النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    كلاسيكيّة

    رقم العضوية: 5
    تاريخ التسجيل : 25 - 04 - 2002
    الدولة: الخبـــر
    المشاركات: 3,479
    الجنس : أنثى
    التقييم: 66
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    موضوع ايمان... وقصة بلا عنوان


    طفلة بريئة..
    تميزها نظراتها الجريئة..
    انها ايمان..
    قد أثقلت كاهلها الاحزان..
    هي من فلسطين..
    وتحديدا من جنين..
    طفلة لم تتجاوز التسع سنين..
    أسرتها مكونة من أب وام وولد وبنتين..
    أصيب والدها برصاصة صغيرة..
    كانت كافية بأن تحدد مصيره..
    وتجاوزوا الصدمة بعد فترة ليست قصيرة..
    ليفاجئوا باستشهاد الابن الكبير..
    إذن من سيوفر لهم لقمة العيش يا ترى الى أين المصير؟؟..
    وزادت الالآم..
    فالام فقدت قدرتها على الكلام..
    وتوالت العلل..
    فالبنت الكبرى أصيبت بالشلل..
    وخيمت على الاسرة الاحزان..
    فقد ذاقوا من أصناف العذاب ألوان..
    والآن..
    الآمال معلقة بإيمان..
    لكن ما بيدها تفعله؟؟..
    يكفي أنها تحملت المصائب..
    وحمدت الله ورضت يما قسمه لها الواهب..
    لكنها ورغم ذا لم تخيب الأمل..
    تركت المدرسة واتجهت للعمل..
    منذ نعومة أظفارها تتحدى عقبات الحياة..
    لم تكن لتطمع بل بأكل يسد حاجتهم وقليل من المياه..
    وبعد نهار عليها طويل..
    تعود لأسرتها بالكسب القليل..
    ياترى من ذا يملك شجاعة وعزم ايمان؟؟..
    فقد نمت بداخلها أزهار كبرياء وعلت على الاغصان..
    نعود للقصة التي تدمي لها العينان..
    واستمر مع أسرتها نفس الحال..
    ولكن.. دوام الحال من المحال..
    ففي يوم كان قرص الشمس الاحمر قد أضاء..
    كان ايمان الصغيرة عائدة للمنزل تحمل بيدها لأمها زهرة بيضاء..
    لكن الزهرة الجميلة وقعت وسط الطريق..
    فانحت الصغيرة لأخذها وبسرعة البريق..
    اصدمت بها سيارة مسرعة..
    ماتت ايمان..
    ماتت تلك الزهرة البيضاء..
    ماتت الاماني والاحلام..
    لم يعد بيت الاسرة كما كان.. وقبل رحيل ايمان..
    فالآن..
    لم يعد يسمع صوتها الرنان..
    ولا ضحكتها البريئة التي تدوي في أرجاء المكان..
    فتملئها عطرا وحنان..
    أما أم ايمان..
    المسكينة لقد أصيبت بالهذيان..
    فلسانها لا يفارق ذكر صغيرتها ايمان..
    فقصتها أصبحت على كل لسان..
    قصة بلا عنوان..
    رحمك الله يا ايمـــان..

    بقلم/ جنـــان



    ((القصة من نسج الخيال ولكن فلسطين في الواقع تعيش قصصا أدهى وأمر.. فعليكم بالدعاء والدعاء))

  2. #2
    برنس نشيط

    رقم العضوية: 121
    تاريخ التسجيل : 04 - 06 - 2002
    العمر: 38
    المشاركات: 256
    التقييم: 10
    تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة

    الله الله ياجنان


    رائعة انت يا جنان في كل شيء
    رائعة انت في اختياراتك
    رائعة انت في نسج خيالك




    سلمت لنا





    الريم

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •