[ALIGN=CENTER]



مفكرة الإسلام : أفرجت السلطات القضائية الأمريكية عن تاجر المجوهرات اليهودي شريك بائع الصواريخ البريطاني بكفالة تقدر بـ10 ملايين دولار.
وقال مسؤولون فيدراليون إن التاجر اليهودي 'يهودا ابراهام' أفرج عنه من سجن بريستون بعد تأمين الكفالة التي شملت عقارات تبلغ قيمتها نحو خمسة ملايين دولار، بالإضافة إلى أن عشرة أشخاص من أقارب التاجر اليهودي ضمنوا إطلاق سراحه بكفالة.
وبحسب ما ذكرته صحيفة 'يو إس إيه توداي' فإن التاجر اليهودي 'إبراهام' البالغ من العمر 76 عاما، وهو مهاجر جديد من القوقاز، ويملك متجرا في نيويورك- متهم بأنه قام بنقل 30 ألف دولار لحساب بيع صاروخ في نيويورك يطلق من على الكتف لإسقاط طائرات أمريكية لأغراض تخدم السياسة الصهيونية 'الإسرائيلية' في هذه المرحلة وفق ما يرى الخبراء.
ويواجه التاجر اليهودي عقوبة الحبس خمس سنوات وغرامة مالية تقدر بربع مليون دولار إذا ما أدين عند محاكمته.
ويتهم في نفس القضية ايضا، تاجر السلاح البريطاني 'هيمانت لاخاني'. وكان المتهمان قد اعتقلا في 12 اغسطس الحالي في عملية دولية.
وتعود القضية إلى ديسمبر عام 2001، عندما التقى تاجر السلاح البريطاني 'هيمانت لاكاني' زبونا صوماليا مفترضا في غرفة بفندق يطل على مطار نيوارك الدولي.
وخلال مشاهدتهما للطائرات وهي تقلع وتهبط بمطار أمريكي، ناقش الاثنان عملية شراء صواريخ أرض ـ جو روسية الصنع ومدى فائدتها في إسقاط طائرة ركاب في الولايات المتحدة.
ولم يكن المتهم البريطاني 'لاكاني' البالغ من العمر 68 عاماً، يدرك أن عميله الصومالي مخبر يعمل لحساب مكتب المباحث الفيدرالي 'إف بي أي'، حسبما أفادت وثائق المحكمة.
وأصدرت المحكمة قرارا بحبس التاجر البريطاني 'لاكاني' وعدم اطلاق سراحه بكفالة على ذمة التحقيق لمحاولته بيع صاروخ مضاد للطائرات من طراز 'إس. أي ـ 18'.
ووفقا للتهم الموجهة اليه، فإن لاخاني وعد ايضا بتوفير 50 صاروخا آخراً بسعر 5 ملايين دولار...




_______

لو انه عربي او فيه عرق عرب كان اطلقوه.؟






تحياتي لكم |43| [/ALIGN]