4. #4
    برنس نشيط

    رقم العضوية: 167
    تاريخ التسجيل : 28 - 06 - 2002
    العمر: 52
    المشاركات: 315
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    تابع


    وأمّا السُنّة الشريفة فأحاديث جمّة نذكر بعضاً منها:

    رويَ أنّ النبي صلى الله عليه وآله خرج وهو آخذ بيد فاطمة عليها السلام فقال:

    مَن عرف هذه فقد عرفها ومَن لم يعرفها فهي فاطمة بنت محمد (ص) وهي بضعة منّي وهي قلبي وروحي التي بين جنبيّ فمن آذاها آذاني ومَن آذاني آذى الله

    الرسول (ص) لا يقوم بفعلٍ ـ أي فعل ـ عن عَبَث وإنّما فعله دائماً مقرون بالحكمة .. فما الذي كان يقصده (ص) عندما أخذ كما في هذه الرواية بيد فاطمة عليها السلام وخرج على الناس ليعرّفهم بها؟ هل كان ذلك لمجرّد أن يفهم الناس أنها ابنته؟ وهل هو محتاج إلى ذلك؟ وما هي الأسباب التي أحرجته ليقوم بذلك؟

    طبيعي أنّ الذي يفهم شخصيّة الرسول (ص) وحركته وتصرّفاته يجلّه عن أن لا يكون هادفاً .. وبالتالي فإن خروجه إنما كان لبيان مسألة شديدة الأهميّة .. وهذه المسألة تتلخّص في توضيح خاصيّة للزهراء (رض) لم تكتشف إلاّ من خلال بيانه الشريف (ص)، وهذا ما نفهمه من فقرات الحديث ـ وبالأخص بعد مدحها بتلك العبارات الناصعة (بضعة منّي وهي قلبي وروحي التي بين جنبيّ) ـ حيث قال : (فمَن آذاها فقد آذاني ومَن آذاني فقد آذى الله) .. إذاً أذيّة فاطمة (رض) هي أذيّة محمد (ص) وهي بالنهاية أذيّة الله جلّ وعلا .. فهل من فضلٍ أكبر وأعظم من هذا الفضل؟ ..

    إنّ فاطمة تكنّى أمّ أبيها

    أم الرسول والرسالة .. وهل من عظمة بعد ذلك ؟ ..


    ما عُبد الله بشيء من التمجيد أفضل من تسبيح فاطمة عليها السلام ولو كان شيء أفضل منه لنحله رسول الله (ص) فاطمة .. وذلك لما لها من الدرجة الرفيعة والمقام العظيم في قلب الرسول (ص) وعند الله عزّ وجل .

    نعم .. هذه فاطمة عليها السلام التي تعهّد الرسول صلّى الله عليه وآله بيتَها بالسلام عليكم أهل البيت، حيث روى نافع بن أبي الحمراء قال:

    شهدتُ رسول الله (ص) ثمانية أشهر إذا خرج إلى صلاة الغداة مرّ بباب فاطمة (ع) فقال: السلام عليكم أهل البيت ورحمة الله وبركاته، الصلاة، إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهّركم تطهيرا .. وهل من فضلٍ أبين من هذا الفضل ..

    هذه هي الزهراء عليها السلام التي بلغت هذه الدرجة الرفيعة من الكمال والمعرفة والتوكّل والعبادة ونفوذ البصيرة بحيث نرى أنّ الرسول الأعظم (ص) يتعاطى معها من خلال هذه الدروس العمليّة التي جسّدتها على أرض الواقع فغدَت مدرسة ونهجاً وسلوكاً .. فها هي الزهراء على ما رواه الصادق عليه السلام حيث قال:

    جاءت فاطمة (رض)تشكو إلى رسول الله (ص) بعض أمرها فأعطاها رسول الله (ص) كرية ـ وهي عبارة عن أصول السعف أمثال الكتف ـ وقال (ص): تعلّمي ما فيها، فإذا فيها: مَن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يؤذي جاره ومَن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليُكرم ضيفه ومَن كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيراً أو ليسكت.

    هكذا كانت التربية والعناية ، وهكذا كان المربّي ، وهكذا كانت الزهراء عالمة غير معلَّمَة وفاهمة غير مفهَّمَة، مدرسة تشعّ بهذه الأنوار لتتمحضّ عنها الذريّة الطيّبة فسلام عليك سيّدتي أيتها الزهراء يوم وُلدتِ ويوم ارتحلتِ عن هذا العالم جسَدَاً وبقي فيضُ روحكِ يملأ الكون، يا ريحَ المسك ونفحات العطف والحنان والأمومة.. مدرسة متواصلة جيلاً بعد جيل ليرث الله الأرض ومَن عليها يوم تُبعثين يطأطئ الناس رؤوسهم حياء والقلوب تتعلّق بذلك الحنان ليتحوّل إى شفاعة فإنك الشافعة المشفّعة ..
    تحيه لكل اخت حاولت ان تقتدي بذا المنار والنور .


    وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ..

  5. #5
    كبار الشخصيات

    رقم العضوية: 144
    تاريخ التسجيل : 16 - 06 - 2002
    الدولة: الرياض /السعوديه
    العمر: 36
    المشاركات: 816
    الجنس : ذكر
    العمل : طالب
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    مشكووور وما قصرت..

  6. #6
    برنس مبدع

    رقم العضوية: 116
    تاريخ التسجيل : 04 - 06 - 2002
    العمر: 42
    المشاركات: 2,125
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    صراحه كفيت و وفيت و ما اعتقد شخصيه عظميه و ابنه اعظم البشر نقدر نزيد عليها شي


    شكرا و يعطيك الف عافيه

  7. #7
    برنس نشيط

    رقم العضوية: 167
    تاريخ التسجيل : 28 - 06 - 2002
    العمر: 52
    المشاركات: 315
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    هلا فيكم


    السلام عليكم
    شكرا على التواصل ........ ودعمكم المعنوي لي شكرا .
    القــــــــــــــــرش

  8. #8
    برنس مبدع

    رقم العضوية: 55
    تاريخ التسجيل : 29 - 04 - 2002
    الدولة: صدر حبيبتي
    المشاركات: 2,036
    الجنس : ذكر
    العمل : بتاع كله
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    تتوارى الشمس بالشفقِ
    خجلاً من نور بهجتها

    يتغطّى الغصن بالورقِ
    وحياءً من شمائلها



    تستحق العضو المميز بجداره

  9. #9
    برنس نشيط

    رقم العضوية: 167
    تاريخ التسجيل : 28 - 06 - 2002
    العمر: 52
    المشاركات: 315
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    اشكرك ابو النمر


    السلام عليكم
    شكرا لك ابو النمر ..........
    با قي الواسطه طالما منحتنا الجداره ههههههههههههه
    لان فيه بعض الاخطاء بالكتابه لا حظتها بعد النشر .
    اخوكم \ القـــــــــرش

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •